محمد صلاح يعادل رقمين قياسيين بهدف واحد – المدى |

محمد صلاح يعادل رقمين قياسيين بهدف واحد

عادل النجم المصري محمد صلاح بهدف واحد، رقمين قياسيين في منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، في مباراة فرط خلالها ناديه ليفربول بتقدمه بهدفين نظيفين على وست بروميتش ألبيون، وأنهاها بتعادل 2/2 اليوم السبت ضمن المرحلة 35.

وسجل صلاح الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 71، بعدما كان داني إينغز قد افتتح التسجيل في الدقيقة الرابعة من الشوط الأول، وقلص المضيف الفارق بهدف لجايك سيريل ليفرمور في الدقيقة 79، قبل أن يعادل عبر رأسية الفنزويلي سالومون روندون في الدقيقة 88.

وبات في رصيد صلاح 31 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، ليعادل الرقم القياسي المسجل في الدوري خلال موسم من 38 مباراة، والذي يتشاركه الأوروغوياني لويس سواريز، لاعب برشلونة الإسباني حاليا وليفربول سابقا (حققه في موسم 2013-2014)، والبرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد الإسباني حاليا ومانشستر يونايتد سابقا (2007-2008)، وألن شيرر مع بلاكبيرن روفرز (1995-1996).

كما عادل صلاح الرقم القياسي للاعب ليفربول السابق الويلزي إيان راش، بتسجيله هدفا على الأقل في 32 مباراة في موسم واحد.

وعزز صلاح، أحد أبرز المرشحين لنيل جائزة أفضل لاعب في الدوري التي تمنحها رابطة اللاعبين المحترفين غدا الأحد، رصيده في صدارة ترتيب هدافي الدوري، بفارق خمسة أهداف عن مهاجم توتنهام هاري كاين.

كما بات في رصيد صلاح (25 عاما)، 41 هدفا في مختلف المسابقات، وذلك في موسمه الأول مع ليفربول بعد قدومه من نادي روما الإيطالي.

إلا أن ليفربول فرط بنقطتين ثمينتين في معركته مع مانشستر يونايتد على إنهاء الموسم في المركز الثاني خلف مانشستر سيتي المتوج باللقب، إذ فشل في الإفادة من تقدمه 0/2 حتى المراحل الأخيرة من المباراة.

وبات في رصيد ليفربول 71 نقطة من 35 مباراة، مقابل 74 من 34 مباراة ليونايتد الذي يخوض اليوم مباراة في الدور نصف النهائي لكأس إنجلترا ضد توتنهام، كما يأتي تعادل ليفربول قبل أيام من مواجهته روما الإيطالي في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد