هادي: أوشكنا على حسم المعركة عسكريًا ضد الحوثيين – المدى |

هادي: أوشكنا على حسم المعركة عسكريًا ضد الحوثيين

قال الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، إن قوات الجيش اليمني، المدعومة من قوات التحالف العربي، أوشكت على حسم معركة كل اليمنيين عسكريًا، وإن بلاده لن تكون ممرًا خلفيًا “يعبر منه المتسللون لضرب الأمن الإقليمي، عبر وكلاء هنا أو هناك، يفتقدون البصيرة ويغامرون في زمن لم تعد المغامرة فيه إلا صورة جلية للخيانة والغدر”. وأكد هادي، في كلمة موجهة إلى الشعب اليمني، بمناسبة قدوم شهر رمضان المبارك، أن “الميليشيا الحوثية الإيرانية الدموية أدخلت الحزن والمعاناة إلى كل منزل يمني، وأن نهبها للموارد العامة وحربها العبثية، وتغذيتها للتطرف والإرهاب، طالت آثاره المعيشية والاقتصادية الجميع دون استثناء.” وأضاف، في خطاب نقلته وكالة الأنباء اليمنية سبأ، أن “هذه الحرب لم تكن يومًا خيارنا، وحاولنا بشتى الطرق والوسائل تفاديها، حتى بعد أن أشعلتها الميليشيا الانقلابية، عملنا ولا نزال على إنهائها وقدمنا التنازلات تلو التنازلات من أجل تطبيق مرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها محليًا والمؤيدة أمميًا ودوليًا، والمتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن الدولي وفي مقدمتها القرار 2216”. وقال: “سنظل ومن موقع القوة والمسؤولية في مربع الإيجابية ودعاة سلام في كل الظروف، حتى وقد أوشكنا على حسم معركة كل اليمنيين عسكريًا، إلا أننا سنكون كعهدنا دائمًا في التعاطي بجدية مع أي جهود أممية أو دولية لإحلال السلام”. وثمن هادي “الدعم والمساندة من الأشقاء في التحالف العربي، وإسهامهم في إفشال محاولات إيران ووكلائها لتحويل اليمن إلى ساحة ابتزاز للجيران والإقليم والعالم”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد