مسيرة تونسية للدفاع عن حقوق المرأة ودعم “اعتصام الرحيل” – المدى |

مسيرة تونسية للدفاع عن حقوق المرأة ودعم “اعتصام الرحيل”

دعت منظمات نسائية تونسية الى تنظيم مسيرة ضخمة بعد غد الثلاثاء للدفاع عن حقوق المرأة في عيدها الوطني ودعم “اعتصام الرحيل” بساحة باردو بالعاصمة
ونشرت شبكة “نساء الرحيل” على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بيانا دعت من خلاله النساء في تونس الى المشاركة في تظاهرة حاشدة الثلاثاء 13 آب’اغسطس بمناسبة العيد الوطني للمرأة التونسية انطلاقا من ساحة باب سعدون وسط العاصمة للتوجه الى ساحة باردو عبر شارع 20 مارس الذي يربط بين الساحتين
وشبكة نساء الرحيل هو تجمع لمنظمات نسائية من المجتمع المدني وناشطات مستقلات بمشاركة أحزاب سياسية، وطالبت المتظاهرات الى ارتداء الألوان البيضاء والحمراء المميزة للراية الوطنية أثناء المسيرة
وجاء في بيان الشبكة باللغة الفرنسية “في العامين الماضيين كان لعيدنا طعم خاص ، معركتنا أيضا لها خصوصيات وهو ما سيضفي رونقا على تظاهراتنا ومسيراتنا”
ومقارنة بدول المنطقة العربية تتمتع المرأة التونسية بوضع قانوني وحقوقي مميز منذ اصدار مجلة الأحوال الشخصية بعيد الاستقلال في 13 آب’اغسطس عام 1956
ومن ابرز الاصلاحات التي فرضتها المجلة انها سحبت القوامة من الرجل وجعلت الطلاق بيد المحكمة عوض الرجل ومنحت أولوية الحضانة للمرأة، كما تمنع المجلة تعدد الزوجات والزواج العرفي
ومن المقرر ان تنضم مسيرة الثلاثاء الى اعتصام الرحيل بساحة باردو والذي يطالب بحل المجلس التأسيسي والحكومة ويدعو الى تشكيل حكومة انقاذ غير متحزبة ومحدودة العدد لاكمال ما تبقى من المرحلة الانتقالية
وكان الاعتصام الذي بدأ منذ 27 تموز’يوليو الماضي على خلفية اغتيال النائب المعارض محمد براهمي قد حشد في السادس من الشهر الجاري مسيرة ضخمة ضمت بحسب المنظمين اكثر من 150 الف متظاهر بساحة الاعتصام والشوارع المحاذية، لاحياء ذكرى مرور ستة اشهر على اغتيال السياسي المعارض شكري بلعيد
 _10_

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد