وزارة الإعلام تطور بثها الرقمي – المدى |

وزارة الإعلام تطور بثها الرقمي

أعلنت شركة الشرق الأوسط للاتصالات «ميتكو»- الشركة الرائدة في مجال حلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط وأفريقيا عن تعاونها مع شركة «سيسكو» لتطوير الإرسال التلفزيوني بلا أطباق في وزارة الإعلام من خلال مشروع الألياف الضوئية الذي ينفذ بالتعاون مع وزارة الخدمات.

وفي تعليقه على هذه الخطوة، أوضح الوكيل المساعد للشؤون الهندسية في وزارة الإعلام مشعل المقلد، في بيان صحافي أن الهدف من تطوير الكيابل هو نقل بيانات الصوت والصورة من خلال نظام سريع ودقيق، يتميز بجودة عالية، وبألوان أكثر واقعية.

ولفت إلى وجود دراسة تمت بالتعاون مع وزارة الخدمات، لإنجاز المشروع الذي سيمثل نقلة نوعية للكويت من خلال البث التلفزيوني.

وأشار إلى أن مدة تنفيذ المشروع هي عامان بتكلفة تصل الى 5 ملايين دينار، وسيشمل 23 موقعاً للإعلام والجهات الحكومية المهمة، منها مركز جابر الأحمد الثقافي، ومجمع الإعلام، وجميع محطات الإرسال التلفزيوني والإذاعي.

وأكد أن التنفيذ تطلب تعاون وزارتي الإعلام والخدمات ليكتمل دون نقص أو خطأ، وإذا كانت الشركة المنفذة للمشروع مضطرة للحفر في أي موقع من المواقع المخصصة، سيتطلب الإشراف العام من قبل المهندسين المختصين من وزارة الخدمات.

من جانبه، قال عضو مجلس إدارة «ميتكو» محمد توفيق بن سلطان ان شركة «ميتكو» تفخر بعلاقتها الاستراتيجية مع وزارة الاعلام، والتي أثمرت عن التعاون في تنفيذ المشروع، مضيفا أن المشروع ذو أهمية عالية، حيث تقوم الالياف الضوئية بنقل المعلومات بأفضل صوت وصورة، وهي تعد الأحدث عالمياً، وتتميز بأن نسبة الانقطاع أو التشويش أو تأخر البث تبلغ 0%.

وأشار الى أن المشروع مقسم إلى 3 مراحل، للتأكد من تنفيذه بأفضل طريقة، بدءاً بالأعمال المدنية، وتشمل الحفر، ومن ثم المرحلة الثانية، وهي تمديد كيابل الألياف الضوئية، والتأكد من سلامتها وتطابقها مع المواصفات المتفق عليها، ومن ثم الانتقال إلى المرحلة الأخيرة، وتشمل تركيب أجهزة الربط والتراسل بالمواقع المختلفة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد