عبدالصمد: وزيرا النفط والمالية كانا قادرين على المواجهة – المدى |

عبدالصمد: وزيرا النفط والمالية كانا قادرين على المواجهة

ذكر النائب عدنان عبدالصمد انه “ليس هناك ما يشوب تصويت المجلس على ادخال كل من النائبين مبارك الخرينج وخلف دميثير في التصويت، اذ بالامكان لأي عضو من الأعضاء ان يصوت لحظة دخوله قاعة عبدالله السالم ما لم يتم اعلان نتيجة التصويت” وذلك حسب قناعته، لافتا الى انه في حال تم اعلان النتيجة يكون الأمر مختلفا عما جرى في الجلسة.

وقال عبدالصمد، في تصريح صحافي عقب الجلسة، ان موقفه ضد تأجيل الاستجوابات خصوصا ان وزيري النفط والمالية كانا قادرين على مواجهة الاستجوابين المقدمين لهما، مستدركا بالقول ان “اللغط الذي يحصل في تأجيل الاستجوابات لمدة طويلة ليس له داع، ولا بأس أن يتم تأجيل الاستجوابات مدة أسبوعين لجمع الوزير المعلومات، لكن ليست أربعة اشهر”.

وأوضح ان “تأجيل الاستجواب أمر منفصل تماما عن قضية تأييد الاستجواب المقدم خصوصا انها اداة دستورية يجب عدم اجهاضها”، لافتا الى ان هناك وزراء لا يتجاوبون مع النواب، واصفا مشكلة الاسئلة البرلمانية بالازلية “وسبق ان اعيد طرح الموضوع في السابق، وانه في حال احتياج الوزير الى التأجيل يعطى ذلك”.

 

 ABD_9659

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد