منع إقامة المؤتمر التأسيسي لـ ‘حشد’ – المدى |

منع إقامة المؤتمر التأسيسي لـ ‘حشد’

فندق ريجنسي أوقفه، والداخلية تنفي مسؤوليتها، والبراك يؤكد علاقتها

قال النائب السابق مسلم البراك عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تعقيبا على منع إقامة المؤتمر التأسيسي لـ ‘حشد’ في فندق الريجنسي : ‘ حكومة أستمرئت الكذب والتزوير في بياناتها وها هي وزارة الداخلية تمارس نفس أساليبها بأن لا علاقة لها بمنع مؤتمر حركة العمل الشعبي في فندق الريجنسي ولدينا ما يثيت تدخلها ، كما أن كثير من التيارات السياسية عقدت مؤتمراتها والبعض منها عقد في فنادق بل أن منها ما عقد في نفس الفندق وذات القاعه ، ونقول لحكومة الخيبه نحن كمؤتمر لحركة العمل الشعبي نسعى لمصلحة الكويت والأرتقاء بها فلسنا مؤتمراً لتجار المناقصات المشبوهة لنهب الكويت ، كما أن مؤتمرنا يضم مجاميع من ابناء الكويت المخلصين لتأكيد العمل الجماعي المخلص ، مؤتمرنا سيكون بأذن الله رأس حربة لمواجهة قوى الفساد والإفساد وليس لنهب الكويت وأموالها بل لحمايتها .

وأضاف:’ سلطة تريد ان تمنع من يجتمع لمصلحة الكويت ، وتريد ان تمنع ضمائر قررت ان تواجه الفساد بعمل جماعي وهذا يزعج حكومة الفساد ، حكومة تلوثت في مستنقع الفساد وأسقطت الكويت معها ،مؤتمرنا وأعضائه يريدون ان ينتشلوا الكويت من هذا المستنقع وحكومة الفساد تريد ان تصفيها ونحن لا نتوقع من حكومة الخيبة الا مثل هذا الفعل في محاولة لقمع الحريات وعسكرة الدولة ، حكومة لا تريد مؤتمر حتى ولو كان في قاعة مغلقه ان يفضح ممارساتها ، هل ادركتم كم هم خائفون لسوء افعالهم وأن تجمعنا يزعجهم وأن تفرقنا يسعدهم ويجعلهم يتمادون بفسادهم .

أوضحت إدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية تعقيبا لها حول ما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن إلغاء عقد المؤتمر التأسيسي لم يسمى ‘حشد ‘ والمزمع عقدة كما ذكر في الخامس عشر من الشهر الجاري حيث أرجعت تلك المواقع سبب الإلغاء للسلطات الأمنية

وذكرت إدارة الإعلام الأمني بالوزاره أن سبب الإلغاء يعود  لأداره الفندق الذي رفض استضافة المؤتمر المذكور وانه لا دخل لوزارة الداخلية من قريب أو بعيد لهذا الإلغاء مشيرة إلي أنها لا تقبل أبدا وبأي حال من الأحوال هذه الادعاءات المضللة  والتي تهدف إلى أثارة البلبلة دون الوقوف علي حقيقتها والتيقن من صحة مصادرها و مؤكدة في الوقت ذاته التزام وزارة الداخلية وأجهزتها بواجبها للحفاظ علي الأمن والنظام والآداب العامة لتطبيق القانون علي الجميع والتعامل مع إي فعل مخالف للقانون ويشكل إخلال بالأمن والنظام .

تلقت حركة العمل الشعبي ‘حشد’ من فندق الريجنسي إخطارا بمنع إقامة مؤتمرها التأسيسي والذي كان مقررا في 15 الجاري.

ويأتي هذا المنع وسط استغراب عبر مواقع التواصل الإجتماعي عن المنع لا سيما ان الفندق ذاته وفنادق أخرى احتضنت ندوات وأنشطة سياسية.

ومن المتوقع ان يتم تحديد موقع بديل خلال الساعات المقبلة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد