إنفجار في معقل حزب الله – المدى |

إنفجار في معقل حزب الله

قتلى وجرحى بالضاحية الجنوبية لبيروت بسيارة ملغمة

قالت مصادر أمنية وطبية إن أربعة أشخاص قتلوا في انفجار سيارة ملغومة في الضاحية الجنوبية في بيروت معقل‭‭ ‬‬جماعة حزب الله يوم أمس ‘الخميس’ في أحدث هجوم ضمن سلسلة من الهجمات الدموية التي استهدفت أهدافا شيعية وسنية في لبنان.

وأدت قوة الانفجار الى تدمير عدد من السيارات التي تحولت هياكلها الى قطع من الحديد الملتوي المجللة بالسواد في حين تطايرات أجزاء من واجهات المباني في الموقع.

وقال وزير الصحة علي حسن خليل إن الارقام الأولية للضحايا تشير الى مقتل اربعة اشخاص وإصابة 66 آخرين. وقال مصدر امني ان الانفجار ناجم عن تفجير سيارة ملغومة.

يأتي الانفجار بعد اقل من اسبوع من مقتل وزير المالية الاسبق محمد شطح المعارض لجماعة حزب الله وحليفها الرئيس السوري بشار الأسد. وقتل في الهجوم الذي نفذ بسيارة ملغومة بوسط بيروت ستة أشخاص آخرين.

 

قال مصدر فى حزب الله اللبنانى، إنه تم العثور على أشلاء بشرية بين الحطام، مما يشير إلى احتمالية أن يكون منفذ الهجوم الذى شهدته الضاحية الجنوبية فى بيروت، انتحاريا.

ولقى خمسة أشخاص حتفهم على الأقل فى الانفجار الذى ضرب الضاحية الجنوبية فى بيروت التى يتواجد فيها ‘حزب الله’ بكثافة، وقال وزير الصحة إن 66 شخصا أصيبوا.

ووقع الانفجار على بعد حوالى 200 متر من مقر المجلس السياسى لحزب الله. ونفى حزب الله التقارير التى ذكرت أن الهجوم استهدف أحد أعضائه.

وقال القائم بأعمال وزير الخارجية عدنان منصور المقرب من حزب الله إن ‘الرابط الوحيد بين كل الانفجارات هو الإرهاب الذى يمكن أن يضرب أى منطقة فى لبنان بدون مبرر’.

 

سمع اهالي الضاحية الجنوبية لبيروت دوى انفجار ضخم قرب مطعم الجواد بين بئر العبد وحارة حريك.

فيما تصاعدت أعمدة الدخان في المنطقة ، أشارت المعلومات الاولية الى أن الانفجار ناجم عن سيارة مفخخة مما أدى مقتل شخصين وجرح 6 آخرين.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد