الكويت تقدم مسودة بيان صحفي آخر لمجلس الأمن بشأن غزة – المدى |

الكويت تقدم مسودة بيان صحفي آخر لمجلس الأمن بشأن غزة

قال مندوب دولة الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير منصور العتيبي، إن «دولة الكويت قدمت أمس الجمعة، مسودة بيان صحفي آخر لمجلس الأمن، على إثر استمرار قتل المتظاهرين الفلسطينيين في غزة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلية».
وأعرب السفير العتيبي في مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، عن «أمله بألا يتم اعتراض مسودة البيان الصحفي مرة أخرى من أحد أعضاء المجلس كما حصل في الأسبوع الماضي».
وجدد «إدانة دولة الكويت وبأشد العبارات الممارسات الإسرائيلية واستخدام العنف ضد المتظاهرين الفلسطينيين العزل في قطاع غزة، والتي اسفرت عن استشهاد 8 فلسطينيين وإصابة اكثر من ألف آخرين»، مشددا على ض«رورة توفير حماية دولية للشعب الفلسطيني».
وأشار السفير العتيبي، إلى أن «دولة الكويت دعت في الأسبوع الماضي لجلسة طارئة لمجلس الأمن لمناقشة التطورات في غزة، وعممت على أعضاء المجلس حينها مسودة بيان صحفي حول تلك الأحداث».
وأوضح أن «هذه المسودة حظيت بتأييد الغالبية الساحقة من أعضاء المجلس إلا أن الولايات المتحدة اعترضت على ذلك البيان، رغم أن صيغته لا تمثل حقيقة الموقف الكويتي والعربي تجاه ما يحصل في غزة، إلا أن دولة الكويت حرصت على أن يكون متوازنا ومقبولا من جميع الأطراف».
وأكد العتيبي أن «دولة الكويت مستمرة في واجبها ومساندتها للحق الفلسطيني وجهودها بمطالبة مجلس الأمن بأن يكون له موقف وردة فعل تجاه الأحداث في غزة»، داعيا «المجلس إلى الاضطلاع بمسؤولياته».
كما دعا «الأمين العام للأمم المتحدة إلى ضرورة إجراء تحقيق مستقل وشفاف في هذه المجزرة التي ارتكبت بحق الشعب الفلسطيني، لاسيما وأنه يقوم بالتظاهر سلميا، وإلى ضرورة وضع حد لممارسات القوات الإسرائيلية القمعية تجاه شعب أعزل».
وشدد العتيبي على «ضرورة أن تمارس السلطات الإسرائيلية القائمة بالاحتلال ضبط النفس ومنع التصعيد واحترام القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني وعدم التعرض للمدنيين واحترام حقهم في التظاهر السلمي».
وقال إن «دولة الكويت مستمرة من خلال تواجدها بمجلس الامن بالعمل من اجل ان يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته ويحمل السلطة القائمة بالإحتلال وهي السلطة الإسرائيلية المسؤولية القانونية والسياسية والأخلاقية عن هذه المجازر التي ترتكب ضد المتظاهرين الفلسطينيين، والتي أسفرت للأسبوع الثاني على التوالي بارتفاع حصيلة الشهداء ومن بينهم أطفال وكذا ارتفاع اعداد المصابين».
من جانبه أشاد كل من سفير دولة فلسطين لدى الأمم المتحدة رياض منصور، وممثل الجامعة العربية في الأمم المتحدة السفير ماجد عبد الفتاح، بالدور الكبير التي تقوم به دولة الكويت ممثلة بمندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة بدعم ومساندة القضية الفلسطينية، وقيامها بكل ما هو مستطاع لأن يضطلع المجتمع الدولي بمسؤولياته تجاه ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من انتهاكات وقمع من قبل السلطة الإسرائيلية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد