الغانم: سنتوجه بعد قليل الى جنيف وسنرد على الأكاذيب في الشكاوى المقدمة ضد المجلس – المدى |

الغانم: سنتوجه بعد قليل الى جنيف وسنرد على الأكاذيب في الشكاوى المقدمة ضد المجلس

ل رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم إنه سيتوجه بعد قليل الى جنيف مع الشعبة البرلمانية وذلك لحضور اجتماع الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي واللجان فيها وأيضا اجتماع المجاميع الجيوسياسية، لافتا الى أننا سنرد على الشكاوى المقدمة بحق مجلس الأمة حيث قال إننا «سنرد على هذه الأكاذيب».

وفي تصريح صحفي أدلى به عقب الجلسة، قال الغانم: إن أي شخص لديه شكوى يفتخر بها ويرى أنها «بياض وجه» عليه نشرها، لكن إن كان فيها إساءة لدولة الكويت أو مؤسساتها فبالتأكيد هذه محاولة للإساءة للكويت ولن نقبل بها.

وتابع: أؤكد يقيني بالله أولا ثم بأعضاء الشعبة البرلمانية والأمانة العامة لمجلس الأمة ولدينا الردود كافة على الاتهامات الباطلة.

وأوضح أن من يدعي أنه لم يشتكِ على دولة الكويت بل على مرزوق الغانم فهناك مخفر ضاحية عبدالله السالم أو مخفر الصالحية اذهب واشتكِ عليه هناك.. أما أن تشتكي على صفته فأنت اشتكيت على البرلمان، ورئيس البرلمان لا يصدر قرارات إنما يدير جلسات البرلمان ومن يصدر القرارات هم أعضاء البرلمان وذلك بالأغلبية.

وتابع: أي شكوى على البرلمان هي شكوى على مؤسسة نفتخر بها في الكويت، وهي شكاوى ليست سليمة او صحيحة بل شكاوى تكتب ويطلب من أشخاص تقديمها.

وأضاف: سنقدم ما لدينا وسنرى رأي البرلمان الدولي ورأي لجان حقوق الإنسان هناك، ونرى هذه الشكاوى ونؤكد أنها باطلة، مؤكدا أن أي شكوى على دولة الكويت تعد سخيفة كون الكويت لديها سقف عالٍ من حرية الرأي وبرلمان منتخب نفخر به، كما أن سمعة البرلمان الكويتي بالخارج وشعبيته تثير البعض لذا سلكوا هذا المسلك، وسترون نتائج الشكاوى خلال أيام.

ولفت الغانم الى أننا في الجلسة الماضية حققنا إنجازات، وأيضا هذه الجلسة اليوم شهدت إنجازات جيدة ونتمنى أن يستمر الوضع من أفضل الى أفضل.

مستندات لها علاقة

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد