عالية نصيّف تهاجم الكويت مجدداً – المدى |

عالية نصيّف تهاجم الكويت مجدداً

قالت النائبة عن ائتلاف العراقية الحرة عالية نصيف، الاثنين، ان اتفاقية خور عبدالله ضمنت للكويت السيطرة على ما تبقى من الحدود البحرية العراقية بعد إنشائها ميناء مبارك.

وأوضحت في تصريح نقله المكتب الإعلامي للإئتلاف أنه ‘ بعد وصول مشروع ميناء مبارك الى نسبة انجاز متقدمة تجاوزت 46 بالمائة ، جاءت اتفاقية تنظيم الملاحة في خور عبدالله لتضمن للكويت استكمال سيطرتها على الإطلالة البحرية للعراق بشكل شبه كامل ‘.

وأشارت الى ‘ ان ميناء الفاو لم يستكمل خطوته الاولى حتى هذه اللحظة ، وكل ما تم انجازه هو كاسر الأمواج الذي هو مجرد صخور توضع في مقدمة الميناء ، وباستثناء هذه الصخور لاوجود لميناء الفاو إلا في مخيلتنا ‘.

وأضافت نصيف ‘ ان معظم ما جرى من مباحثات مع الجانب الكويتي كانت خاضعة للمجاملات ، وما زاد الطين بلة ان المجاملات أثمرت عن اتفاقيات كان الرابح الوحيد فيها هو الكويت على حساب المصلحة العراقية ‘.

وشددت على ‘ ضرورة توعية الشارع العراقي بمدى الأضرار الإقتصادية التي سيتعرض لها العراق على مدى عقود من الزمن ، بسبب مجاملة البعض للكويت وتمرير اتفاقيات غير متكافئة أتاحت لها فرصة العبث بمقدرات العراق ‘.

8_27_201312323PM_5375080041

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد