80 دولار متوسط سعر برميل النفط في السنوات المقبلة – المدى |

80 دولار متوسط سعر برميل النفط في السنوات المقبلة

اكد تقرير اقتصادي متخصص التباين في الآراء حول توقعات أسعار النفط المستقبلية مشيرا الى ان مستوى 80 دولارا للبرميل يبقى هو السعر الأقرب للimage-S70V6S1XTH4LZRT1متوسط المتوقع خلال السنوات المقبلة.

واوضح التقرير الصادر عن المركز الدبلوماسي للدراسات الاستراتيجية اليوم وخص بنشره وكالة الانباء الكويتية (كونا) انه وفي ضوء كل تلك المتغيرات الكثيرة التي تحيط بسوق النفط العالمية أصبح من الصعب توقع اتجاه أسعار النفط العالمية لتأثرها بعوامل من الصعوبة توقعها.

واشار الى ان من العوامل الصعب توقعها ما يتصل بالصراعات الدولية والمشاكل الداخلية في بعض الدول النفطية مثل ليبيا ونيجيريا والعراق مؤكدا ان الأسعار المستقبلية للنفط تظل رهينة قدرة العالم على تلبية نمو الطلب العالمي على النفط.

وافاد بان أسعار النفط المستقبلية تبقى محكومة بمدى التوازن بين العرض والطلب على النفط مصدر الطاقة الأول في العالم مبينا ان اتجاهات أسعار النفط العالمية تحددها عدة عوامل رئيسة أهمها مدى كلفة إمدادات النفط غير التقليدية من الدول الصناعية “ونعني بذلك تكلفة إنتاج الزيت الصخري”.

ولفت الى ان من العوامل الرئيسية المهمة مدى استعداد دول الأوبك للاستثمار في الصناعة النفطية مثل التنقيب والبحث عن حقول جديدة وكفاءة استخراج النفط من الحقول القديمة والمتوسطة بواسطة استخدام التقنيات الحديثة وذات التكلفة العالية وطبيعة اقتصاديات السوائل البديلة المنافسة للمشتقات النفطية مثل الديزل الحيوي والإيثانول والديزل المنتج من الغاز الطبيعي وغيرها اضافة الى الحالة الصحية للاقتصاد العالمي وحاجته إلى طلب المزيد من النفط.

واوضح التقرير ان الطلب العالمي على النفط في عام 2013 بلغ حوالي 5ر89 مليون برميل يوميا ومن المتوقع أن يرتفع الطلب اليومي بحوالي مليون برميل سنويا إلى عام 2018 مؤكدا ان ذلك يعنى أنه بعد خمس سنوات أي في عام 2018 سيصل الطلب العالمي على النفط حسب توقعات منظمة أوبك الى حوالي 5ر94 مليون برميل في اليوم.

وفي الوقت ذاته اشار الى طلب الدول الصناعية الذي سيقل من 5ر45 مليون برميل يوميا في عام 2013 إلى 5ر44 مليون برميل يوميا في عام 2018 موضحا ان نمو الطلب سيظل مستمرا في كل من الصين والهند لاسيما أن ذلك النمو يقدر بأكثر من 3 مليون برميل يوميا أي حوالي 60 في المئة من إجمالي النمو العالمي على طلب النفط.

وافاد التقرير بأن هناك عدة عوامل ستحدد أسعار النفط في المستقبل القريب حتى 2018 وهى مدى النمو في الاقتصاد العالمي وبالتالي نمو الطلب العالمي على النفط “لكن بما أن الاكتشافات والمصادر الجديدة من النفط التقليدي قد تكون ضئيلة سيبقى النفط غير التقليدي وإمكانية انتشار استخراجه حول العالم هو العامل الرئيس في تحديد أسعار النفط العالمية في السنوات العشر المقبلة”.

وجدد التأكيد على صعوبة امكانية معرفة اتجاهات الأسعار المستقبلية دون الرجوع إلى حالة انتاج الزيت الصخري موضحا ان بعض الدراسات تفيد بانه وبحلول عام 2035 سيكون معدل انتاج الزيت الصخري ما بين 10 الى 14 مليون برميل يوميا وهو يمثل حوالي 12 في المئة من الانتاج العالمي الكلي للنفط.

وبناء على هذا السيناريو اشار الى ان التوقعات تقود لان يتراوح سعر النفط عندئذ بين 80 الى 100 دولار للبرميل وذلك لارتفاع الإمدادات النفطية.

ولفت الى ان هناك توقعات بأن تنخفض أسعار النفط بحلول 2025 إلى 97 دولارا للبرميل بسبب زيادة الامدادات من مصادر تقليدية وغير تقليدية موضحا ان بعض الدراسات اشارت الى ان الزيت الصخري سيؤدي إلى انخفاض أسعار النفط العالمية التي قد تصل إلى 80 دولارا للبرميل.

واكد تقرير المركز الدبلوماسي ان هناك تباينا في الآراء حول توقعات أسعار النفط المستقبلية ولكن يبقى مستوى 80 دولار للبرميل هو السعر الأقرب للمتوسط المتوقع خلال السنوات القادمة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد