حبارة يعترف بعلاقته بمرسي والإخوان ويدلي بإعترافات قد تؤدي إلى إعدام المعزول وعدد من قيادات الجماعة – المدى |

حبارة يعترف بعلاقته بمرسي والإخوان ويدلي بإعترافات قد تؤدي إلى إعدام المعزول وعدد من قيادات الجماعة

قالت مصادر مطلعة لشبكة أخبار المصري “ش.أ.م” ان عادل حباره زعيم تنظيم القاعدة فى سيناء الذي تم اعتقاله منذ يومين فى سيناء، قد اعترف امام سلطات التحقيق بعلاقته بالرئيس المعزول محمد مرسي، وجماعة الاخوان المسلمين وانه كان على اتصال بالدكتور محمد البلتاجي مسئول التنسيق بين الجماعة والجماعات المسلحة – بحد وصفه- ، وانه تلقى منهم دعما ماديا اكثر من مرة.

واضافت المصادر ان عادل حبارة زعيم القاعدة فى سيناء قد سرد تفاصيل علاقته بأيمن الظواهري زعيم القاعدة فى افغانستان والتفاصيل الكاملة لمرحلة تدريبة وتسلله إلى مصر، منتصف فبراير 2011، وتكوينه تنظيم ارهابي يتبع القاعدة في سيناء لفصلها واعلانها امارة اسلامية.

واشار المصدر إلى ان حباره اعترف ايضا بعلاقته بحماس وتعاونه معها، وان تنظيمة الذي يتكون من اكثر من ثلاثة الاف مقاتل تمثل نسبة الفلسطينيين فيه حوالى 840 فلسطيني والباقي مصريين وعرب وافغان وايرانيين.

كما اعترف حباره بأماكن تواجد العناصر التابعة له، والتى قامت طائرات الاباتشي بناء عليه أمس الاثنين بقصفها، وقتل 88 واصابة المئات من العناصر التابعة للقاعدة فى سيناء، كما اعترف بقتله جنود الامن المركزي فى رفح الشهر الماضي، كعملية انتقامية من الشرطة المصرية بناء على اوامر عليا اتته من الدكتور ايمن الظواهري زعيم التنظيم، وانه قام ايضا بقصف قسم ثاني العريش اكثر من مرة، وكذلك قصف عدد من الاكمنة والمواقع الشرطية خلال العامين الماضيين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد