المقاطعة نجحت – المدى |

المقاطعة نجحت

وكالات عالمية: الإقبال ضعيف، وكونا تعترف: الإقبال ‘جيد’

قال رئيس اللجنة القضائية العليا المشرفة على سير انتخابات مجلس الامة 2013 المستشار أحمد العجيل ان نسبة الناخبين والناخبات الذين أدلوا بأصواتهم اليوم ‘جيدة جدا’.
واضاف المستشار العجيل في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب اغلاق مراكز الاقتراع في الدوائر الانتخابية الخمس أنه لم تسجل اي مخالفة طوال سير العملية الانتخابية ما عدا بعض الحالات الفردية البسيطة التي تمت معالجتها في حينها.
وقال ان عملية فرز الاصوات بدأت عند الساعة التاسعة والربع مساء بالتوقيت المحلي في الدوائر الانتخابية الخمس تمهيدا لاعلان النتائج الرسمية.
واشاد بتعاون الناخبين والناخبات مع رجال القضاء والأمن خلال سير العملية الانتخابية متقدما بالشكر نيابة عن السلطة القضائية الى حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح على دعمهم لرجال القضاء من اجل انجاح مهمتهم السامية.
وتقدم كذلك بالشكر الى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ احمد الحمود الجابر الصباح ووزير العدل ووزير الاوقاف والشؤون الاسلامية ووزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب.

في غضون ذلك، قالت وكالة رويترز في تغطية موسعة لها عن الإنتخابات عن ان هناك إقبال ضعيف، وقالت: توجه الناخبون الكويتيون يوم السبت لمراكز الإقتراع للإدلاء بأصواتهم لاختيار 50 عضوا في مجلس الأمة (البرلمان) وسط إقبال ضعيف بسبب ارتفاع درجة الحرارة التي تتواكب مع صيام رمضان ودعوات من المعارضة للمقاطعة اعتراضا على النظام الإنتخابي.

وقالت: المظاهر الاحتفالية التي كانت تصاحب كل انتخابات جرت في السابق في هذا المكان واقتصر الحضور على عدد قليل من أنصار المرشحين الذين استظلوا تحت سقف المكان المخصص لحماية السيارات من حرارة الشمس المحرقة بينما كانت أعداد المتواجدين داخل اللجان الانتخابية متواضعة للغاية.

لكن المستشار إبراهيم العبيد رئيس اللجنة التي تقع ضمن الدائرة الثالثة قال لرويترز إن 50 ناخبا أدلوا باصواتهم في الساعة الأولى من الصباح من أصل 788 ناخبا وهو معدل ‘أكثر من جيد’.

وأضاف ‘هذه أول انتخابات تمر علينا في رمضان وبالتالي صعب أن نحكم عليها’ من حيث معدل المشاركة.

وأعرب أحد المرشحين لرويترز عن خيبة أمله من تواضع عدد المشاركين في ساعات الصباح وقال ‘الحضور نص نص. كنا نتوقع ان يكون أكبر… لكن يبدو أنهم لا يزالون نائمين. نتوقع أن يزيد الإقبال بعد صلاة العصر.’

وقال علي حسين وهو طالب في كلية الهندسة ‘الإقبال هنا ضعيف. لا أرى أحدا (في اللجنة)… السنة الماضية كانت قوافل (من المواطنين قادمة من الخارج) آتية لتدلي بأصواتها. فترة العصر ستكون وقت الذروة.’

ومن المعتاد في الكويت في الانتخابات السابقة أن يعود المواطنون المتواجدون في الخارج لبلادهم للإدلاء بأصواتهم في ظاهرة فريدة من نوعها.

وقال عبد الملك خالد (25 سنة) ويعمل في شركة نفطية ‘جئت في الصباح لأنه أفضل وقت. أنشط وقت يكون هو الصباح. بالليل سيكون هناك زحام. الإقبال أقل بسبب أجواء رمضان.’

وقال محسن دشتي ويعمل طبيبا ‘التصويت واجب وطني بعد حكم المحكمة الدستورية. نحتاج من المجلس القادم مصالحة حكومية برلمانية والاهتمام بالتنمية.

وتأكيداً لنجاح المقاطعة ، قالت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية ‘كونا’ أن مراكز الاقتراع لانتخابات مجلس الامة في الدوائر الانتخابية الخمس شهدت اقبالا جيدا على العملية الانتخابية اليوم فيما حظيت استعدادات الجهات الحكومية المعنية للعرس الديمقراطي باشادة الناخبين والناخبات.

واغلقت مراكز الاقتراع ابوابها الساعة الثامنة مساء اليوم فيما ظلت صناديق الاقتراع مفتوحة للتصويت امام الناخبين الموجودين داخل المراكز على أن يبدأ فرز الاصوات بعد تصويتهم ليتم بعدها اعلان النتائج الرسمية في مراكز الاقتراع الرئيسية.

8:16:47 PM

من جانبه قال عمر القناعي عضو مجلس إدارة الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان عبر حسابه في تويتر أن بعض رؤساء اللجان تجاوزوا عن بعض الأخطاء في التصويت بحجة أن الإقبال ضعيف.

8:07:45 PM

وكانت مراكز الاقتراع لانتخابات مجلس الامة في الدوائر الانتخابية الخمس قد أغلقت ابوابها امام الناخبين والناخبات عند الساعة الثامنة مساء اليوم بالتوقيت المحلي فيما ظلت صناديق الاقتراع مفتوحة للتصويت امام الناخبين الموجودين داخل المراكز.

وسيبدأ فرز الاصوات مباشرة في جميع مراكز الاقتراع الاصلية والفرعية (نساء ورجالا) بعد انتهاء تصويت الموجودين فيها ليتم بعدها اعلان النتائج الرسمية في مراكز الاقتراع الرئيسية من قبل اللجنة الوطنية العليا للانتخابات.

وكانت المراكز الانتخابية الموزعة على 100 مركز قد بدأت باستقبال الناخبين في تمام الساعة الثامنة من صباح اليوم للتصويت على اختيار 50 عضوا لمجلس الامة بواقع عشرة اعضاء لكل دائرة انتخابية.

ويحق لكل ناخب من الناخبين المقيدين وعددهم 439715 ناخبا وناخبة اختيار مرشح واحد من بين مجموع المرشحين الذين يتنافسون في الدوائر الانتخابية الخمس للفوز بعضوية مجلس الامة.

وتجري عملية الاقتراع في 457 لجنة انتخابية موزعة على 100 مركز في مختلف مناطق دولة الكويت اضافة الى خمس لجان رئيسية يتم فيها اعلان النتائج النهائية لكل دائرة على حدة.

يأتي ذلك وسط مؤشرات على نجاح المقاطعة .

وقال مراقبون لـ Alaan أن الدوائر الرابعة والخامسة والثانية على التوالي شهدت النسبة الأعلى بمقاطعة الإنتخابات ، والأولى والثالثة الأكثر مشاركة على التوالي بالتصويت .

6:01:06 PM

وقال المراقبون لانتخابات مجلس أمة 2013 أن الإقبال على التصويت لازال ضعيفا بمختلف الدوائر قبل ساعتين من إغلاق أبواب مقار الإقتراع وصناديق التصويت.

2:18:47 PM

قالت وكالة الأنباء الفرنسية في تقرير لها اليوم أنه ستكشف نسبة المشاركة ما اذا كانت الدعوة الى مقاطعة الاقتراع التي اطلقها المعارضون الرئيسيون في الكويت، قد لقيت قبولا لدى الناخبين الذين ملوا الازمات السياسية المتكررة.

وعند بدء التصويت في الساعة الثامنة (5,00 تغ)، لم يحضر سوى قلة من الناخبين الى مكتب القادسية عند المدخل الجنوبي للعاصمة، لكن عددهم اخذ يرتفع على مر الوقت.

وقد يمنع الحر الشديد في الكويت، حيث بلغت الحرارة 45 درجة مئوية، بعض المقترعين من التوجه الى مراكز الانتخاب، وهي اول انتخابات كويتية تنظم في رمضان.

وتقاطع التيارات الاسلامية والوطنية والليبرالية الاقتراع احتجاجا على تعديل القانون الانتخابي، كما الحال خلال الاقتراع الاخير، عدا التحالف الوطني الديموقراطي وهو تجمع ليبرالي قريب من التجار بالاضافة الى مشاركة القبائل الرئيسية.

وعشية الاقتراع السادس خلال سبع سنوات، دعت التيارات المعارضة الكبرى مجددا الى مقاطعة الانتخابات مؤكدة ان التصويت سيعني اضفاء الشرعية على الفساد.

وكانت الحملة الانتخابية باهتة ولم تنجح في تعبئة عدد كبير من الناخبين في حين كانت عكس ذلك في السابق. وكانت التغطية الاعلامية لهذه الانتخابات ايضا محدودة.

1:39:53 PM

قالت كارين طرباي، موفدة بي بي سي إلى الكويت، إن العرقلة المستمرة لمسار البلاد السياسي من خلال إجراء ست انتخابات في غضون سبعة أعوام أثر سلبا على المشاركة في العملية الانتخابية.

وأضافت أن الحرارة الشديدة المتزامنة مع شهر رمضان قد تؤثر أيضا على نسبة الإقبال.

بدء عملية التصويت حاليا لإنتخابات مجلس الأمة مع فتح مقار الإقتراع بمختلف المناطق بالبلاد.

تفتتح صباح اليوم صناديق الإنتخاب مع حلول الساعة الثامنة صباحا، وسط دعوات لمقاطعة الانتخابات احتجاجا على الفرد بالقرار والاعتقالات السياسية والتضييق على الحريات، ووسط درجة حرارة شديدة توقع لها أهل الأرصاد الجوية أن تقارب الخمسين، وفي منتصف شهر الصيام، تجري اليوم انتخابات مجلس الأمة الكويتي، ولا أحد يعرف حتى الآن كم من الناخبين الكويتيين سيتوجهون الى صناديق الاقتراع غدا لانتخاب 50 عضوا في مجلس الامة بفصله التشريعي ال14 وفقا لنظام الدوائر الخمس والصوت الواحد الذي يطبق للمرة الثانية على التوالي في تاريخ الكويت البرلماني.

ويحق ل 439715 ناخبا وناخبة التصويت لاختيار مرشح واحد من بين مجموع المرشحين الذين يتنافسون في الدوائر الانتخابية الخمس بحيث يمثل كل دائرة المرشحون العشرة الاوائل فيها.

ويبلغ اجمالي عدد الناخبين الذكور 206096 وبنسبة 87ر46 بالمئة من مجموع اعداد الناخبين في الدوائر الانتخابية الخمس في حين يبلغ اجمالي الناخبات 233619 يشكلن ما نسبته 12ر53 بالمئة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد