عناوين صحف الجمعة:- 5/12/2014 – المدى |

توجه لرفع سعر البنزين إلى 130 فلساً.. مرافق واحد لكل مريض موفد للعلاج بالخارج.. تمديد خدمة جميع العسكريين حتى سن الـ 65.. التجنيد الإلزامي العام المقبل.. تسريح ضابطين بسبب «داعش» والسفر الغامض.. المدعج: لم أستقل سأصعد المنصة.. السعودية تعلِّق مساعدتها لليمن خوفاً من وصولها إلى الحوثيين

الراي:

«التربية» تجمّد 590 وظيفة لغير الكويتيين

قررت وزارة التربية «تجميد» 590 وظيفة لديها بفئة غير كويتي بدءاً من شهر يوليو المقبل، امتثالاً للدراسة التي يقوم بها ديوان الخدمة المدنية سنوياً لتطبيق سياسة الإحلال في الجهات الحكومية وفقاً لقواعد وإجراءات تكويت الوظائف.وطلب رئيس الديوان عبد العزيز الزبن في كتاب وجهه إلى وكيلة وزارة التربية الدكتورة مريم الوتيد تجميد العدد المذكور من إجمالي عدد غير الكويتيين شاغلي الـ 16 مهنة بميزانية الوزارة للسنة المالية 2015/2016 اعتباراً من 1 يوليو 2015 تمهيداً لإلغائها بميزانية 2016/2017.يذكر أن وزارة التربية جمّدت 654 وظيفة لفئة غير الكويتيين خلال السنة المالية 2013/2014 امتثالاً لطلب الديوان في تكويت الجهات الحكومية، الأمر الذي يصبح معه عدد الوظائف المجمدة في الوزارة حتى الآن 1244 وظيفة للفئة المشار إليها.

أوباما: النزاع بين السنة والشيعة أكثر دموية منه بين العرب واليهود

اعتبر الرئيس الاميركي باراك اوباما أن منطقة الشرق الاوسط تمر الآن بمرحلة انتقالية «مضطربة وخطيرة»، ستستمر لفترة طويلة تتخطى فترة رئاسته المتبقية التي تستمر عامين.وعزا اوباما خلال مناقشات جرت، أول من أمس، عقب إلقائه كلمة في اجتماع لرجال أعمال في مبنى «الكابيتول هيل» هذا الامر «الى النزاعات المذهبية بين الشيعة والسنة، والنزاعات بين الدول التي تدخل في صراعات بالوكالة، تعتبر اكثر دموية وشراسة مما كانت عليه في الصراع بين العرب واليهود، وهذا ما تشاهدون الآن و بالدرجة الاولى في العراق وسورية».واعرب عن ثقته في تمكن بلاده وحلفائها من هزيمة تنظيم «الدولة الاسلامية» (داعش) في العراق، «الا ان هزيمة داعش في سورية امر آخر ويشكل مشكلة».واوضح ان «هزيمة تنظيم داعش في سورية اصعب، وأحد اسباب ذلك ان الحرب الاهلية التي ازدادت سوءا، كما مصالح الاطراف الخارجية في هذا البلد متضاربة، الى درجة ان الامر يقتضي المزيد من الوقت كي تخف وتيرة هذه الامور».وقال أوباما ان المشكلة الابعد مدى في الشرق الأوسط، والمتعلقة بالاقتصاد، هي ان المنطقة برمتها دخلت في نفق مظلم، حيث تتم غالباً المساواة بين الاسلام وبين رفض التعليم والحداثة ومشاركة المرأة، وكل الامور التي تسمح بالازدهار في اقتصاد حديث.اضاف ان «تلك الاصوات المعتدلة والراقية في الاسلام، والتي تدرك ان الاسلام يجب ان يكون متلائماً مع العلم والتعليم والتجارة العالمية، غالباً ما كان يتم إسكاتها».

الأسد: لا يمكن لرئيس أن يذهب عبر الفوضى … والدليل ليبيا

قال الرئيس السوري بشار الأسد في جزء آخر من تصريحات لمجلة «باري ماتش» الفرنسية نشر أمس، ان الرئيس «لا يمكن أن يأتي عبر الفوضى ولا أن يذهب عبر الفوضى.. والدليل الواقعي لهذا الكلام هو ما وصلت إليه ليبيا».وأوضح الأسد الذي نقلت تصريحاته وكالة الأنباء السورية «سانا» إن «سورية تقوم بمهاجمة الإرهاب في كل مكان بغض النظر عما تقوم به الولايات المتحدة أو التحالف»، واصفا الضربات الجوية التي يقوم بها التحالف الدولي ضد «داعش» بأنها «ضربات تجميلية».وشكك الأسد في بيانات الأمم المتحدة بشأن عدد قتلى الأزمة السورية وأعداد النازحين، وقال: «علينا أن ندقق إحصائيات الأمم المتحدة. الأرقام التي تطرح الآن في العالم وخاصة في الإعلام هي أرقام مبالغ فيها وغيرصحيحة.وعموما من خرج من سورية هم أشخاص خرجوا بسبب الإرهاب.منهم من يدعم الإرهاب.ومنهم من يدعم الدولة فخرج بسبب الظروف الأمنية. وهناك جزء ليس بالقليل لا يدعم أحدا أصلا».وردا على من يقولون إن حل الأزمة يكمن في رحيله، قال الأسد: «الرئيس في أي دولة في العالم يأتي بإجراءات دستورية ويذهب بإجراءات دستورية.لا يمكن للرئيس أن يأتي عبر الفوضى ولا أن يذهب عبر الفوضى.والدليل الواقعي لهذا الكلام هو ما وصلت إليه ليبيا. الدولة كالسفينة عندما تكون هناك عاصفة لا يهرب الربان ويترك السفينة».وأضاف:«القبطان لا يفكر بالموت أو الحياة. يفكر بإنقاذ السفينة.إذا غرقت السفينة فسيموت الجميع.بقائي رئيسا ليس هدفا بالنسبة لي قبل الأزمة ولا خلالها ولا بعدها.كن نحن كسوريين لن نقبل أن تكون سورية دولة دمية للغرب».ونفى تماما أن يكون جيشه قد استخدم أسلحة كيماوية، وقال: «لو استخدمناها في أي مكان لقتل عشرات وربما مئات الآلاف من الناس. هذه الأسلحة لا يمكن أن تقتل مئة أو مئتين فقط».وأشار الأسد الى أنه لا يمكن لأحد التكهن بموعد انتهاء الحرب لكن أعداءه فشلوا في هزيمة السوريين مما سمح للجيش السوري بالتقدم.وقال الأسد «الجيش السوري ليس في كل مكان. ومن المستحيل أن يكون موجودا في كل مكان.وبالتالي ففي أي مكان ليس فيه الجيش السوري يأتي الإرهابيون من الحدود ويدخلون إلى تلك المنطقة.هي ليست حربا بين جيشين لكي نقول انهم أخذوا جزءا وأخذنا جزءا. الحرب ليست بهذه الطريقة الآن.أنت تتحدث عن مجموعات ارهابية تتسلل فجأة إلى أي مدينة وإلى أي قرية لذلك ستكون حربا طويلة وصعبة».ونفى الأسد الزعم بأن الجيش السوري سمح بنمو تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) في وقت سابق من الصراع للقضاء على مقاتلي المعارضة وأشار إلى أن الولايات المتحدة ساعدت في ظهور التنظيم المتشدد.وتابع: «الحقيقة أن داعش تأسست في العراق عام 2006.أميركا هي من احتل العراق وليس سورية.» وأضاف أن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي كان في سجن تديره الولايات المتحدة «فمن أسس داعش؟ سورية أم الولايات المتحدة؟»وأشار الأسد إلى أن القوات السورية لم تستخدم الأسلحة الكيماوية لأنها تملك أسلحة أكثر فعالية لقتال «الإرهابيين».

الأنباء:

مرافق واحد لكل مريض موفد للعلاج بالخارج

علمت «الأنباء» أن مجلس الوزراء كلف وزارة الصحة باتخاذ إجراءات تنفيذ التوصيات التي قدمتها اللجنة المكلفة بتوحيد ضوابط العلاج في الخارج بين وزارات «الصحة» و«الدفاع» و«الداخلية» والحرس الوطني.وكشفت مصادر رفيعة في تصريحات خاصة لـ «الأنباء» أن أهم التوصيات هي: توحيد الضوابط والإجراءات بين الجهات الأربع المذكورة، وتخصيص مرافق واحد لأي مريض يتم إيفاده للعلاج بالخارج من أي جهة من الجهات الأربع.وأوضحت المصادر أنه حسب التوصيات سيكون من صلاحية المكاتب الصحية في الخارج تمديد فترة علاج المريض والمرافق لمدة أقصاها 3 اشهر مع صلاحية شراء الجهاز الطبي الذي يحتاج اليه بعض المرضى بحد أقصى 2500 دينار، وبخلاف ذلك يتم الرجوع إلى اللجنة الطبية للعلاج بالخارج الموجودة في الكويت على ان تكون فترة الأشهر الثلاثة هي الحد الأقصى لعلاج مرضى تخصص العلاج الطبيعي.وبشأن رؤساء المكاتب الصحية والملحقين الصحيين في الخارج، نصت الضوابط على عدم التمديد نهائيا، وتكون الأربع سنوات فقط هي فترة عملهم، وفي بعض الحالات يجوز تمديدها لمدة سنة واحدة فقط وبشروط معينة.وتضمنت التوصيات أيضا أن تسارع وزارة الصحة الى دعم القطاع الخاص الطبي من خلال الاستعانة به في توفير العلاجات والعمليات الجراحية لبعض المرضي الذين لا يتوافر علاجهم في المستشفيات الحكومية من خلال برامج زيارة الأطباء الأجانب على أن يتم ذلك من خلال التنسيق بين وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة بهدف تخفيف ميزانية العلاج بالخارج.

اللغيصم ينقل عن وزير الدفاع: تمديد خدمة جميع العسكريين حتى سن الـ 65

نقل عضو لجنة الداخلية والدفاع البرلمانية النائب سلطان اللغيصم عن وزير الدفاع الشيخ خالد الجراح أن الموافقة على تمديد خدمة جميع العسكريين حتى سن الـ 65 باتت واقعا مؤكدا، وانه سيتبنى والزملاء أعضاء اللجنة القانون، وسيدفع بالتصويت عليه في الجلسة المقبلة بعدما أبدى وزير الدفاع تجاوبا لإقرار القانون.وقال اللغيصم في تصريح للصحافيين: إن البشرى التي زفها الوزير الجراح ايضا هي الموافقة على قبول ضباط الصف الجامعيين العاملين في الجيش كضباط اختصاص أسوة بزملائهم العاملين في الشرطة، متمنيا ان يقر القانون قريبا ويقبل ضباط الصف الحاصلون على مؤهل جامعي أو شهادة عليا كضباط اختصاص، خصوصا من أمضى في شرف الخدمة العسكرية مدة فعلية لا تقل عن خمس سنوات، مثمنا موقف وزير الدفاع المتلمس دائما لهموم العسكريين ومعاناتهم.

تسريح ضابطين بسبب «داعش» والسفر الغامض

أصدر نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد قرارا وزاريا بتسريح ضابطين برتبة ملازم أول للصالح العام «وفق ما ورد في القرار الذي صدر أمس».ووفق مصدر أمني فإن أحد الضابطين له ارتباط بتنظيم «داعش» وسبق أن سافر إلى سورية بطريقة غير مباشرة، أما الثاني فقد غادر إلى دولة عربية ومكث فيها مدة طويلة من دون إجازة رسمية أو توضيح لسبب سفره.وقد تم التحقيق مع الضابطين في جهاز أمن الدولة.

القبس:

توقيف إماراتية قتلت الأميركية وحاولت تفجير منزل مواطنها

ألقت السلطات الاماراتية القبض على مواطنة اماراتية في الثامنة والثلاثين من العمر، متهمة بقتل المدرسة الأميركية في أبوظبي.وأعلن وزير الداخلية الإماراتي، الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، أن المتهمة التي باتت تعرف بـ«شبح جزيرة الريم»، حيث نفذت جريمتها الاثنين، حاولت زرع قنبلة بدائية أمام منزل طبيب أميركي، وتمكنت الشرطة من تفكيكها، بعد أن كشف ابن الطبيب جسماً غريباً أمام المنزل أثناء خروجه.وفيما أوضح وزير الداخلية أن المشتبه بها استهدفت ضحاياها لجنسيتهم فقط، ذكرت صحيفة وورلد تريبيون الأميركية أن التنظيم المسلح المسمى «داعش»، ربما يكون مسؤولا عن مقتل المعلمة الاميركية في ابوظبي.مشيرة الى ان الامارات تعد قاعدة متقدمة للحرب التي تقودها الولايات المتحدة ضد «داعش»، الذي حث مؤيديه على مهاجمة الأميركيين ورعايا الدول الأخرى في جميع أنحاء الشرق الأوسط.وعرض الإعلام الأمني لشرطة أبوظبي فيلماً تسجيلياً لوسائل الإعلام، يوضح تفاصيل الوقائع والصور الملتقطة من كاميرات المراقبة، وإجراءات البحث والتفتيش والقبض، التي قامت بها فرق الشرطة والأمن لضبط المشتبه بها وحل لغز القضية.

النفط قد يهوي إلى 50 دولاراً للبرميل قبل أن يستقر حول 60 دولاراً

انخفض سعر برميل النفط الكويتي في تداولات أمس الأول 83 سنتا ليستقر عند مستوى 01. 66 دولاراً مقارنة بـ 84. 66 دولارا للبرميل في تداولات يوم الثلاثاء الماضيوفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية، فيما ارتفع خام برنت فوق 70 دولارا للبرميل أمس، ليصعد نحو واحد في المئة بالتوازي مع العقود الآجلة الأميركية بدعم انخفاض في مخزونات الخام بالولايات المتحدة.

فرقة أمنية للرصد في رأس السنة

شكلت وزارة الداخلية فرقة أمنية لرصد النشاطات والحفلات المخالفة للقانون خلال عطلة رأس السنة الميلادية.وحسب مصدر امني فان الفرقة مكونة من 30 ضابطاً وشرطياً، مكلفة برصد الشقق المشبوهة والمخيمات والاسطبلات والجواخير.وقال ان المواطن الذي يُضبط متلبساً سيتم حجزه في المباحث الجنائية، والوافد يحال الى الابعاد.

الوطن:

موظفات «القرآن الكريم» ينتصرن: الدوام.. إلى سابق عهده

أمام مبنى مجلس الأمة، نظم عدد من موظفات ادارة شؤون القرآن الكريم صباح أمس وقفة احتجاجية للمطالبة باعادة بداية ونهاية الدوام الى سابق عهدهما، متسائلات: هل هكذا يعامل حملة كتاب الله؟، وقلن ان أهل القرآن هم أهل الله وخاصته، كما طالبن بالاهتمام بالنساء كونهن أمهات ومربيات مستشهدات بحديث الرسول الكريم «استوصوا بالنساء خيرا».وقد وعدهن النائب ماجد موسى بتقديم أسئلة لوزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية يعقوب الصانع. وكانت الموظفات قد نظمن قبل أيام وقفة احتجاجية أمام مكتب الوزير الصانع.من جانبه، أكد مدير ادارة شؤون القرآن الكريم أحمد الطويل تفهم مطالبات الموظفات، وأصدر يوم أمس تعميما الى الادارات بإعادة دوام الموظفات الى سابق عهده من الثامنة صباحا حتى الواحدة بعد الظهر.

«التربية»: الوزن النسبي.. يرفع شهادات الثانوية إلى العالمية

مؤكدة أن شهادات الثانوية في الكويت ستوازي الشهادات العالمية في الدول المتقدمة في حال نجاح نظام «الوزن النسبي» الذي يصب في مصلحة الطالب،طالبت موجه عام مادة الرياضيات في وزارة التربية بالإنابة جميلة البيدان بتعديل الخطة الدراسية خاصة في التشعيب العلمي للمساهمة في نجاح نظام «الوزن النسبي»..وقالت خلال اجتماع مع موجهي الرياضيات أمس ان من الخطأ تخصيص 17 حصة للمواد العلمية في التشعيب العلمي خلال الأسبوع مقابل 18 حصة للمواد الأخرى غير العلمية، مشددة على ضرورة ان يكون للمواد العلمية النصيب الأكبر من الحصص.

التجنيد الإلزامي.. العام المقبل

توصلت السلطتان التشريعية والتنفيذية الى صيغة توافقية بشأن قانون الخدمة الوطنية «التجنيد الإلزامي» ليتم الدفع نحو إنجازه في اللجنة المختصة وفق تعديلات جديدة وعرضه على جلسة المجلس في 16 ديسمبر الجاري.وأكدت مصادر نيابية أن الحكومة استجابت لإجراء تعديلات مهمة على المشروع الذي تقدمت به الى المجلس وتعكف لجنة الداخلية والدفاع على إعادة صياغته ليكون جاهزاً للتصويت عليه، متوقعة في حال استمر التوافق وأزيلت العقبات أن يرى القانون النور خلال دور الانعقاد الحالي، وتبدأ وزارة الدفاع في تطبيقه خلال مطلع العام المقبل 2015.وقد وعد وزير الدفاع اللجنة المختصة بتزويدها بالردود اللازمة على تعديل قانون التجنيد الالزامي خلال اجتماع للجنة يعقد الاسبوع المقبل.ومن ناحية اخرى اعلن مقرر لجنة الاولويات البرلمانية النائب عبدالله التميمي ان اللجنة ادرجت وبالاتفاق مع الفريق الحكومي امس مجموعة من الاقتراحات بقوانين على جدول جلستي المجلس بتاريخ 16 و30 ديسمبر الجاري، ادرجت قانون الخدمة الوطنية «التجنيد الالزامي» وقانون جمع السلاح وقانون الاحداث، مؤكدا ان التعاون مع الحكومة كان مثمرا ومتسقا مع الطموح النيابي في الانجاز.كما اعلن ان اللجنة ادرجت على جلسة 30 الجاري عدداً من القوانين المهمة من ابرزها قانون الوكالات التجارية وقانون تنظيم الحج والعمرة، وتعديل مادتين تتعلقان بقانون هيئة النقل بالاضافة الى قانون محاكمة الاسرة الذي سيكون جاهزا خلال الايام المقبلة.ومن ناحية اخرى نقل عضو لجنة الداخلية والدفاع النائب سلطان اللغيصم عن وزير الدفاع الشيخ خالد الجراح ان الموافقة على تمديد خدمة جميع العسكريين حتى سن 65 عاما باتت واقعا، مؤكدا انه سيتبنى هو واعضاء اللجنة القانون وسيدفع بالتصويت عليه في الجلسة المقبلة، بعدما ابدى وزير الدفاع تعاونا لإقرار القانون.واضاف اللغيصم ان الوزير الجراح زف ايضا بشرى بالموافقة على قانون ضباط الصف الجامعيين العاملين في الجيش كضباط اختصاص اسوة بزملائهم العاملين في الشرطة، متمنيا ان يقر القانون قريبا ويتم قبول ضباط الصف الحاصلين على مؤهل جامعي وشهادة عليا كضباط اختصاص، خصوصا من امضى في شرف الخدمة العسكرية مدة فعلية لا تقل عن خمس سنوات، مثمنا موقف وزير الدفاع الملتمس دوما لهموم العسكريين ومعاناتهم.ومن جانبه وإلحاقاً لسؤاله السابق عن التوجه لبيع حصته في شركة معرض الكويت الدولي (ارض المعارض)، وجه النائب نبيل الفضل سؤالا لوزير المالية طلب فيه هل انتهى حق الانتفاع بين (KIC) وأملاك الدولة منذ سنتين وهل هناك مطالبة بتجديده بأثر رجعي لعشر سنوات، وإذا كانت الاجابة بالايجاب فهل هذا يجوز حسب قانون (B.O.T) الذي أقره مجلس الامة.واستفسر ايضا من وزير المالية ان كانت هناك مخالفات مقامة على ارض المعارض.ووجه الفضل سؤالا آخر لوزير النفط حول توجه شركة البترول الوطنية لتمويل مشروع الوقود البيئي بمبلغ يتراوح من 2 الى 3 مليارات دينار.وسأل الفضل ان كانت ميزانية المشروع المعتمدة تتضمن مخصصا ماليا لعملية التمويل وهل جاء قرار التمويل قبل أو بعد اعتماد المجلس الاعلى للبترول للمشروع، وهل قرار التمويل جاء استجابة لرغبة بنوك محلية أم لفائدة مرجوة لمؤسسة البترول؟وفي شأن آخر دعا النائب نبيل الفضل وزير البلدية ومديرها العام الى الاضطلاع بمسؤولياتهما تجاه من اطلق عليه «فاسد» في البلدية، مسؤولا عن مخالفة نسبة البناء في مناطق السكن الخاص والنموذجي، مشيرا الى ان وسائل التواصل الاجتماعي تتناول صورا مخزية لهذه المخالفات الجسيمة، داعيا وزير البلدية الى توقيع العقوبات على هذا المسؤول عن الفساد وايقافه عن العمل واحالته الى التحقيق. وإلا فإنه سيستخدم ادواته الدستورية بحق الوزير عيسى الكندري.ومن ناحية اخرى، وجه النائب د.عبدالرحمن الجيران سؤالين بنفس الصيغة لوزيري الداخلية والعدل، طلب فيهما عدد الدعاوى الجزائية التي تم فيها حفظ التحقيق من قبل ادارة التحقيقات منذ بداية عام 2010 حتى نهاية 2013 مع بيان اسباب الحفظ وان كان مؤقتا ام نهائيا.ومن ناحية اخرى تقدم النائب مبارك الخرينج باقتراح برغبة بتفعيل دور اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات نظرا لتزايد انتشار ظاهرة تعاطي المخدرات في المدارس الحكومية باعتراف وزارة التربية، كما طالب في اقتراحه بإطلاق الوزارة حملة توعوية تثقيفية لمخاطر المخدرات بالمدارس.وفي موضوع آخر طالب النائب خليل الصالح وزير المواصلات بضرورة الاسراع في نقل الخطوط الملاحية للسفن من ميناء الشويخ الى ميناء الشعيبة بأسرع وقت ممكن للتخفيف على الاهالي في المناطق المحيطة من الازدحام المروري الكبير والذي اصبح مأساة لكل مواطن يومياً.

الجريدة:

السعودية تعلِّق مساعدتها لليمن خوفاً من وصولها إلى الحوثيين

أفادت مصادر يمنية وغربية بأن السعودية علقت معظم مساعداتها المالية لليمن، في مؤشر واضح على عدم رضاها عن النفوذ السياسي المتنامي لجماعة الحوثيين الشيعية التي تربطها صلات بإيران.وكثيراً ما كان اليمن يعتمد على السعودية لمساعدته في تمويل مرتبات العاملين في الحكومة ومدفوعات الرعاية الاجتماعية.وقال مسؤول رفيع في الحكومة اليمنية لـ»رويترز» إن «السعوديين ربطوا أي مساعدات بتنفيذ اتفاق السلم والشراكة، وعلى الحوثيين الرحيل قبل أن يدفعوا».وأضاف هذا المسؤول أن السعودية دفعت 450 مليون دولار لسداد مدفوعات الضمان الاجتماعي، إضافة إلى تقديم منتجات وقود قيمتها 950 مليوناً في الصيف قبل سقوط صنعاء، مضيفاً أن الرياض رفضت دفع 500 مليون مخصصة للأغراض العسكرية، شاملة شراء ذخائر وقطع غيار لأسطول جوي عتيق.ورغم تعليق المساعدات، أعلنت الرياض هذا الأسبوع تخصيص 54 مليون دولار لتقديم مساعدات غذائية إلى 45 ألف أسرة، في وقت قال مصدر غربي، طلب عدم كشف هويته، إن السعودية مازالت تمول بعض مشروعات التنمية والبنية التحتية، لكنها أوقفت صرف أي مدفوعات ضرورية أخرى.ومن جهته، أكد مصدر دبلوماسي غربي في صنعاء أن السعودية علقت المساعدات، حيث قال السعوديون في أوائل نوفمبر إنه لا يمكنهم ضخ المال في اليمن في الوقت الذي يحتمل أن يستخدمه الحوثيون.في سياق آخر، نشر تنظيم «قاعدة الجهاد في جزيرة العرب» فيديو على الإنترنت يظهر فيه الرهينة الأميركي روبرت سامرز البالغ 33 عاماً، مهدِّداً بقتله.وفي التسجيل، هدد عضو التنظيم نصر بن علي الأنسي بإعدام الرهينة في الأيام الثلاثة التي تلي بث التسجيل ما لم تلبِّ الولايات المتحدة مطالب التنظيم التي أكد أن واشنطن «تعلمها جيداً».وحذر الأنسي القوات الأميركية من ارتكاب «الحماقات»، مشيراً بشكل خاص إلى أن عملية في محافظة حضرموت جنوب شرق البلاد أسفرت عن مقتل عدد من عناصر «القاعدة» وتحرير 8 رهائن بينهم، بحسب السلطات، سعودي وإثيوبي قبل أسبوع، في وقت ذكرت صحيفة «واشنطن بوست» أن قوات أميركية خاصة شاركت في «عملية حضرموت».

واشنطن ترصد معسكرات للمتشددين شرق ليبيا

بعد نحو أسبوع من الأنباء التي تحدثت عن طلب الولايات المتحدة من الجزائر ومصر وتونس تسهيلات عسكرية لضرب جماعات متشددة في ليبيا، أعلن قائد القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا ديفيد رودريغيز، مساء أمس الأول، أن تنظيم «الدولة الإسلامية» المعروف بـ«داعش» لديه معسكرات تدريب في شرق ليبيا تراقبها الولايات المتحدة عن كثب، مستبعداً ضربها في الوقت الحالي.وقال رودريغيز في تصريح بوزارة الدفاع الأميركية، إنه «لم يتضح مدى ارتباط المتدربين بداعش، أو ما إذا كان يتعين على القوات الأميركية استهدافهم»، مضيفاً: «نتابع هذا الأمر بدقة بالغة، لنرى كيف يتطور».وأوضح أن «الأمر يتعلق بأشخاص يذهبون للتدريب والدعم اللوجستي، ولم نلحظ بعد أي شبكة ضخمة للقيادة والسيطرة»، مشيراً إلى أن عددهم يبلغ نحو 200، كما أنه لم يتضح هل سينضمون إلى مقاتلي «داعش» في مكان آخر فور اكتمال تدريباتهم أم لا.ولاحقاً، قال رئيس أركان الجيش الليبي عبدالرزاق الناظوري، أمس، إن «هناك مخيمات لداعش بمدينة درنة تضم خليطاً من محليين وأجانب، بينهم قادمون من العراق وسورية».وحذّر خبراء من أن التنظيم بات له موطئ قدم بدرنة التي تحولت إلى «إمارة إسلامية» في شرق ليبيا بالفعل، حتى قبل إعلان «الدولة الإسلامية»، مبينين أنها استقطبت العديد من المقاتلين الأجانب بانتظام منذ عام 2011 ليتم تدريبهم قبل إرسالهم إلى العراق أو سورية أو مالي.

«الإسكانية» تنجز مسودة «من باع بيته»

مع استمرار التوافق النيابي – الحكومي بشأن القوانين التي تقر في كل جلسة، علمت «الجريدة» أن فريق عمل اللجنة الإسكانية أنجز مسودة قانون «من باع بيته»، متضمنة ضوابط وشروط الاستفادة من القانون.وجاء في المسودة، التي حصلت «الجريدة» على نسخة منها وستناقشها اللجنة في اجتماعها بعد غد الأحد، في المادة الأولى من القانون: «إذا حصل رب الأسرة من بنك الائتمان الكويتي على قرض لبناء مسكن أو شرائه، ثم تصرف في العقار بالبيع لمرة واحدة، وقام برد مبلغ القرض كاملاً إلى البنك، ولم يحصل على قرض آخر منه، وليس له وأسرته مسكن، كان له التقدم إلى المؤسسة العامة للرعاية السكنية بطلب لتوفير مسكن ملائم، على أن يكون ذلك بحق الانتفاع أو الإيجار له ولأسرته».وجاء في المادة الأولى أيضاً: «يصدر قرار من الوزير المختص بناء على موافقة مجلس إدارة المؤسسة بالشروط والضوابط والأوضاع التي يتم بها توفير المسكن الملائم، على أن يتضمن القرار على نحو خاص ترتيب أولوية المخاطبين بأحكام هذه المادة حسب حاجة كل أسرة، ونوع المسكن الملائم وموقعه، خلال 3 سنوات من تاريخ العمل بهذا القانون، مع عدم المساس بحقوق أو أولوية المخاطبين بأحكام القانون رقم 47 لسنة 1993 المشار إليه. ولا تسري أحكام هذا القانون على المخاطبين بأحكام المرسوم بقانون رقم 20 لسنة 1992 المشار إليه».وذكرت المادة الثانية أنه «لبنك الائتمان الكويتي منح المخاطبين بأحكام المادة السابقة – بناء على طلبهم – قرضاً لا يتجاوز 70 ألف دينار، وفقاً للشروط والضوابط المعمول بها لدى البنك». أما المادة الثالثة فجاء فيها: «تسري أحكام هذا القانون على المخاطبين بأحكامه لمن قام ببيع سكنه بعد تاريخ العمل بالمرسوم رقم 20 لسنة 1992 المشار إليه وحتى 31/12/2012».وعلى صعيد اجتماع لجنة الأولويات النيابية – الحكومية التي اجتمعت أمس، أكد مقررها النائب عبدالله التميمي أن «التعاون الحكومي مازال مستمراً ومتسقاً مع الطموح النيابي في الإنجاز»، موضحاً أن اللجنة أدرجت، بالاتفاق مع الفريق الحكومي الذي حضر الاجتماع، مجموعة من الاقتراحات بقوانين على جدول جلستي ١٦ و٣٠ الجاري.وأضاف التميمي أن قوانين الخدمة الوطنية (التجنيد الإلزامي)، وجمع السلاح، والأحداث ستكون على جدول جلستي ١٦ و١٧ الجاري، لافتاً إلى أنه أدرج على جدول أعمال جلستي ٣٠ و٣١ الجاري قانونا الوكالات التجارية وتنظيم الحج والعمرة، إضافة إلى تعديل مادتين تتعلقان بقانون هيئة النقل، وكذلك قانون محكمة الأسرة الذي سيكون جاهزاً خلال أيام.وفي تصريح لـ»الجريدة»، أكد عضو اللجنة النائب فيصل الشايع أن اللجنة تتابع مع اللجان البرلمانية لتسريع الانتهاء من إنجاز تقاريرها، مشيراً إلى أن «هناك قوانين كثيرة ستدرج على الجلسات مستقبلاً مع انتهاء اللجان المختصة من تقاريرها».إلى ذلك، نقل عضو لجنة الداخلية والدفاع النائب سلطان اللغيصم عن وزير الدفاع الشيخ خالد الجراح موافقته على تمديد خدمة جميع العسكريين حتى سن 65، مضيفاً أن «الوزير نقل لنا موافقته على قبول ضباط الصف الجامعيين العاملين في الجيش كضباط اختصاص».

النهار:

المدعج: لم أستقل.. سأصعد المنصة

نفى وزير التجارة د. عبدالمحسن المدعج الأنباء التي ترددت عن تقديمه استقالته، واصفاً تلك الانباء بانها غير صحيحة.وقال المدعج في تصريح لـ النهار انه لم يتعود الانسحاب والتراجع وان كل ما يقال حول هذا الموضوع لا أساس له من الصحة.وأكد المدعج أنه عازم على الصعود للمنصة لتفنيد محاور الاستجواب، مشيراً الى ان الاستجواب حق دستوري أصيل لكل نائب، مؤكداً التزامه بالديموقراطية واحترامه لها وفق الدستور.وكان المدعج يرد بذلك على تقارير تناقلتها بعض وسائل التواصل الاجتماعي أشارت الى انه قدم استقالته لعدم رغبته في صعود المنصة.إلى ذلك، اتسعت دائرة التنبؤات بشأن مصير استجواب النائب د. عبدالله الطريجي لوزير التجارة والصناعة، حيث كشف مصدر برلماني لـالنهار عن مساعي الوزير لشطب المحور الرابع من الاستجواب الخاص بـسوء الادارة والتستر على صور الفساد والجرائم الاخلاقية، خاصة بعد ارسال الوزير طلب استيضاح حول بعض البنود من ضمنها ذلك المحور.وقالت مصادر قريبة من النائب عبدالحميد دشتي انه يعتزم تبني الاستجواب في حال ما تخلى النائب الطريجي عن الترافع فيه لاي سبب من الأسباب، خاصة ان الاول كان ينوي استجواب الوزير لكنه يرفض ان يترافع في المنصة الى جانب الطريجي.بدوره، قال النائب دشتي ان الاستجواب سيتضمن وثائق ومقاطع فيديو ستوضح كيف ان الوزير المدعج اصبح عبئا على مجلس الوزراء، ورجح النائب دشتي ان يقدم عددا من النواب طلبا لطرح الثقة بالوزير.من جانب آخر، أعلن مقرر لجنة الاولويات البرلمانية النائب عبدالله التميمي ان اللجنة ادرجت بالاتفاق مع الفريق الحكومي الذي حضر الاجتماع أمس مجموعة من الاقتراحات بقوانين علي جدول جلستي 16 و30 الحالي، وأوضح ان التعاون الحكومي مازال مستمرا ومتسقا مع الطموح النيابي في الانجاز.وقال التميمي ان قانون الخدمة الوطنية التجنيد الالزامي وقانون جمع السلاح وقانون الاحداث سيكون على جدول أعمال جلستي 16 و17 الحالي، وأضاف انه سيدرج على جدول أعمال جلسة 30 و31 الحالي قانوني الوكالات التجارية وتنظيم الحج والعمرة وتعديل مادتين تتعلقان بقانون هيئة النقل، بالاضافة الى قانون محكمة الاسرة الذي سيكون جاهزاً خلال الايام المقبلة.من ناحيته، نقل عضو لجنة الداخلية والدفاع البرلمانية النائب سلطان اللغيصم عن نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع الشيخ خالد الجراح بأن الموافقة على تمديد خدمة جميع العسكريين حتى سن 65 عاما باتت واقعا، مؤكدا انه سيتبنى والزملاء أعضاء اللجنة القانون وسيدفع بالتصويت عليه في الجلسة المقبلة بعدما أبدى وزير الدفاع تجاوبا لاقرار القانون.وقال اللغيصم في تصريح للصحافيين ان وزير الدفاع زف بشرى أيضا الموافقة على قبول ضباط الصف الجامعيين العاملين في الجيش كضباط اختصاص أسوة بزملائهم العاملين في الشرطة، متمنيا أن يقر القانون قريبا ويقبل ضباط الصف الحاصلون على مؤهل جامعي أو شهادة عليا كضباط اختصاص خصوصا من أمضى في شرف الخدمة العسكرية مدة فعلية لا تقل عن خمس سنوات، مثمنا موقف وزير الدفاع المتلمس دوما هموم العسكريين ومعاناتهم.من جهته، دعا النائب نبيل الفضل وزير الدولة لشؤون البلدية ومدير عام البلدية الي الاضطلاع بمسؤولياتهما تجاه فاسد في البلدية هو المسؤول عن مخالفة نسب البناء في مناطق السكن الخاص والنموذجي، مشيرا الى ان وسائل التواصل الاجتماعي تتداول صورا مخزية لهذه المخالفات الجسيمة.وأضاف الفضل ان الفاسد في البلدية إما وقع بنفسه على مخالفات نسب البناء او انه لم يقم بدوره في وقت بوقف هذه المخالفات.ودعا الفضل وزير البلدية الى توقيع العقوبة القانونية على هذا الفاسد وايقافه عن العمل واحالته الى التحقيق مهدداً باستخدام ادواته الدستورية بحق الوزير عيسى الكندري.وأوضح ان قانون البلدية اثقل كاهل البلدية في اختصاصات عديدة بعيدة عن صلب عملها الامر الذي أوجد مثل هذه المخالفات.وأشار الفضل إلى انه سيتم الاحد المقبل عقد ورش عمل لبحث تعديل قانون البلدية بالتعاون مع الحكومة وذوي الاختصاص.

توجه لرفع سعر البنزين إلى 130 فلساً

في الوقت الذي وجدت فيه الحكومة نفسها أمام خيارات صعبة في سعيها إلى ضغط المصروفات وترشيد الدعم.. أكدت مصادر مطلعة في وزارة المالية أن هناك اقتراحاً بزيادة سعر البنزين إلى 130 فلساً للتر الواحد أي ما يعني مضاعفة السعر الحالي بنسبة 100 في المئة. وأشارت المصادر إلى أن من بين الخيارات الصعبة الأخرى التي يتعين على الحكومة ممثلة في وزارة المالية بحثها في مسعى جاد لضغط النفقات ومن بينها تقليص نفقات منح الزواج والرعاية السكنية والقروض العقارية والاعانات الدراسية للمبتعثين.المصادر ألمحت إلى أن أي قرار لم يتخذ بعد في هذا الشأن وأنه حتى لو تم اتخاذ ذلك القرار فان الأمر يتطلب أخذ موافقة مجلس الأمة عليه وهو ما يبدو أمراً صعباً للغاية لأنه سيحرج النواب أمام قواعدهم الانتخابية.وبينت المصادر أنه اذا ما تم التوافق بين السلطتين على الاجراءات الجديدة، كلها أو بعضها، فان التطبيق سيبدأ اعتباراً من شهر يناير المقبل.في هذه الأثناء عاود برميل النفط الكويتي التراجع أمس بنزول سعر 88 سنتاً ليستقر عند 66 دولارا وهو ما دفع مصادر نفطية الى الاشارة الى ان سعر التعادل الجديد لبرميل النفط في الميزانية المقبلة سيكون في حدود 55 دولارا بتراجع 20 دولارا عن السعر في الميزانيات السابقة وهو ما يعني بالتأكيد ضغطاً شاملاً في المصاريف الحكومية خاصة في مجال الدعم المقدم للعديد من الخدمات.وكشف مسؤول بارز في وزارة المالية لـالنهار عن أن الوزارة تسعى جاهدة للانتهاء النظري من البنود اللازمة لتطبيق عملية الترشيد قبل نهاية الربع الأول من 2015، حيث تحاول ضغط النفقات بمعدل 20 في المئة، ولكن على فترات متباعدة شريطة الا يمس ذلك الخدمات الرئيسة، فيما تتجه النية الى تقليص أو الغاء مهام السفر والمهام التدريبية وبعض المكافآت.

«الخطوط الكويتية» خارج طيران 2015

استبعدت الخطوط الجوية الكويتية من تصنيف طيران 2015 الصادر عن موقع ايرلاين ريتينغ لأفضل عشر شركات في العالم لعام 2015، والذي يستند الى معايير صارمة تتعلق بـاجراءات السلامة وراحة الركاب التي توفرها شركات 2015.وقد اقتصر وجود الشركات العربية في القائمة على طيران الاتحاد (الأولى عربيا والثانية عالميا) وطيران الامارات (الثانية عربيا والخامسة عالميا)، في الوقت الذي تصدر فيه الطيران النيوزيلاندي قائمة أفضل خطوط جوية في العالم للمرة الثانية على التوالي، بفضل الاجراءات التي تتبعها الشركة في الحفاظ على البيئة وخبرة طواقمها.وقد تميز طيران الاتحاد شالاماراتي بتقديم خدمات عالية الجودة في درجة رجال الاعمال والدرجة الاولى، بينما يوفر طيران الامارات خدمة تتبع سير الطائرة من خلال الكاميرات الخارجية للطائرة، فضلا عن توفير وسائل الترفيه في الدرجة الاقتصادية.بينما يتميز طيران كاثاي باسفيك بجودة الخدمات فضلا عن مساحة الخصوصية التي يوفرها للركاب.ويقدم طيران كانتس الاسترالي خدمات مريحة في صالات الانتظار للركاب،كما يوفر خدمات الانترنت، أما الخطوط الجوية السنغافورية فتتميز بمستواها الفندقي الرفيع ليس فقط في رحلاتها الاسيوية بل في جميع أنحاء العالم. كما يقدم طيران لوفتهانزا الالماني معايير خاصة في خدمة الركاب على الرحلات الطويلة، فضلا عن التصاميم الداخلية الجديدة للطائرة.

الشاهد:

البورصة تترنح ومضاربات الدقائق الأخيرة أفسدت التداولات

أقفل سوق الأوراق المالية تداولات الاسبوع على ارتفاع طفيف رغم تباين الأداء العام في مجمل القطاعات التي تم التداول عليها في الجلسة، حيث انهى المؤشر السعري للبورصة التداولات على نمو طفيف نسبته 0.01٪ بإقفاله عند مستوى 6776.09 نقطة رابحاً 0.65 نقطة فقط.وقد ساهم تدخل الصناديق الاستثمارية والشركات القيادية في نهاية عملية التداول في اغلاق المؤشرات في المنطقة الخضراء، ما يؤكد استمرارية استقرار السوق بسبب وجود المحفظة الوطنية، ما تسبب في انهاء المؤشر الوزني للتعاملات على ارتفاع طفيف بنسبة 0.03٪ صعوداً الى مستوى 456.55 نقطة بمكاسب بلغت 0.12 نقطة، بينما انهى مؤشر كويت 15 الجلسة على ارتفاع طفيف ايضا بلغت نسبته عند الاغلاق 0.04٪ صعوداً الى مستوى 1110.29 نقاط رابحاً0.41 نقطة.ولوحظ في اوامر الشراء التي شهدتها الجلسة انها كانت انتقائية صوب الاسهم التشغيلية، لاسيما المكونة لمؤشر كويت 15 ما عكسه اجمالي القيمة النقدية بما نسبته 60٪ رغم الضغوطات البيعية وعمليات جني الارباح التي طالت العديد من الاسهم ضمن الفرصة المواتية لكل محفظة او صندوق استثماري ووفق المنهجية الاستثمارية المحددة.وكان لافتا في حركة الاداء العام ارتفاع السيولة الى مستويات جيدة اذا تمت مقارنتها مع ما كانت تحققه خلال الجلسات الماضية، ما يشير إلى تحركات للمحفظة الوطنية، وساهم ذلك في استقرار السوق بصفة عامة حيث استطاع تصحيح اوضاعه في الدقائق الاخيرة.

مبارك ينوي زيارة الكويت ثم يتوجه للعمرة

أكد فيصل العتيبي رئيس هيئة الدفاع الكويتية المتطوعة في قضية القرن، إنه تحدث مع الرئيس الأسبق حسني مبارك،الذي قال له عن الإخوان:مرسي كان مش فاهم..دي مصر مشالشرقيةيا جماعة.وأضاف العتيبي ان مبارك يتابع المشهد السياسي في مصر من خلال التلفاز والصحف.وقال إن الرئيس الأسبق ملتزم بالبقاء داخل مستشفى القوات المسلحة بالمعادي لحين استكمال شفائه، وبعدها سوف يسافر للكويت اذا لم يتم منعه لأسباب أمنية.وذكر أن مبارك أكد له أنه ينوي زيارة الكويت ثم السعودية لأداء العمرة أو الحج بعد مثوله للشفاء، وأنه يفضل الاستقرار بمكان هادئ بشرم الشيخ، حيث يرغب بألا يموت إلا على تراب مصر.

الصبيح: 52% نسبة إنجاز خطة التنمية والمخصصات المالية 22 مليار دينار

اكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح ان نسبة الانجاز النهائي لخطة التنمية على مدار 4 سنوات الماضية بلغت 52.6٪ وان الميزانية التي رصدت للخطة هي 22.5 مليار دينار.واشارت إلى وجود مكامن خلل بالدورة المستندية اثرت سلباً على التنمية اهمها النقص الشديد في الكوادر المؤهلة المحترفة في مجال تنفيذ الخطط التنموية وغياب التدريب والتأهيل الفعال للموظفين منذ تعيينهم ما شكل عقبة في انجاز الدورة المستندية, مشيرة إلى ان غياب التفويضات في الجهاز الحكومي وحصرها في الجهات القيادية العليا يعزز من الابطاء في الدورة المستندية.واضافت ان عدم فاعلية النظم المالية القائمة لتعزيز استراتيجيات وخطط التنمية دون الاخلال بالرقابة وتأخير اعتماد وربط الميزانية السنوية وانعكاستها على توقف او تأخر عمليات مالية ذات صلة بمشروعات الخطة اثرت سلباً.واوضحت ان هناك معوقات فنية تمثلت بتقاعس المقاولين وعدم التزامهم ببرنامج العمل المخطط وضعف الامكانات المالية والفنية للبعض منهم.والتعديل والتغيير المستمر من الجهة المستفيدة للمتطلبات ما اثر بشكل مباشر على انجاز الخطة.واعترفت الصبيح بأن جزءاً كبيراً من سبب تأخر الخطة تتحمله اللجنة الثلاثية المشكلة من بعض اعضاء المجلس الأعلى للتخطيط وعلى رأسهم الوزيرة السابقة رولا دشتي واحمد البشارة وعلي البدر.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد