كبسة شراء أصوات جديدة بالرابعة وتجاهلها بالثانية – المدى |

كبسة شراء أصوات جديدة بالرابعة وتجاهلها بالثانية

الداخلية داهمت منزلا بالعارضية تجري فيه جريمة شراء الأصوات

قامت فرقة من المباحث الجنائية بمداهمة منزل في العارضية يدار من قبل مناديب لحملة مرشح حالي وعضو بمجلس مبطل، خصص للقيام بعمليات شراء الأصوات. وبالتفاصيل قال مصدر أمني أن الداخلية قامت بارسال مصدر (امرأة) اتفقت مع المناديب لبيع صوتها مقابل 500 دينار، وأثناء عملية البيع أعطت اشارة للفرقة وتمت مداهمة المنزل، وضبط عدد من المواطنين من الجنسين داخل المنزل، منهم من يعمل كمندوب وآخرين ممن يرغبون ببيع أصواتهم، كما تم ضبط جناسي وكشوفات ولابتوبات، وأحيلت المضبوطات إلى الجهات المختصة لاستكمال عملية التحقيق واحالتهم فيما بعد للنيابة العامة. وكانت وزارة الداخلية قد ضبطت يوم الثلاثاء عملية شراء أصوات في الدائرة الثالثة.

من ناحية ثانية، تداولت وسائل التواصل الاجتماعي رسائل ومعلومات عن عمليات شراء واسعة بالدائرة الثانية، وذكرت تلك الرسائل أن مرشحا كان نائبا سابقا ولديه نفوذ واسع يقوم بعمليات شراء واسعة بالمنطقة، ولكن الأجهزة الأمنية تتجاهله ولم توقف عملياته لشراء ذمم وأصوات بعض ضعاف النفوس. هذا ولم تتحققنا  من صحة تلك المعلومات مثلما تأكدت مما جرى بالثالثة والرابعة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد