عناوين صحف الجمعة : 7/3/2014 – المدى |

عناوين صحف الجمعة : 7/3/2014

جهود عربية لاحتواء الأزمة الخليجية.. الدوحة: نهجنا ثابت ولن نُغيِّر سياستنا «مهما كان الثمن».. صندوق التأمين ضد البطالة على نار حامية.. الحكومة تعدل قانون «الشدادية».. تجنيس الـ 4 آلاف للدراسة مجدداً.. السيسي محذراً: وضع مصر الاقتصادي «صعب»

الأنباء:

صندوق التأمين ضد البطالة.. على نار حامية

علمت «الأنباء» ان وزير المالية أنس الصالح يعكف على إعداد قرار باللائحة التنفيذية للقانون رقم 101 لسنة 2013 في شأن التأمين ضد البطالة، على أن يعرض على مجلس الوزراء وينشر في الجريدة الرسمية «الكويت اليوم» قبل الأول من ابريل المقبل، وهو التاريخ الذي حددته الحكومة لوقف صرف بدل للمواطنين المسرحين من العمل في القطاع الخاص.وبتحديد تاريخ وقف صرف البدل فإن العمل يتم على نار حامية، لإنجاز اللائحة التنفيذية لصندوق البطالة في وقت مناسب، ليتسنى لمؤسسة التأمينات الاجتماعية وبرنامج إعادة هيكلة الجهاز التنفيذي للدولة العمل والتنسيق لتسجيل المستحقين وصرف المعاشات المستحقة لهم من دون أي توقف ولو لشهر واحد حيث ان أغلب المسرحين يعولون أُسرا وعليهم التزامات شهرية، كالإيجار وقسط السيارة ومصاريف الأبناء.وبموجب القانون ينشأ صندوق للتأمين ضد البطالة، تساهم فيه الدولة بنسبة 0.5% من الخزانة العامة، و0.5% من أصحاب الأعمال، و0.5% من المؤمن عليهم.ويحدد قرار وزير المالية مواعيد وإجراءات وقواعد تسجيل المؤمن عليهم في حال التسريح او التعطل عن العمل لظروف خارجة عن ارادتهم، لصرف تعويض بطالة لمدة 6 أشهر تتجدد بحسب الضوابط والمعايير التي يتضمنها قرار اللائحة التنفيذية. وسيكون التعويض ـ المعاش الشهري ـ يساوي 60% من المرتب الذي كان يتقاضاه المواطن قبل تسريحه يضاف له معاش التأمين التكميلي اذا كان مستحقا له مع صرف الزيادات المعتمدة من الدولة للعاملين في القطاعين الخاص والنفطي.هذا، ويستحق بدل البطالة بشكل شهري أي مواطن تم تسريحه من العمل اذا كانت مدة دفعه أقساط اشتراك مؤسسة التأمينات لا تقل عن 6 أشهر، ولا يتقاضى معاشا شهريا، ولا يزيد عمره على 60 عاما ولا يقل عن 18 عاما.

العبدالله: الكويت حريصة على التوفيق بين الأشقاء

استبعد وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله ان تحذو الكويت حذو المملكة العربية ومملكة البحرين ودولة الامارات العربية في سحب السفير الكويتي من دولة قطر، مؤكدا على ان الكويت حريصة على التوفيق بين الاشقاء وأن موقف الكويت من الأشقاء الخليجيين دائما وأبدا التعاون والتلاحم والتكاتف ولم الشمل وحل الخلافات فيما بين دول مجلس التعاون اقتداء بـ«أب الديبلوماسية» صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد حفظه الله ورعاه.وأوضح في تصريح صحافي على هامش افتتاحه المعرض المصاحب لمهرجان يوم «رجل الإطفاء الثاني عشر» في سوق شرق أمس أنه ليس بغريب أن يكون هناك خلاف في أي بيت ولكن ستسود حكمة قادتنا حكام الخليج وذلك بأن تبقى اللحمة الخليجية دائما بيننا، مشيرا إلى أنه سيكون للكويت دور فعال في احتواء هذا الموقف.وأكد العبدالله أن عبارة «أبطال الكويت» قليلة بحق رجال الاطفاء، لأنهم من يسهرون الليالي ويقتحمون النيران من أجل سلامتنا، فكل الشكر لهم، مشيرا الى أنه ومهما قدمنا لهم، ففي تقديري هو قليل مقابل ما يقدمونه هم.وذكر أنه سيتم إقرار الضمان الصحي لرجال الاطفاء في منتصف شهر ابريل، مبينا أنه هناك تنسيق مع وزارة البلدية بتخصيص موقع مناسب للاطفائيين في الفترة القادمة.ودعا العبدالله المواطنين والمقيمين الى أن يزوروا هذا المعرض على مدار الثلاثة أيام لكي يتعرفوا أكثر على ارشادات وأعمال الوقاية التي يقدمها رجال الاطفاء بالتعاون مع الجهات الأخرى من أجل حماية الأرواح وتوعية الجمهور بهذا الدور المهم للوقاية من الأخطار والحد من وقوعها، مشيدا بالجهات المشاركة التي تقدم الدعم والمساندة للادارة العامة للإطفاء.من جانبه أعلن مدير الادارة العامة للإطفاء اللواء يوسف الأنصاري أن الإحصائية السنوية للعام الماضي 2013 للحرائق قلت بحدود 19% عن العام 2012، مبديا سعادته ببدء فعاليات مهرجان يوم رجل الاطفاء الثاني عشر، مشيرا الى أن هذه المناسبة السنوية تنطلق ضمن الاحتفالات الوطنية للبلاد وبالأخص عيد الاستقلال والتحرير.وأكد الأنصاري أن الهدف الرئيسي ليوم رجال الاطفاء هو رفع مستوى الوعي الوقائي لتأهيل الانسان سواء المواطن أو الوافد ليكون قادرا على حماية نفسه أولا ومد يد العون لمن حوله وكذلك ليكون يدا مساعدة تشارك معنا للإقلال من حوادث الحريق والانقاذ اليومية وعضوا فاعلا لمواجهة الكوارث بكل ما أوتي من قوة.وأوضح الأنصاري أن الرؤية لقطف ثمار هذه المناسبة تأتي من المشاركة الفاعلة بين الادارة العامة للاطفاء وادارات الاطفاء في الجهات المختلفة وهم الجيش الكويتي، ورئاسة الحرس الوطني، والقطاع النفطي، مشيرا الى أن الكل يعمل ضمن منظومة واحدة تسعى من خلال التكامل تحقيق الرسالة السامية التي كلفت بها المؤسسات الرسمية لحماية الانسان وممتلكاته وسير المصالح العامة والحفاظ على البيئة من الاضرار الطبيعية أو ما يتسبب فيه الانسان ولتكون الكويت بإذن الله دائما واحة أمن وأمان لمن يعيش على ترابها ومائها.وذكر أن الادارة العامة للاطفاء دأبت على بذل الجهود طوال العام بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين ومنها وزارة الاعلام، ووكالة الانباء الكويتية، وأجهزة الاعلام الاهلية بكل أنواعها، ووزارة التربية، ومؤسسة التقدم العلمي، اتحاد الصناعة، اتحاد العقاريين، وجامعة الكويت، والجامعات الاهلية، الهيئة العامة للمعاقين، الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، وجمعيات النفع العام وغيرها، مؤكدا أن الجميع يتكاتف بنشر الوعي الوقائي من خلال المهرجانات الموسمية والمعارض الدورية والندوات العلمية وكذلك الدورات التخصصية حيث تم تنفيذ 172 ندوة، و42 معرضا، واستقبلت الادارة 178 زيارة للمدارس.

عالم اليوم:

صدوع وتشققات في مبنى «الخدمة المدنية»

لايزال قياديو ديوان الخدمة المدنية بانتظار تقرير وزارة الاشغال العامة الخاص بالتشققات التي ظهرت مؤخرا بأعمدة المبنى في سرداب مواقف السيارات الخاص بالموظفين وقياديي الديوان حيث ظهرت تصدعات وشروخ كبيرة علما بأن المبنى تم تسليمه لديوان الخدمة المدنية عام 2007.الديوان خاطب «الأشغال» فبراير الماضي وتم استدعاء الشركة التي قامت بإنشاء المبنى لفحصه وإبداء الرأي فيما يمكن عمله وقدمت الشركة تقريرا يوصي بإغلاق السرداب، فيما اوضح «الديوان» في خطابه لوزارة الاشغال ان المبنى منذ تسلمه ظهرت به مشاكل عدة كالكهرباء والصحي والتمديد وغيرها.«الأشغال» ركبت خلال الاسبوعين الماضيين دعامات حديد نوع «اتس بيم» للأعمدة المتصدعة لتثبيت المبني  بسبب ضخامته لأنه يتكون من 8 أدوار وسرداب لحين صدور التقرير النهائي بأن المبنى صالح أو غير صالح للاستخدام.وعلمت «عالم اليوم» ان التقارير الأولية تشير الى ان سبب التشققات هو الامطار التي ادت الى تشقق الأعمدة الخرسانية بالسرداب وأن الاتصالات جارية من قبل قياديي الديوان لتوفير مبنى بديل يتسع لكل الموظفين تحسبا للانتقال له اذا دعت الحاجة لذلك اضافة لتأمين سلامة قواعد البيانات الوظيفية الآلية لسجل العاملين المدنيين والمحفوظات تحسبا لأي ظرف.جدير بالذكر ان فيديو مدته دقيقة يظهر فيه تعرض مبنى الديوان للسقوط وهروب الموظفين انتشر بين الموظفين ما سبب لهم الذعر والخوف من الجلوس بالمبنى.

جهود عربية لاحتواء.. الأزمة الخليجية

قال السفير أحمد بن حلي نائب الأمين العام للجامعة العربية، إن الجامعة العربية تجري اتصالاتها لاحتواء الأزمة الراهنة بين السعودية والإمارات والبحرين وبين الدوحة والتي على أثرها قررت تلك الدول سحب سفرائها من قطر.وقال بن حلي: إن جهودا عربية تبذل حاليا لاحتواء الازمة الخليجية خصوصاً في ظل المخاطر التي تحدق بالأمة العربية، مشددا على ضرورة وحدة الموقف العربي والرؤية والقرار بما يضمن مصالح واستقرار الدول العربية بحيث يكون التضامن حاضرا إزاء الغيوم بل والأنواء التى تحيط بالمنطقة. من جهة اخرى أوضح وزير الدولة البحريني للشؤون الخارجية غانم فضل البوعينين أمس أن قرار المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين سحب سفرائها من دولة قطر «لم يكن وليد اللحظة بل جاء بعد تراكمات»، مضيفاً أنه أتى كذلك «نظراً لعدم إيفاء الدوحة بالتزاماتها التي ألزمت بها نفسها في الاتفاق المبرم في العاصمة السعودية الرياض ..والذي لم يتحقق منه أي تقدم منذ ذلك الحين».وعن تداعيات هذا القرار على دول مجلس التعاون، قال البوعينين إنه «بلا شك سيؤثر على العلاقات بين دول المجلس إلا أننا نعول على حكمة القادة في إيجاد الحلول المناسبة».الى ذلك أكد وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله أن موقف الكويت من الأشقاء الخليجيين دائما يتمثل في أبداء التعاون والتلاحم والتكاتف ولم الشمل وحل الخلافات اقتداء بـ«أبو الدبلوماسية» أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، الكويت لن تسحب سفيرها من قطر ولنا دائما دور توافقي بين اشقائنا وسنسعى جاهدين لاحتواء الأزمة.وأوضح في تصريح صحفي على هامش افتتاحه المعرض المصاحب لمهرجان يوم «رجل الإطفاء الثاني عشر» في سوق شرق أمس: ليس بغريب أن يكون هناك خلاف في أي بيت ولكن ستسود حكمة قادتنا حكام الخليج وذلك بأن تبقى اللحمة الخليجية دائما بيننا، وسيكون للكويت دور فعال في احتواء هذا الموقف.

القبس:

الحكومة تعدل قانون «الشدادية»

أرجأت لجنة الشؤون التعليمية بتّ في مشروع القانون الحكومي الجديد بشأن تعديل قانون إنشاء المدينة الجامعية بمنطقة الشدادية إلى الاجتماع المقبل لحين تزويدها بالبيانات التي تحدد ما تم إنجازه من المشروع والفترات الزمنية لبقية مراحله.وتمسكت اللجنة بإقرار تعديل الحكومة مقرونا بمدة محددة لإنجاز المشروع بخلاف الموقف الحكومي الرامي إلى إقراره من دون التقيد بمدة زمنية محددة.من جهته، أعلن وزير التربية وزير التعليم العالي أحمد المليفي أن التعديل الحكومي يهدف الى معالجة المادة التي تنص على انتهاء المشروع العام الجاري، مشيرا إلى أنه نظرا لعدم انتهاء المشروع، تقدمنا بتعديل للحيلولة دون وقوع أي مشاكل أخرى تتعلق بصرف المبالغ وتنفيذ العقود المبرمة.وكشفت مصادر في اللجنة التعليمية عن أن مسؤولي وزارة التعليم العالي تذرعوا بشأن اسباب تأخير تنفيذ جزء من مراحل مشروع جامعة الشدادية بـ «خمسة معوقات» منها تغيير المشرف على المشروع، ودعوى قضائية بين مقاولين مشاركين في المشروع، وعدم تسديد المالية لاموال تتعلق بسنوات مالية سابقة عن تنفيذ أجزاء من المشروع، وتغيير التصاميم من اجل فصل قاعات الطلاب عن الطالبات وزيادة الطاقة الاستيعابية للطلبة.

«تقصي الحقائق» تطلب عقود «الكويتية»

كشف رئيس لجنة تقصي الحقائق في صفقات مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية يعقوب الصانع ان اللجنة طالبت ممثلي المؤسسة تزويدها بكافة العقود والاتفاقيات الاستشارية المتعلقة بشراء او تأجير طائرات من قبل شركة ايرباص، وكذلك محاضر الاجتماعات والمخاطبات السابقة بينها وممثلي الهيئة العامة للاستثمار، وكذلك تزويدها ببعض الاسئلة السرية، وقد وعدوا بذلك، مشيرا الى ان ممثلي الهيئة العامة للاستثمار اعتذروا عن حضور الاجتماع لاسباب غير معلومة، وهو اعتذار مقبول حاليا، ولكن عند تكراره في المرة الاخرى فإن اعتذارهم عن عدم الحضور يستوجب المساءلة السياسية لعدم الامتثال لارادة الامن وقرار مجلس الامة بتشكيل هذه اللجنة التي يعد حضور اجتماعاتها وجوبيا.وأوضح الصانع أن تم تحديد موعد 10 أبريل موعداً لعقد جلسة خاصة لمناقشة سياسة الحكومة بشأن تنويع موارد الدخل وكيفية ايجاد مصادر ودخل بديلين عن النفط بالتنسيق مع الجانب الحكومي، وتحديداً وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة وزير النفط د. علي العمير، مبيّناً أن هذا الموعد مبدئي وغير نهائي ومن منطلق التعاون مع أعضاء مجلس الأمة تم الاتفاق بشكل غير ملزم على هذا الموعد.من جهة أخرى، عقدت لجنة تنمية الموارد البشرية اجتماعاً (أمس)، وقال الصانع: هو اجتماع مثمر بحضور سليمان الشاهين رئيس لجنة تنمية الموارد البشرية لدول مجلس التعاون الخليجي، وناصر الروضان عضو اللجنة الاستشارية في مجلس التعاون الخليجي، وقد زُودونا بالكثير من المعلومات التي ستثري عمل اللجنة.وأشار إلى أن اللجنة كذلك التقت اعضاء المجلس الأعلى للتخطيط ومدير إدارة الإحصاء وممثلي إعادة الهيكلة، وتم الخروج بتصور لوضع آلية عمل مشتركة يمكنها من تجاوز الروتين الحكومي لربط مخرجات التعليم بسوق العمل، ووضع توصيف وظيفي، وبما يحقق العدالة في الرواتب، وبما يتناسب مع طبيعة العمل، وتسكين الكفاءات بالمواقع الصحيحة دون محاصصة.

الوطن:

«فايننشال تايمز»: مؤشرات على تورط إيران في البحرين

أصيب طفلان بجروح في البحرين يوم أمس الخميس بعد ان طلب منهما زرع قنبلة في منطقة الدية.وقالت وزارة الداخلية البحرينية في بيان لها ان مجموعة من الارهابيين قاموا باستغلال طفلين عمر أحدهما عشر سنوات والثاني 11 سنة لزرع قنبلة في الدية لكنها انفجرت أثناء محاولتهما زرعها ما أدى الى اصابتهما بجروح خطيرة.من جانب آخر، قال الكاتب في صحيفة «فايننشال تايمز» سايمون كير في مقالة له في الصحيفة ان هناك مؤشرات على زيادة التورط الايراني في البحرين، ومنها زيادة استعمال المتفجرات المتقدمة واستخدام أساليب جديدة ضد قوات الأمن، لافتا الى ان مسؤولا غربيا لاحظ ان العلامات الموجودة على الأسلحة المصادرة حديثا تكشف ان هناك تورطا ايرانيا بالفعل، حيث أصبحت أجهزة التفجير التي كانت من النوع البدائي سابقا أكثر تقدما الآن.وأشار الى ان الصدامات التي تندلع اليوم في قرى «الشيعة» باتت تثير القلق من استغلال ايران والعناصر المتطرفة الوضع في المملكة.وايضا في الشأن البحريني – الايراني، فقد وجهت البحرين اتهامات لإيران بإثارة أعمال عنف على الأراضي البحرينية فيما اتهم مسؤول ايراني المملكة الخليجية بتعذيب وسجن معارضيها.وجاء تبادل الاتهامات أمام مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة بعد مقتل ثلاثة رجال شرطة يوم الاثنين في انفجار قنبلة في احتجاج بمنطقة الدية غربي العاصمة البحرينية المنامة أثناء موكب جنازة شخص توفي الأسبوع الماضي.وقال وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة أمام المنتدى في جنيف «انه ارهاب مدبر.. ببساطة» مضيفا ان 11 شخصا أصيبوا في الانفجار.وأدرجت البحرين ثلاث جماعات على قائمة المنظمات الارهابية يوم الثلاثاء.وقال الشيخ خالد «ان العنف الذي نراه في البحرين يحظى بدعم مباشر من عناصر الجمهورية الاسلامية الايرانية».وأضاف «أجرت حكومات التقديرات مرارا لضلوع ايران النشط في شكل: التدريب غير المباشر للعناصر العنيفة في البحرين عبر جماعات تعمل بالوكالة ومقرها خارج البحرين وظهور جماعات متمردة مرتبطة مباشرة بقوة القدس وهي وحدة خاصة في الحرس الثوري الايراني واعتقال أفراد يتلقون توجيهات من نشطاء ايرانيين في أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي ومصادرة كميات كبيرة من الأسلحة الفتاكة».ودعا خليفة ايران الى «احترام مبادئ عدم التدخل والتعايش السلمي وحسن الجوار المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة».وأشار الى ان البحرين تسعى دائما الى صداقة الجمهورية الاسلامية ومستمرة في التصرف على أساس حسن النية وقال «لكننا لن نقبل ان يقوض عنصر أجنبي أمننا واستقرارنا».وقال مرتضى سرمدي نائب وزير الشؤون الخارجية في ايران ان البحرين تقمع حرية التجمع السلمي وحرية التعبير وتعتقل النشطاء.

السيسي محذراً: وضع مصر الاقتصادي «صعب»

أكد وزير الدفاع المصري والمرشح الرئاسي المحتمل المشير عبدالفتاح السيسي ان الوضع الاقتصادي لبلاده في غاية الصعوبة. واضاف السيسي قائلا في كلمة في اجتماع لعسكريين مصريين امس الخميس «ظروفنا الاقتصادية بكل اخلاص وبكل فهم صعبة جدا جدا». وكان اقتصاد مصر قد تضرر بشدة على مدى ثلاث سنوات من اضطرابات سياسية اعقبت ثورة شعبية في 2011 أطاحت بالرئيس الاسبق حسني مبارك.وكان المشير عبدالفتاح السيسي نائب رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي، قد شهد وقائع الجلسة الافتتاحية للمؤتمر السنوي الثاني لشباب الأطباء وحديثي التخرج، الذي تنظمه ادارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة تحت عنوان «رؤية جديدة لآفاق المستقبل» بالتعاون مع نخبة من الاستشاريين والخبراء العالميين بكبريات الجامعات الأوروبية، وبمشاركة قرابة 1000 طبيب من شباب الأطباء بالقوات المسلحة والجامعات.وأكد السيسي ان القوات المسلحة حريصة على الارتقاء بمنظومة التطوير والتحديث والبحث العلمي، خاصة في مجال العلاج والرعاية الصحية المقدمة للمواطن المصري، وأشار الى ان الظروف الاقتصادية التي تمرُّ بها مصر تشكل تحديا كبيرا أمام تقديم خدمة طبية حقيقية لجميع أبناء الشعب المصري، والتي تستلزم تكاتف الجميع خاصة من شباب الأطباء الذين لديهم من الرغبة والارادة والطموح للتخفيف من آلام ومعاناة المواطنين خاصة من محدودي الدخل.على صعيد آخر نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية بدر عبدالعاطي حصول مجموعة من الناشطات الأجنبيات على تصريح مسبق من الحكومة المصرية لدخول قطاع غزة عبر معبر رفح، مؤكدا عدم صحة هذه الادعاءات جملة وتفصيلاً، ونفى تماماً حصول تلك المجموعة على تصريح مسبق بدخول قطاع غزة من منفذ رفح ثم منعها بعد ذلك.وقال المتحدث ان منسقة مجموعة الناشطات كانت قد تقدمت بطلب للسفارة المصرية في باريس لزيارة المجموعة لقطاع غزة والدخول من منفذ رفح، حيث تم الرد عليها بعدم ملائمة توقيت الزيارة واستحالة اتمامها في الوقت الراهن نظراً للظروف الأمنية الاستثنائية الحالية في شمال سيناء وصعوبة توفير التأمين اللازم لمجموعة الناشطات حتى وصولهن الى منفذ رفح والعودة منه الى القاهرة، خاصة وأن عددهن يصل الى حوالي مائة ناشطة.من جانبه حذر حزب «النور» الذراع السياسي للدعوة السلفية في مصر امس الخميس، من خطورة ما سمّاه «حرب باردة عربية – عربية» على خلفية تباين مواقف دول مجلس التعاون الخليجي، داعياً قطر الى مراجعة مواقفها لتتسق مع أشقائها في دول المجلس.وقال الحزب، في بيان صحافي أصدره رئيسه يونس مخيون، ان «الوضع الذي يمر به العالم العربي صعب، فهناك مؤمرات ومحاولات لتفتيت ومحو كيانات».من ناحية أخرى، حددت محكمة استئناف القاهرة في مصر جلسة 15 مارس الجاري لنظر أولى جلسات دعوى الرد في محاكمة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي و14 متهما آخرين من قيادات وأعضاء تنظيم الاخوان المسلمين في قضية اتهامهم بارتكاب جرائم القتل والتحريض على قتل المتظاهرين أمام قصر الاتحادية الرئاسي مطلع ديسمبر 2012.في سياق متصل أجلت محكمة مصرية أمس الخميس محاكمة 48 متهمًا من قيادات جماعة الاخوان المسلمين بينهم محمد بديع المرشد العام في أحداث قطع الطريق الزراعي بمدينة قليوب، بمحافظة القليوبية «شمال العاصمة القاهرة» الى جلسة 11 مارس لسماع شهود الاثبات وعرض متهم على الطب الشرعي مع استمرار حبس المتهمينوفي الازمة السورية قالت الولايات المتحدة ان سورية تراوغ في تعاملها مع أعضاء منظمة حظر الأسلحة الكيماوية وترفض التفاوض بجدية بشأن تدمير منشآتها التي تستخدم في انتاج الغازات السامة. كما أعلنت أنها فرضت قيودا على تحركات السفير السوري في الامم المتحدة تقضي بعدم السماح له بالتنقل خارج دائرة شعاعها 40 كلم حول نيويورك. ولم يذكر المسؤولون الامريكيون اي تفسير لهذه الخطوة. واشاد الائتلاف من اجل سورية ديموقراطية وهو منظمة سورية امريكية بالقرار متهما الجعفري بالسعي الى تأجيج الانقسامات الطائفية بين السوريين داخل الولايات المتحدة.في تطور آخر، قتل خمسة اشخاص واصيب اكثر من عشرين بجروح في انفجار شاحنة مفخخة بالقرب من فرع المخابرات العسكرية عند المدخل الجنوبي لمدينة حماة في وسط سورية.كما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان عن وقوع تفجيرين انتحاريين «داخل الفرقة 17» شمال مدينة الرقة. واوضح ان مقاتلين من «الدولة الاسلامية في العراق والشام» فجرا نفسيهما في مقر الفرقة، وتلت ذلك اشتباكات عنيفة بين عناصر «الدولة» المعروفة بـ«داعش» والقوات النظامية السورية. واشار الى سقوط عدد من القتلى في صفوف القوات النظامية نتيجة التفجيرين.كما قتل 15 شخصا على الاقل في تفجير سيارة مفخخة في شرق حمص في حي يقطنه علويون ومسيحيون.وفي ليبيا، اعلنت الحكومة ان النيجر قامت بتسليمها الساعدي معمر القذافي في وقت سابق من أمس الخميس.وقال البيان ان «الحكومة الليبية تسلمت الساعدي معمر القذافي»، موضحا انه «وصل الى ليبيا وموجود لدى الشرطة القضائية الليبية».واوضح عثمان القلالي المتحدث الرسمي باسم مؤسسة الاصلاح والتاهيل (سجن) بمنطقة الهضبة بالعاصمة الليبية طرابلس ان «الساعدي القذافي نقل في حراسة مشددة وفي ظروف من السرية التامة من المطار الى سجن الهضبة» لافتا الى ان «القذافي الابن خضع على الفور الى الكشوفات الطبية اللازمة بإشراف الوحدة الصحية في السجن». ونشرت كتيبة ثوار طرابلس التي تضم مجموعة من الثوار السابقين، على صفحتها على فيسبوك صورا للساعدي القذافي بعد تسلمه من قبل طرابلس.وفي الازمة الاوكرانية طلب برلمان جمهورية القرم الذي يهيمن عليه التيار الموالي لروسيا من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضم الجمهورية لروسيا وتنظيم استفتاء في 16 مارس حول مصير شبه الجزيرة الاوكرانية. وسيكون على الناخبين الاختيار بين الانضمام الى الاتحاد الروسي او تعزيز الحكم الذاتي لشبه جزيرة القرم، كما قال النائب غريغوري لوف.وفي تصعيد للضغوط، أمر الرئيس الأمريكي، باراك اوباما، بفرض حظر على منح تأشيرات الدخول الى الولايات المتحدة، للأشخاص المتورطين بالتحرك الروسي في أوكرانيا، وتجميد ممتلكاتهم.ووصف أوباما، الخميس، التحرك الروسي في شبه جزيرة القرم بجنوب أوكرانيا، بـ«التهديد الاستثنائي وغير المعتاد للأمن القومي والسياسة الخارجية للولايات المتحدة».وفرض بالتالي في أمر تنفيذي، حظراً على منح تأشيرات الدخول وتجميد ممتلكات الروس الذين شملهم الأمر.ويتضمّن الحظر الأموال الموجودة في الولايات المتحدة، أو التي تسيطر عليها المؤسسات الأمريكية المالية في الخارج، في حين يشمل رفض منح تأشيرات الدخول أو الغاؤها، الرحلات الى الولايات المتحدة.ولم تفصح ادارة أوباما عن عدد الأشخاص الذين شملهم الحظر، غير أنها أشارت الى ان القيود على تأشيرات السفر تعكس سياسة لرفض تأشيرات السفر للأشخاص المسؤولين أو المتورطين في تهديد سيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها.وقالت موسكو انها سترد فورا في حال شدد الاتحاد الاوروبي اجراءات تأشيرات الدخول للروس.من جته اعلن سلاح البحرية الأمريكية الخميس ان المدمرة الأمريكية القاذفة للصواريخ «يو اس اس تراكستن» في طريقها الى البحر الاسود للمشاركة في مناورات عسكرية مشتركة مع البحريتين البلغارية والرومانية، مؤكدا ان هذه المناورات مقررة منذ ما قبل الازمة الاوكرانية.وقال الاسطول الأمريكي الرابع في بيان ان المدمرة تراكستن غادرت قادعدة «سودا باي» اليونانية صباح الخميس «للمشاركة في تدريبات مشتركة في البحر الاسود الى جانب القوات البحرية الرومانية والبلغارية»، واصفا هذه التدريبات بـ«الروتينية».ولكن حتى ولو كان قرار ارسال هذه المدمرة الى البحر الاسود متخذا منذ ما قبل اندلاع الازمة الاوكرانية وتدخل روسيا عسكريا في شبه جزيرة القرم الاوكرانية، فان مجرد وجود مدمرة أمريكية قاذفة للصواريخ على بعد اميال فقط من شبه الجزيرة الاوكرانية يعتبر رسالة أمريكية الى موسكو.كما أعلن وزير الدفاع الليتواني جوزاس اوليكاس الخميس ان الولايات المتحدة قررت ارسال ست مقاتلات اضافية من طراز اف- 15 لتعزيز مهمة مراقبة المجال الجوي لدول البلطيق التي تتولاها واشنطن حاليا في اطار حلف شمال الاطلسي.وقال الوزير لوكالة فرانس برس «لدي تأكيد بأن بعثة مراقبة المجال الجوي للبلطيق سيتم تعزيزها بست طائرات اف- 15 اضافية».يأتي ذلك فيما اعلن رئيس الوزراء الاوكراني ارسيني ياتسينيوك الخميس امام الحلف الاطلسي ان حكومته «لا تملك خيارا عسكريا»، داعيا روسيا الى «القيام بالخطوة الاولى الى الوراء».وقال ياتسينيوك على اثر لقاء مع الامين العام للحلف الاطلسي اندرس فوغ راسموسن في مقر الحلف في بروكسل «نحن مصممون على تسوية هذه الازمة سلميا».واضاف «لا يوجد خيار عسكري، لكن لنكن واضحين: على روسيا ان تقوم بالخطوة الاولى الى الوراء».وقال ايضا «هم الذين بداوا، ويتعين عليهم ان يتوقفوا».الى ذلك، اعلن الاتحاد الاوروبي انه جمد ارصدة 18 مسؤولا اوكرانيا بينهم الرئيس المخلوع ومعظمهم من وزرائه واقربائه السابقين المتهمين باختلاس اموال عامة.ونشرت لائحة بأسماء الشخصيات الـ 18 الذين «عرفوا» على انهم «مسؤولون عن اختلاس اموال تعود الى الدولة الاوكرانية».

 

الشاهد:

جلسة 10 أبريل لمناقشة تنويع الدخل

كشف أمين سر مجلس الأمة يعقوب الصانع أن جلسة 10 أبريل ستناقش سياسة الكويت لتنويع الدخل، وذلك بالاتفاق مع وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله ووزير النفط علي العمير.وحول اجتماع اللجنة التشريعية أمس قال: كان من المنتظر لقاء مسؤولي هيئة الاستثمار باللجنة المنبثقة عن اللجنة التشريعية لتقصي الحقائق عن صفقات مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية، لكنهم اعتذوا وان تكرر ذلك يستوجب المساءلة السياسية.وأفاد بأن اللجنة طلبت من مجلس إدارة الكويتية كل عقود الشراء والتأجير والمخاطبات التي تمت بين هيئة الاستثمار ومجلس إدارة الكويتية.

تجنيس الـ 4 آلاف.. للدراسة مجدداً

أكدت مصادر نيابية أن القانون الخاص بتجنيس 4 آلاف من فئة البدون الذي وافقت عليه لجنة الداخلية والدفاع البرلمانية لن يناقش في دور الانعقاد الحالي ولن يدرج على جدول أعمال الجلسات المقبلة، مشيرة إلى أن القانون أحيل إلى اللجنة التشريعية لدراسته وعرضه على الخبراء القانونيين، وقد يعاد إلى لجنة الداخلية والدفاع مجددا.

الراي:

القوات الخاصة والحرس الوطني يواجهان الإرهاب الوهمي في فيلكا

تصدت القوات الخاصة وكتائب التعزيز بالحرس الوطني لعمليات إرهابية وإجرامية على جزيرة فيلكا، وأظهرت مهارة في التعامل معها، من خلال التمرين الميداني المشترك «الدرع الحاسم-4» الذي حضره نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد، واستمر ساعة كاملة.الخالد من جهته أكد أن رجال الحرس الوطني ورجال الإدارة العامة لقوات الأمن الخاصة بوزارة الداخلية هم العيون الساهرة والسواعد القوية التي تقف متأهبة دائما للدفاع عن أمن هذه الأرض الطيبة وأمان مواطنيها.وشدد على أن التنسيق على أعلى مستوى بين المؤسسة الأمنية والحرس الوطني من أجل مواجهة أي تحديات محتملة وانهم في رباط دائم للذود عن وطنهم الكويت.وأوضح، خلال الكلمة التي ألقاها في حفل ختام التمرين المشترك بين قطاع الأمن الخاص وبين الحرس الوطني ممثلاً بمديرية كتائب التعزيز، بأن ما شاهده برهان ساطع على أن حصن الكويت الحصين هم جنوده الأوفياء.وكان الوزير الخالد قد وصل على متن طائرة هليكوبتر إلى جزيرة فيلكا وكان في استقباله وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد ووكيل الحرس الوطني الفريق ناصر الدعي ووكلاء وزارة الداخلية المساعدون والقيادات الميدانية بقطاع الأمن الخاص وقيادات من الحرس الوطني.استهل الحفل بكلمة ألقاها مساعد مدير عام الإدارة العامة لقوات الأمن الخاصة العقيد شكري النجار رحب فيها بالوزير الخالد ووكيل الوزارة ووكيل الحرس الوطني، وتوجه بالشكر والامتنان للوزير على زيارته لجزيرة فيلكا وعلى دعمه اللامحدود لقطاع الأمن الخاص الذي يقوم بدور بارز في حفظ الأمن بوصفهم العيون الساهرة على حراسة أمن الوطن.م قدم آمر كتيبة الأمن بإدارة الأمن والسيطرة بالإدارة العامة لقوات الأمن الخاصة آمر التمرين الميداني العقيد عبدالله درباس الحداد إيجازاً عن التمرين، موضحا أنه يهدف إلى رفع الكفاءة القتالية ودرجة الجهوزية والاستعداد للقوات بالنظر إلى المستجدات على الساحة الإقليمية.وأوضح أن التجهيزين الإداري والميداني للتمرين استمر ثلاثة أسابيع وانه يسعى إلى مواجهة التعامل مع أي حوادث شغب أو هجمات إرهابية أثناء تأمين انعقاد المؤتمرات.وشرح سيناريو التمرين الميداني ثم استأذن آمر التمرين الميداني المشترك من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية لبدء العرض والذي تضمن عرضاً للشرطة النسائية التابعة لإدارة حماية الشخصيات المهمة يكشف عن مهارة القيادة الوقائية والرماية الفردية وإصابة الهدفوأكد مدير عام الإدارة العامة لقوات الأمن الخاصة العميد علي ماضي أن التمرين الميداني حقق الأهداف المرجوة منه في تبادل المعلومات والخبرات بين الجانبين بالعمل الميداني، وما يتطلبه من جهوزية في التعامل مع أي أحداث أو معطيات، مشيراً إلى الاستعداد الدائم لرجال الإدارة العامة لقوات الأمن الخاصة في القيام بالواجبات المنوطة بهم في ظل كافة الظروف والأجواء.

بغداد منعت طائرة لبنانية من الهبوط لعدم نقلها نجل وزير عراقي

عادت طائرة تابعة لطيران الشرق الاوسط (ميدي ايست) إلى بيروت بعد اقلاعها من مطار رفيق الحريري الدولي لنحو 20 دقيقة وكانت متوجهة إلى بغداد في رحلتها النظامية.وتبين بحسب «الوكالة الوطنية للإعلام» اللبنانية الرسمية ان أحد ركاب الطائرة وهو ابن وزير النقل العراقي مهدي العامري، إلى جانب راكب آخر، كانا قد تأخرا عن موعد اطلاق الطائرة رغم المناداة عليهما حسب الانظمة الدولية المرعية الاجراء لمرات عدة، ولما تأخر حضورهما دقائق عدة عن موعد الطائرة اضطر كابتن الطائرة إلى الاقلاع باتجاه بغداد.وفيما كانت الطائرة تحلق في الاجواء أُبلغت إدارة شركة الميدل ايست من قبل مدير محطتها في بغداد ان السلطات العراقية المختصة لن تسمح للطائرة بالهبوط في مطار بغداد إذا لم يكن على متنها ابن الوزير العراقي، ما اضطر قائد الطائرة إلى العودة إلى المطار في بيروت وألغيت الرحلة التي كان على متنها 71 راكباً.وبدأت الاتصالات على أعلى المستويات بين السلطتين اللبنانية والعراقية المختصة لمعالجة الموضوع.وفي تعليق له، اكد رئيس مطار بيروت الدولي بالانابة محمد شهاب الدين انه «جرت اتصالات في الدقائق الاولى للحادثة اكدت فيها ادارة شركة طيران الشرق الاوسط قبولها العودة الى لبنان لنقل نجل الوزير على متنها ومن ثم تتوجه مجددا الى العراق لتكون بهذا الامر قد شكلت سابقةً، الا ان هذا الشاب ترك مطار بيروت دون ان يبلغ احدا عن مكانه او رقم هاتفه وبالتالي كانت النتيجة عودة الطائرة وإلغاء الرحلة».ولفت شهاب الدين الى ان السلطة السياسية اصبحت على علم بما حصل وهي صاحبة القرار الآن، معتبراً ما جرى «أمراً معيباً ومؤسفاً للغاية».وفي سياق متصل، اورد موقع «النشرة» الإلكتروني ان الخطوط الجوية العراقية قامت وبمبادرة خاصة منها بتخصيص طائرة لنقل المسافرين العائدين من والى بغداد على نفقتها الخاصة رغم انها غير معنية بالمشكلة التي حصلت مع شركة طيران الشرق الاوسط. وكشفت مصادر للموقع ان السلطات العراقية ستفتح تحقيقاً بملابسات الحادثة لمعرفة أسبابها واتخاذ الاجراءات اللازمة.

 

النهار:

الدوحة: نهجنا ثابت.. ولن نُغيِّر سياستنا «مهما كان الثمن»

قالت مصادر مقربة من الحكومة القطرية امس إن الدوحة لن تغير سياستها الخارجية «مهما كان الثمن».وأضافت ان الدوحة «لن تغير سياستها الخارجية بغض النظر عن الضغوط.. هذا الأمر مسألة مبدأ نتمسك به بغض النظر عن الثمن».وأشارت المصادر أيضا إلى أن قطر لن تتخلى عن استضافة أعضاء من جماعة الإخوان المسلمين بمن فيهم المرشد الروحي لـ «الإخوان المسلمين» يوسف القرضاوي.وقالت: «منذ تأسست قطر قررنا أن نتخذ هذا النهج وهو الترحيب الدائم بأي شخص يطلب اللجوء إلى بلادنا ولن يدفعنا أي قدر من الضغط لطرد هؤلاء».وقال مصدر في وزارة الخارجية القطرية «من حق كل دولة ذات سيادة ان يكون لها سياستها الخارجية الخاصة».، وأشار إلى انه لا توجد خلافات بين قطر ودول الخليج بشأن قضايا خليجية.وأضاف المصدر أن النزاع يتعلق «أكثر بخلافات حول السياسة الخارجية» في اشارة إلى قضايا الشرق الأوسط مثلما يجري في مصر وسورية.

توجه لمنح ديوان المحاسبة صلاحية إحالة المسؤولين المخالفين إلى المحاكمات

فيما يبدو أن هناك توجها نيابيا لتعديل قانون ديوان الخدمة المدنية لتكون الأحقية في احالات المحاكمات التأديبية لديوان المحاسبة بعد التعارض بين اختصاصات الجهتين الرقابيتين وفيما يصر ديوان الخدمة على بقاء هذا الحق الأصيل له وينتظر الأمر فصلا من مجلس الوزراء حيث أدرج على جدول أعماله بحسب مصادر سياسية، اكد رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي النائب عدنان عبدالصمد لـ«النهار» ان ابرز ما لوحظ خلال مناقشة الحسابات الختامية والميزانيات عدم تفعيل ديوان المحاسبة آلية المحاكمات التأديبية للمسؤولين المخالفين للأحكام القضائية، ما قد يؤدي الى اللجوء لتعديل قانون الخدمة المدنية وبما يعطي الصلاحيات الكاملة لديوان المحاسبة في ذلك الاختصاص.وأوضح عبدالصمد ان ديوان المحاسبة يعتذر بأن «ديوان الخدمة المدنية هو الذي قيده لأن الديوان يرى أن ذلك من صلاحيته او من صلاحيات الجهات الحكومية»، غير أن وجهة نظرنا بعكس ذلك اذ نرى أن هذه المحاكمات من صلاحيات ديوان المحاسبة وهو رأي ديوان المحاسبة كما هو رأي الفتوى والتشريع».وقال: ان الموضوع الآن في عهدة مجلس الوزراء وقد خاطبنا المجلس نسألهم عما وصلوا اليه في هذا الملف، واذا رأينا ان ديوان المحاسبة مغلولة يده فلدينا نية لتعديلٍ تشريعي على قانون الخدمة المدنية لنعيد الصلاحية تلك الى ديوان المحاسبة كي نفعل المحاكمات التأديبية، ولكن وحسب فهمنا ودراستنا مازالت الصلاحيات موجودة لديوان المحاسبة ونأمل ان يصل مجلس الوزراء لنفس النتيجة.وفي سياق مختلف، دخلت اللجنة التعليمية في خلاف مع وزير التربية والتعليم العالي أحمد المليفي بشأن موعد انجاز جامعة الشدادية، حيث اعلن الوزير المليفي ان الحكومة تقدمت الى مجلس الامة بمشروع لتعديل قانون انشاء جامعة الشدادية الذي اقره مجلس الامة عام 2004، موضحا ان التعديل يتعلق بمعالجة المادة التي تنص على موعد انتهاء المشروع في عام 2014 لاسيما ان المشروع لن ينجز هذا العام، مبينا ان هذا التعديل من شأنه الحيلولة دون وقوع اي مشاكل اخرى تتعلق بصرف المبالغ وتنفيذ العقود المبرمة، متمنيا ان يكون المشروع جاهزا في الجلسة المقبلة ومعالجة اي عوائق تشريعية قد تعطل سرعة انجاز المشروع.وقال الوزير المليفي ان «الاختلاف مع اللجنة التعليمية البرلمانية فقط حول مدى الحاجة لتضمين القانون الجديد المهلة المحددة لانجاز الجامعة من عدمه»، مضيفا انه تم الاتفاق مع اللجنة بان يقدم لها الجهاز الفني الاحد المقبل تواريخ انجاز المشروع بكل شفافية، مبينا انه لا يوجد تاريخ محدد للانتهاء من المشروع ككل بل هي تواريخ لمراحل ضمن اطار المشروع.من جهته، اكد رئيس اللجنة النائب حمود الحمدان انه وبعد اجتماع الاحد المقبل مع فريق جامعة الشدادية ستضع اللجنة المهلة المحددة لانجاز جامعة الشدادية بما تراه منطقيا، ولن تدع القانون كما تريد الحكومة دون تاريخ محدد لانجاز الجامعة.من جانبه، اعلن امين سر مجلس الامة النائب يعقوب الصانع انه تم تحديد يوم 10 ابريل المقبل لعقد جلسة خاصة لاستيضاح سياسة حكومة الكويت بشأن تنويع مصادر الدخل بحسب ما تقدمت به مؤخرا من طلب، مبينا ان الهدف هو معرفة كيف للحكومة ايجاد مصادر دخل بديلة عن النفط ومعرفة كيف يمكن للدولة تغطية مصروفات الدولة في حال انخفاض اسعار النفط خاصة ان هذا هاجس كل شخص يشعر بالمسؤولية تجاه وطنه، مبينا ان الاتفاق على هذا الموعد المبدئي غير النهائي تم بالتنسيق مع وزير الدولة لشؤون مجلس الامة وزير النفط.ومن ناحية ثانية، قال الصانع بصفته رئيس لجنة تنمية الموارد البشرية ان اجتماع اللجنة امس كان ثريا نظرا للمعلومات التي تسلمتها من سليمان الشاهين رئيس لجنة الموارد البشرية في مجلس التعاون الخليجي وناصر الروضان عضو اللجنة الاستشارية في مجلس التعاون الخليجي وكذلك ممثلو المجلس الاعلى للتخطيط ومديرة ادارة الاحصاء وممثلو هيئة اعادة الهيكلة وسنعمل على الخروج بتصور لوضع الية عمل تربط مخرجات التعليم باحتياجات سوق العمل، ووضع توصيف وظيفي بما يحقق العدالة في الرواتب ويتناسب مع طبيعة العمل، وتسكين الكفاءات الوطنية في المواقع الصحيحة دون محاصصة.وفي سياق آخر بيَّن الصانع بصفته رئيس لجنة تقصي الحقائق في صفقات طائرات الخطوط الجوية الكويتية ان اللجنة اجتمعت امس بحضور ممثلين عن مجلس ادارة مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية، مضيفا انهم ابدوا تعاونهم الكامل بتقديم جميع المستندات والوثائق.لفت الصانع الى ان ممثلي هيئة الاستثمار اعتذروا عن عدم حضور اجتماع لجنة تقصي حقائق صفقات الكويتية المنبثقة عن اللجنة التشريعية «ولا اعلم ما السبب لكنهم قالوا انه اعتذار خارج عن ارادتهم»، مبينا: سيكون اعتذارا مقبولا في المرة الاولى لكن في المرة الثانية حتما ستقابله المساءلة السياسية للحكومة لان وجودهم في الاجتماع تمثيل وجوبي لارادة الامة، وأدعو وزير المالية للايعاز لهم بالحضور للادلاء بما لديهم من معلومات.من جانب اخر، فتح النائب علي الراشد ملف شركة الضمان الصحي بتوجيهه سؤالاً برلمانياً الى وزير المالية امس، مستفسراً ما اذا كان الفائز بالمزايدة قد سدد 50 في المئة من حصته التي تمثل 26 في المئة من رأس المال اضافة الى القيمة المضافة خلال شهر من فوزه بالمزايدة؟ «وتساءل عن اسباب تأخير موعد طرح حصة المواطنين للاكتتاب العام وعن سبب التأخر في اجراءات التأسيس لسبعة اشهر وعن الاثر القانوني لتأجير الاراضي المخصصة لاقامة المستشفيات البالغة 20 سنة؟.. وبدء العمليات التشغيلية للشركة، كما طلب افادته عما اذا كانت الشركة تمتلك الملاءة المالية الكافية للقيام بالمشروع وما اذا تم التأكد من مصادر تمويلها؟».من ناحيته تقدم النائب نبيل الفضل باقتراح بقانون لاضافة مادة (30 مكررا أ) للقانون رقم 31 لسنة 1970 يقضي بأن: يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على خمس سنوات وبغرامة لا تقل عن الفي دينار ولا تزيد على خمسة الاف دينار او باحدى هاتين العقوبتين كل من دعا او نظم او اشترك في تنظيم انتخابات فرعية وهي التي تتم بصور غير رسمية قبل الميعاد المحدد لانتخابات المجلس البلدي او لانتخابات الجمعيات التعاونية او لانتخابات اعضاء جمعيات النفع العام او لانتخابات اعضاء مجالس ادارات الاندية والهيئات الرياضية او لانتخابات جمعيات الطلبة في جامعة الكويت او في اي مرفق تعليمي او انتخابات الاتحاد الوطني لطلبة الكويت وفروعه في الخارج لاختيار واحد او اكثر من بين المنتمين لفئة او طائفة معينة. وان تسري هذه العقوبة على كل من دعا او حض او شجع الغير على التصويت في الانتخابات المذكورة سالفا او الاختيار من بين مرشحيها على اساس طائفي او قبلي او فئوي.

 

الجريدة:

الكويت تتسلم رسمياً ناقلتي النفط «الفنطاس» و«برقان»

في إطار سعيها إلى تحديث أسطولها، تسلمت شركة ناقلات النفط الكويتية، رسمياً، ناقلة النفط الخام العملاقة ‘الفنطاس’ وناقلة المنتجات البترولية ‘برقان’.وقالت الشركة، في بيان أمس، إن تسلم الناقلتين يندرج ضمن خطة المرحلة الثالثة لمشاريع بناء أسطول ‘الناقلات’ الجديد والخاص بمشروع بناء تسع ناقلات.وأوضحت أن الحمولة الإجمالية لـ’الفنطاس’ تصل إلى 2.2 مليون برميل تقريباً، وهي الأولى من ضمن خمس ناقلات يتم بناؤها حالياً في شركة دايو (دي إس أم إي) لبناء السفن والهندسة البحرية في جزيرة كوجي بكوريا الجنوبية. وأضافت أن حمولة ‘برقان’ تصل إلى 340 ألف برميل تقريباً، وهي الأولى من ضمن أربع ناقلات يتم بناؤها حالياً في شركة هيونداي ميبو دوكيارد (أتش أم دي) في مدينة أولسان بكوريا الجنوبية.

«التربية»: تعاقداتنا الخارجية محدودة… والأولوية للكوادر الوطنية

أكد وكيل وزارة التربية للتعليم العام د. خالد الرشيد أن ‘التربية’ لن تتعاقد مع معلمين من الخارج هذا العام إلا في أضيق الحدود، مشيراً إلى أن العمل جار لتوفير الكوادر من خلال التعاقدات المحلية التي تعطى فيها الأولوية للعنصر الوطني.وقال الرشيد خلال حضوره ملتقى الورش التدريبية ‘إبداعاتنا 7’ الذي أقامه التوجيه الفني للدراسات العملية بمنطقة حولي التعليمية في مدرسة مسعود بن سنان المتوسطة صباح أمس، إن ‘الوزارة لديها توجه لتعزيز الجوانب العلمية والعملية في التعليم، لاسيما مع وجود مشروع توجيه الطلبة للتخصصات العلمية، لتوفير كوادر وطنية فنية وعملية لسوق العمل المحلي’، منوهاً إلى حرص ‘التربية’ على مثل هذه المعارض لعدة أهداف، منها إظهار مواهب الطلبة في مختلف المراحل.مهارات تنفيذيةوأضاف أن ‘هذا المعرض وإن كان مختصاً بالمرحلة المتوسطة، فإن الوزارة تحرص على أن يمتد على جميع المراحل التعليمية، لإظهار هذه المواهب للمجتمع’، داعياً أولياء الأمور إلى حضور هذه المعارض لرؤية مواهب أبنائهم ونتائج المناهج الدراسية التي تدرسها الوزارة.وأشار الرشيد إلى أن مثل هذه المعارض تظهر للمجتمع مدى انتقال الوزارة من تدريس مناهج ذات كم حفظي إلى مناهج ذات مهارات تنفيذية عملية، مؤكدا أن مهارات الدراسات العملية محور أساس في غرس هذه المهارات في الطلبة، داعياً كل أطياف المجتمع، وتحديداً التي تهتم بالعملية التعليمية وتطوير المناهج والتخصصات العلمية بالذات، إلى المشاركة والحضور والاطلاع على هذه المهارات المتميزة في الكويت.وذكر أن مهارات الدراسات العملية من المواد التطبيقية لمبادئ وأساسيات علمية مطلوبة للطلبة، وبالتالي هي أساسية لتكون تكميلية للجانب النظري في التعليم، مضيفا أن المعايير التي تم تطويرها تحقق جذب الطلبة للتخصصات العلمية وفق حاجة المجتمع، وان الدراسات العملية تغرس المفاهيم العلمية في نفوس الطلبة.التعليم العاموقال الرشيد إن قطاع التعليم سيولي هذا الجانب المزيد من الاهتمام، لاسيما أنه يسعى إلى تأكيد الجانب العملي لجميع المناهج الأساسية، سواء أكانت مناهج معرفية أو أدبية أو علمية.وذكر أن مثل هذه المعارض للدراسات العملية تتيح الفرصة لكليات إعداد المعلم (كلية التربية الأساسية وجامعة الكويت)، للوقوف على احتياجاتنا ومتطلباتنا في عملية تأهيل المعلمين، لكي يطوروا مناهجهم على أساس احتياجاتنا، املا في تخريج أعداد كافية من المعلمين تستعين بهم الوزارةوحول تحديد الميزانية التقديرية باحتياجات الوزارة للمعلمين والمعلمات للعام الدراسي المقبل، قال الرشيد إن ‘قطاع التعليم العام يعمل حالياً على إعداد هذه الميزانية’.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد