محكمة إيطالية تقضي بسجن بيرلسكوني وشقيقه بتهمة التشهير بزعيم معارض – المدى |

محكمة إيطالية تقضي بسجن بيرلسكوني وشقيقه بتهمة التشهير بزعيم معارض

دانت محكمة الجنايات في مدينة ميلانو الايطالية رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو بيرلسكوني وشقيقه بعقوبة السجن في احدى القضايا المنظورة ضدهما بتهمة التشهير بزعيم سياسي وذلك في ثاني ادانة بانتظار أحكام أخرى خلال الشهر.
وقضت الدائرة الرابعة في حكمها الأول ظهر اليوم بسجن بيرلسكوني لمدة سنة واحدة وتغريمه 80 ألف يورو بمثابة تعويض لصالح سكرتير عام حزب ديمقراطي اليسار وعمدة تورينو الحالي بييرو فاسينو المدعي بالحق المدني كما قضت بانزال عقوبة السجن لمدة سنتين وثلاثة أشهر على شقيقه الأصغر باولو بصفته صاحب صحيفة (الجورنالي).

وتأتي ادانة رئيس الوزراء السابق وزعيم حزب (شعب الحرية) ثالث أكبر الأحزاب الايطالية اليوم بتهمة افشاء اسرار رسمية عبر نشر تسجيل لمحادثة هاتفية خاصة بين فاسينو ومدير أحد المصارف واثارة حملة اعلامية قادتها الصحيفة المملوكة للأسرة ضده في 31 ديسمبر من عام 2005 وذلك عندما كان بيرلسكوني يشغل رئاسة الوزراء.

وتعد هذه الادانة الثانية بالسجن التي ينزلها القضاء الايطالي في حق بيرلسكوني بعد ادانته في 26 أكتوبر 2012 بالسجن لمدة أربع سنوات وابعاده عن الوظائف العامة لمدة ثلاث سنوات بتهمة التلاعب الضريبي في شراء حقوق النشر للمنتجات والبرامج التلفزيونية لمجموعته التلفزيونية (فينينفست).

وفيما ينتظر أن تفصل محكمة الاستئناف في اعتراض هيئة الدفاع عن بيرلسكوني على حكم السجن في قضية التلاعب بحقوق النشر يوم 23 مارس القادم من المرتقب أن تصدر محكمة الجنايات في ميلانو حكمها على بيرلسكوني في قضية “روبي سارقة القلوب” الشهيرة وذلك بتهمة ممارسة علاقة مع فتاة مغربية عندما كانت قاصرا واستغلال نفوذه كرئيس للحكومة للضغط على الشرطة لاخلاء سبيل “روبي” بمخالفة للاجراءات القانونية.

 berlskony-300x170

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد