توقعات بارتفاع مبيعات تعاونية صباح الناصر – المدى |

توقعات بارتفاع مبيعات تعاونية صباح الناصر

توقع أمين الصندوق ورئيس لجنة المشتريات في جمعية صباح الناصر التعاونية نواف ضحوي المطيري ارتفاعا في حجم المبيعات الشهرية نهاية الشهر الجاري يصل إلى مليون دينار بعد أن كانت في حدود الـ 850 ألف دينار، وذلك بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك وإطلاق الأنشطة المتنوعة.

وقال في تصريح صحافي إن هذا الارتفاع يعد الاول منذ تسلم مجلس الإدارة الجديد لمهامه وقيامه بالعديد من الخطوات التطويرية، موضحا أنه تم وضع هيكل إداري للموظفين وإجراء تغييرات في الكادر الوظيفي والتخلص من العمالة الهامشية لصالح العمالة المنتجة، إضافة إلى استكمال برنامج المحاسبة في الإدارة.

واشار إلى أن مثل هذه الإجراءات تسهم في تحقيق الضمان والامان المعاشي وتدفع جميع العاملين في الجمعية إلى الشعور بأهمية متابعة الاعمال أولا باول، والوقوف على مواطن الضعف لتقويتها والتركيز على مستقبل الجمعية والنهوض بها في مختلف المجالات.

وكشف المطيري عن انه يتم حاليا الاستعداد لإطلاق مهرجان تسويقي خلال عطلة عيد الفطر السعيد، مبينا ان مجلس الإدارة وضع خطة تسويقية لإطلاق مجموعة متنوعة من المهرجانات التسويقية الشهرية وبحسب المواسم، حيث تم إطلاق عرض على الخضار والفواكه لمدة أسبوع كامل ينتهي يوم السبت المقبل.

واعاد النشاط الحالي في حركة المبيعات إلى حلول شهر رمضان المبارك والإقبال المتزايد من قبل ابناء المنطقة على الشراء من السوق المركزي، إضافة إلى التعاون والتنسيق والعمل المشترك بروح الفريق الواحد بين أعضاء مجلس الإدارة ما انعكس إيجابا على الخدمات المقدمة والنتائج المحققة والمتوقعة.

وأكد أنه يجري حاليا عمل إضافات على نظام الباركود وتوسعته وتطبيقه في الفروع والمخازن بعد نجاحه في السوق المركزي، مشيرا إلى ان النظام يضمن سلامة العملية الحسابية ومعرفة النواقص والصادر والوارد ويضمن توحيد الاسعار بين السوق المركزي والفروع الأخرى.

وشدد المطيري على ان مجلس الإدارة حريص كل الحرص على توفير جميع السلع واستدراك النواقص في السوق المركزي والفروع، إضافة إلى التواصل الدائم والمستمر مع الموردين وتسديد مستحقاتهم أولا بأول، وذلك لضمان استمرار توريد السلع وعدم قطع أي منها وسؤال المساهمين والمستهلكين عنها، إلى جانب توسيع عملية تواصل الأهالي مع خدمة الغاز.

وفيما يتعلق بشركة كي دي دي والتعامل معها؛ قال إنه تم عقد اجتماع مع مسؤولي الشركة وتمت إزالة جميع أسباب النزاع، وتسديد كافة المبالغ المستحقة والمتأخرة، وإعادة التعامل معها من جديد، مشيرا إلى أن الشركة وعدت بتقديم دعومات مستقبلية بعد ان تم إنهاء الخلاف السابق، وتمت إعادة الأصناف إلى الرفوف.

واختتم المطيري بدعوة الأهالي وسكان المنطقة إلى تقديم الاقتراحات البناءة والتواصل مع مجلس الإدارة وتقديم الشكاوى في حال ظهور أي تقصير في أي جانب، مؤكدا تقبل مجلس الإدارة لجميع الاقتراحات والشكاوى بهدف استكمال مسيرة التطوير والنهوض بالجمعية من جديد.

7_22_2013105444AM_4688498501

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد