«حماس» تدين استهداف موكب الحمدالله وتستهجن تحميلها المسؤولية – المدى |

«حماس» تدين استهداف موكب الحمدالله وتستهجن تحميلها المسؤولية

وأصيب سبعة أشخاص بجروح طفيفة في الانفجار الذي وقع لدى مرور موكب الحمدالله بعد وصوله الى قطاع غزة برفقة رئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج.

وقالت حماس في بيان «إن استهداف الحمد الله هو لضرب أي جهود لتحقيق الوحدة والمصالحة، وهي الأيدي ذاتها التي اغتالت الشهيد مازن فقها أحد قياديي كتائب القسام وحاولت اغتيال اللواء توفيق ابو نعيم مدير عام قوى الامن الداخلي» في غزة.

وأضاف البيان «كما أن حركة حماس إذ تستهجن الاتهامات الجاهزة من الرئاسة الفلسطينية للحركة، والتي تحقق أهداف المجرمين، لتطالب الجهات الأمنية ووزارة الداخلية بفتح تحقيق فوري وعاجل لكشف كل ملابسات الجريمة ومحاسبة مرتكبيها وتقديمهم للعدالة».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد