إضراب عام بشبكة القطارات في لندن – المدى |

إضراب عام بشبكة القطارات في لندن

احتجاجا على اغلاق منافذ بيع التذاكر وتسريح قرابة 950 موظفا

شهدت العاصمة البريطانية لندن اليوم اضطرابا كبيرا في حركة النقل بسبب إضراب موظفي قطارات الإنفاق التي تنقل اكثر من أربعة ملايين راكب يوميا.

واضطرت سلطات النقل الى تسخير اكثر من مئة حافلة إضافية على الخطوط الرئيسية داخل لندن الأمر الذي تسبب في المقابل في اختناقات مرورية لم تشهدها المدينة منذ عدة أعوام.

وبدت كبرى محطات القطار مكتظة بشكل غير طبيعي بينما اصطف الركاب في صفوف طويلة عند محطات الحافلات التي شكلت بدورها صفوفا ‘حمراء’ تتحرك ببطء شديد.

كما ان أرصفة الشوارع لم تسلم من الاختناقات بالنظر الى تفضيل الآلاف من الاشخاص السير على الأقدام عوضا عن تضييع الوقت في الحافلات وسيارات الأجرة.

وينتظر ان تتكرر الصورة نفسها غدا عندما يدخل الإضراب يومه الثاني احتجاجا من موظفي (مترو لندن) على قرار سلطات النقل بإغلاق جميع منافذ بيع التذاكر بداية من العام المقبل وتسريح قرابة 950 موظفا.

ولم تفلح مفاوضات عمدة لندن بوريس جونسون وسلطات النقل قبل اكثر من اسبوع في اثناء العمال عن الإضراب المقرر ان يتكرر يومي الأربعاء والخميس المقبلين.

وتؤكد السلطات المحلية ان (مترو لندن) بات بحاجة الى تطوير طريقة عمله وإدارته بعد 151 عاما من الخدمة بحيث سيتحول الى الاعتماد كلية على بيع التذاكر إلكترونيا الأمر الذي سيسمح بتوفير 50 مليون جنيه استرليني سنويا.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد