مارجوانا … ‘والدنيا ابخير’ – المدى |

مارجوانا … ‘والدنيا ابخير’

فواز البحر يكتب عن ‘تخدير الشعب الكويتي’ مع الفساد

مارجوانا … ‘والدنيا ابخير’

فواز البحر

سنّت مملكة هولندا بدعة جديدة بالقرن الماضي ومازالت عليها وهو بيع المخدر المارجوانا ، ومن لحظتها اصبح كل من يريد ان يعيش لحظات ‘ الدنيا ابخير ‘ ماعليه الا تذكرة ذهاب واياب امستردام .

ولكن مع نهايه 2013 اخذت امريكا خطوة مماثلة ، ووافقت ولاية كولورادو على السماح في بيع هذا المخدر من غير وصفة طبية ( الترفيه والمزاج) هذه البدعة المزاجية ارتحلت أيضا الى ولاية واشنطن، والمرجوانا اساسا من سلالة شجرة القنب الهندية ويستخدمونها كهنة الهندوس لشعور التأمل والطقوس ..

وطبعا نتذكر بانه الطائفة التي تكلمت عنها في مقاله قديمة ‘ راستافارية ‘ التي يتبعها بوب مارلي تحلل هذا المخدر وتعتبر جزء اصيل في ممارسة طقوسها ونتذكر بان اصحاب هذه الطائفة يقدسون الامبراطور هيلاسي لاسي ..وكل طائ تستخدم هذه العنصر المخدر في طقوسها ، سوف تجدها تقدس شئ غير منطقي .

عموما قمت بعمل بحث بسيط عن آثار هذا المخدر وماذا يحس فيه المتعاطي واكتشتفت بانه يعطي لمخ الشخص بالاسترخاء والنعاس والابتهاج والانتعاش والمرح ،يعني بالكويتي ‘ الدنيا ابخير ‘ فلو قامت الحروب والقتل والسرقات امامه لن يقول المتعاطي وهو مبتسم الا ‘ الدنيا ابخير ‘ و يصحبها ‘ بسحبة ‘ ! وأنا اظن بانه لو نعطيها للاشرار اللي عندنا اللي شغالين سرقات و اختلاسات و اعتقالات هالمرجوانا ونخليهم يعيشون حالة من البلادة والانتعاش ، وحتى لو نعطيها للمواطنين بسبب الغضب والمشاجرات وعدم الرضى للأداء الحكومي اظن راح نتحول الى دولة بليدة جدا جدا فوق ما هي اساسا بليدة … ولكن صدقوني حتى المتعاطي للمرجوانا في الكويت ماراح يعيش لحظه الانتعاش لان الفساد محتاج مخدر اكبر .

راح يقول شخص انزين وماذا عن الحشيش ..؟؟

سوف اقول تذكر يا اخي فر الحشاشين وقل الموت وشيخها ( حسن صبّاح) كانو يتعاطون الحشيش ويقتلون وزرعوا الخوف في الامة، انا اقول خلونا على المارجوانا احسن ‘ بوايد ‘

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد