براكين تجتاح أندونيسيا – المدى |

براكين تجتاح أندونيسيا

السلطات أغلقت ثلاث مطارات بعد إرتفاع الرماد 17 كيلومترا

أغلقت السلطات الإندونيسية اليوم ثلاثة مطارات رئيسية وقامت بتحويل مسارات الرحلات الدولية والمحلية اثر ثوران بركان جبل (كيلود) في مقاطعة (جاوة) شرقي البلاد.
وذكرت وسائل الإعلام الإندونيسية أن اعمدة الرماد ارتفعت نحو 17 كيلومترا ما دفع السلطات إلى إصدار تعليمات بإغلاق مطارات في مدن (سورابايا) و(يوقجاكارتا) و(سولو).
وتأثرت عدة مدن في وسط جزيرة (جاوة) جراء الرماد البركاني ما اضطر آلاف السكان إلى النزوح عن ديارهم في حين لم تتوفر حتى الآن بيانات عن وقوع حالات وفاة أو اعداد المتضررين اثر ثوران البركان.
وعقد الرئيس الإندونيسي سوسيلو بامبانج يوديونو اجتماعا طارئا لمجلس الوزراء اليوم لمناقشة جهود التعامل مع مخاطر الكارثة وتنسيقها وتجهيز جميع التدابير الأمنية والمساعدات العاجلة للمتضررين.
يذكر أن آخر مرة حدث فيه ثوران بركاني بجبل (كيلود) كانت في عام 2007 إلا أن شهد الجبل أقوى ثوران في عام 1919 ما أودى بحياة 55 شخصا.
ويقع بركان جبل (كيلود) على بعد 140 كيلومترا جنوب مدينة (سورابايا) ثاني أكبر مدن إندونيسيا وهي مركز صناعي رئيسي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد