عناوين صحف السبت:6/7/2013 – المدى |

عناوين صحف السبت:6/7/2013

«التربية»: 80 – 90 % نسبة النجاح في الثانوية العامة.. مصر بدأت تسير «فوق الأشواك».. «الصحة»: خفض كلفة الاستشفاء في «الخاص» قريباً.. دول الخليج ستفرق بين اللبنانيين وبين المنتمين حصراً لـ «حزب الله»

أبرز عناوين صحف السبت: «التربية»: 80 - 90 % ...
من الوطن

الوطن:

تحصيل 6.5 ملايين دينار.. غرامات مخالفات مرورية

حصَّلت الادارة العامة للمرور مبلغ 6 ملايين ونصف المليون دينار خلال الشهر الماضي، كقيمة لغرامات المخالفات المرورية.وقال مصدر لـ «الوطن» انه اضافة للغرامات تم كبس نحو 1100 سيارة متهالكة، وعشرات من السيارات التي استخدمها أصحابها في الاستعراضات و«التشفيط» والسباقات،وإبعاد 23 سائقا آسيويا لارتكابهم مخالفات منها تجاوز السرعة والاشارة الحمراء وتحميل ركاب.وأضاف المصدر ان السوريين الراغبين في الحصول على اجازة قيادة يتطلب منهم احضار رخصة قيادة من أي بلد سواء كان عربيا أم أجنيا لاصدار رخصة كويتية لهم، وذلك تسهيلا لهم في الحصول عليها، أما من ولد منهم في الكويت فليس مطلوبا منهم احضار تلك الرخصة.

 الكثبان الرملية تغطي طريق كبد

 

الأنباء:

«الميزانية» بمرسوم ضرورة الاثنين و«القانونية» تجتمع غداً

يحسم مجلس الوزراء في جلسته الاعتيادية المقررة بعد غد برئاسة سمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك ـ والذي يصل الى البلاد اليوم ـ مراسيم الضرورة التي يجب إصدارها.وقالت مصادر رفيعة في تصريحات خاصة لـ «الأنباء» ان المجلس سيناقش إصدار ميزانية الدولة للعام المالي 2013/2014 بمرسوم ضرورة أو تأجيل إصدارها لتصدر بقانون من مجلس الأمة الجديد.وأوضحت المصادر ان اللجنة القانونية الوزارية ستجتمع غدا برئاسة وزير العدل ووزير الأوقاف شريدة المعوشرجي لبلورة رأي اللجنة استنادا الى المذكرة المرفوعة من إدارة الفتوى والتشريع.وكشفت المصادر انه يجب إصدار الميزانية بمرسوم ضرورة بعد التأخير الحاصل الآن، حيث من المعروف ان الموعد الدستوري لإصدارها يوافق الأول من مارس سنويا.وزادت المصادر قائلة: الى جانب ان من المتفق عليه ان يبدأ مجلس الأمة الجديد العطلة الصيفية بعد الجلسة الافتتاحية.وأشارت المصادر الى ان مرسوم الضرورة الثاني يتعلق بدعوة الأعضاء الجدد الى حضور الجلسة الافتتاحية للمجلس.ونفت المصادر وجود مبررات لإصدار الاتفاقية الأمنية بمرسوم ضرورة.هذا ويبحث الوزراء موضوعي مدى قانونية اعتماد مزيد من المزايا للراغبين في التقاعد ممن خدم 30 عاما ومشروع مرسوم إنشاء المجلس الفني للتخصيص.وفي هذا الصدد قالت مصادر مقربة من نائب رئيس الوزراء ووزير المالية مصطفى الشمالي ان المسؤولين في الوزارة انتهوا من إعداد اللائحة التنفيذية لقانون التخصيص مستبعدة إجراء خصخصة في الوقت الحالي لقطاع الاتصالات كاشفة عن ان خطة التخصيص تتضمن أولويات أخرى ستتضح عقب الانتهاء من تشكيل المجلس الفني للتخصيص.

 «التربية»: 80 – 90 % نسبة النجاح في الثانوية العامة

أكدت مصادر تربوية ان النسب الأولية للنجاح في الصف الثاني عشر بقسميه العلمي والأدبي مرتفعة بين الطلبة تصل الى ما بين 80 و90%، وذلك لسهولة الاختبارات التي اعدت من خلال وضع الاسئلة المباشرة، والسبب الآخر، كما تضيف المصادر، تسريب الاختبارات، الامر الذي اعطى الفرصة للكثير من الطلبة بجميع مستوياتهم للحصول على النجاح.وأشارت المصادر في تصريحات لـ «الأنباء» الى ان العمل جار على قدم وساق في الكنترولين العلمي والأدبي، للانتهاء من مراجعة وتدقيق اختبار اللغة الانجليزية، للانتقال مباشرة الى تصحيح اختبار الاحياء للعلمي، والبيئة والاحصاء للأدبي.واوضحت ان العاملين في الكنترولين يجهدون بكل ما في وسعهم للانتهاء من التصحيح اليدوي والالكتروني، والتدقيق والمراجعة المتأنية من خلال حساب نتائج الاختبارات النهائية، والافقية بحساب نتائج الفترات الدراسية الاربع، مع نهاية اليوم السبت، من اجل ان تكون النتائج والنسب النهائية جاهزة قبل المؤتمر الصحافي الذي سيعلن من خلاله الوزير الحجرف عنها للحضور مباشرة ظهر الاحد من وزارة التربية.وبينت المصادر ان التجهيزات النهائية للمؤتمر الصحافي بلغت ذروته، حيث تمت دعوة جميع وسائل الاعلام المرئية والمقروءة والمسموعة، بالاضافة الى القياديين في الوزارة ومديري المناطق التعليمية والشؤون التعليمية، على ان يتم الاحتفال بشكل اكبر بحضور الطلبة الاوائل وأولياء امورهم يوم الاثنين المقبل في فندق الريجينسي.

 

القبس:

مصر بدأت تسير «فوق الأشواك»

بدأت مصر مرحلة «السير فوق الأشواك»، على خلفية «زلزال» التظاهرات المليونية، وما تلاه من ازاحة الرئيس محمد مرسي.ولم يكد الرئيس المؤقت عدلي منصور يعلن حل مجلس الشورى واقالة مدير المخابرات، حتى كان مرشد الاخوان محمد بديع يظهر على المنصة الرئيسية للمتظاهرين المؤيدين للرئيس المعزول في «رابعة العدوية»، ويستقبل بالحفاوة.. وما لبثت التظاهرات الحاشدة المؤيدة لمرسي ان انطلقت في القاهرة وسائر المدن ووقعت مواجهات حادة، مما قد يعيد شبح الفوضى والحرب الاهلية.وشهدت القاهرة والاسكندرية ومحافظات اخرى ليلة ساخنة، بفعل الاشتباكات العنيفة ومحاولات لاقتحام بعض مخافر الشرطة ومديريات الأمن ومنشآت عسكرية.وتوجه الآلاف من انصار مرسي باتجاه ميدان التحرير، حيث يتواجد الآلاف من المعارضين، ودارت اشتباكات عنيفة فوق كوبري 6 اكتوبر، كما حاصر الآلاف من جماعة الاخوان مبنى الاذاعة والتلفزيون في ماسبيرو مهددين باقتحامه.وتحدث شهود عيان عن سقوط مئات المصابين في القاهرة والاسكندرية.وقالت مصادر مطلعة ان الجيش قد يعلن فرض حالة الطوارئ اذا ما استمرت حالة الانفلات الأمني، وسيصاحب هذا الامر الاعلان عن حظر التجول.وكان 3 أشخاص قد قتلوا في اشتباكات بين انصار مرسي والجيش امام دار الحرس الجمهوري خلال التظاهرات الغاضبة التي دعت اليها الجماعة، وقال مصدر عسكري ان الجيش لم يطلق النار.وأعمال العنف التي وقعت امس، قد تستمر مدفوعة بخطاب القيادات الاخوانية التي هاجمت الجيش من فوق منصة رابعة العدوية. واصر المرشد على القول «الملايين ستبقى في الميادين حتى نحمل رئيسنا المنتخب على اعناقنا»، وان هذا «ليس دفاعا عن شخص وان كان الشخص غاليا عندنا».وناشد بديع الجيش المصري «العودة إلى صفوف الشعب».ن جهته، دعا شيخ الازهر احمد الطيب للافراج الفوري عن كل معتقلي الرأي والسياسيين والقيادات الحزبية، واعادة البث الى القنوات الفضائية الدينية.

 27 مرشحاً في اليوم التاسع

يقفل باب الترشح للانتخابات اليوم السبت وسط تراجع لافت للمرأة، إذ سجل أمس 27 مرشحاً في مختلف الدوائر، ولم تسجل أي مرشحة، مما يعني ان عدد النساء اللواتي قررن خوض الانتخابات حتى ظهر أمس 6 سيدات مقابل 14 في الانتخابات الماضية.وعقدت اللجنة القضائية الخاصة بمراقبة الانتخابات اجتماعاً برئاسة المستشار أحمد العجيل.علمت القبس ان اللجنة مستعدة للإشراف على الانتخابات، وان الاعتذارات من قبل القضاة قليلة وغير مؤثرة، وتم تقليص عدد اللجان الانتخابية من 666 إلى 457 لجنة، وبررت مصادر ان التقليص مرده استيعاب أسوأ الاحتمالات من اعتذارات القضاة وتقليص عدد اللجان، يعني زيادة تمركز الناخبين في اللجان، وبالتالي العملية الانتخابية تستغرق وقتاً أطول وستطول مدة الفرز وإعلان النتائج.وبينما تنشط عمليات شراء الأصوات في مختلف الدوائر، وفق ما أكد مصدر أمني مطلع، مشيراً الى ان «الداخلية» ترصد «تجار الأصوات»، قالت مصادر متابعة ان قناصة الاصوات أكملوا «عقود» القسم لعدد من الناخبين قبل دخول شهر رمضان بهدف تحديد الميزانية الخاصة بحملاتهم. ولكن القضية التي تواجه «تجار الأصوات» تتمثل في دخول رمضان واعتذار عدد من الناخبين والناخبات عن بيع أصواتهم في الشهر الفضيل، وهو الأمر الذي أربك حسبة البعض!

 

الراي:

تظاهرة لأنصار الأسير في صيدا

عشية مرور اسبوعين على المواجهات التي وقعت بين الجيش اللبناني ومجموعة إمام مسجد بلال بن رباح في صيدا الشيخ الحمد الاسير في عبرا قرب صيدا في جنوب لبنان، لم تطوِ عاصمة الجنوب صفحة هذا الحَدث الامني الذي ترك مفاعيل سياسية كبيرة، والمرشح للبقاء في الصدارة في ضوء «الظهور الصوتي» للأسير وملامح السباق بين مساعي احتواء «الغضبة» الصيدوية حيال معارك عبرا وملابساتها وبين الاندفاعة المتجددة لمناصري إمام مسجد بلال بن رباح الذين رسموا امس وعلى قلّتهم مشهدا متوترا كانت وسائل الاعلام «كبش المحرقة» فيه.وجاءت «جمعة صيدا» الثانية بعد القضاء على مجموعة الاسير محتقنة مع اول صلاة في المسجد لا يؤمها الاسير، وهو المشهد الذي واكب تحرّك نائبيْ صيدا فؤاد السنيورة وبهية الحريري على خط الضغط للحصول على أجوبة حول المذكرة التي رفعاها الى الرئيس اللبناني ميشال سليمان حول ما اعتبراه تجاوزات حصلت من بعض العسكريين ضد مدنيين قُتل احدهم تحت التعذيب خلال التحقيق معه اضافة الى مشاركة «حزب الله» للجيش في معارك عبرا.واذ تزامن التوتر المضبوط الذي برز امس في صيدا مع جولة النائب البطريركي العام المطران بولس صياح على فاعليات المدينة موفداً من البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، فقد استبق اجتماع المجلس الشرعي الاسلامي في جلسة استثنائية في منزل آل الحريري في مجدليون الذي يستقبل غداً لقاء تضامنياً حاشدا لقوى 14 آذار.وفي وقائع يوم امس في صيدا، كتب مراسل «الراي» محمد دهشة ان المئات من مؤيدي الشيخ الاسير انطلقوا في مسيرة راجلة عقب صلاة الجمعة في مسجد بلال بن رباح بعد ان أمها قاضي صيدا الشرعي الشيخ محمد ابو زيد للمرة الاولى في اعقاب اتفاق الجيش اللبناني مع دار الافتاء الاسلامية في صيدا على تسلم المسجد الذي شكل احدى حلقات المربع الامني للاسير الذي كان انصاره اشتبكوا مع الجيش اللبناني في 23 يونيو الماضي وانتهى به المطاف مطلوبا للعدالة ومتواريا عن الانظار مع الفنان المعتزل فضل شاكر ومجموعة من المقربين منهما وتفاوتت الروايات حول مكان وجودهم بين منطقة صيدا والشمال حيث الثقل السني.واكدت مصادر امنية لـ «الراي» انه لم يتبنّ احد الدعوة الى التظاهر باستثناء «حزب التحرير» والشيخ الاسير نفسه الذي كان دعا في التسجيل الصوتي الذي بُثّ اول من امس ابناء الطائفة السنية الى التظاهر عقب صلاة الجمعة من مختلف مساجد لبنان «للتعبير عن التضامن ورفض الهيمية على مفاصل الدولة».وسرت إشاعات كثيرة قبل الصلاة ومنها قدوم الشيخ داعية الاسلام الشهال الى صيدا مع وفد من هيئة العلماء المسلمين، لكن المعلومات اكدت ان مشايخ الهيئة عقدوا اجتماعا مغلقا وقرروا في نهايته عدم توجيه اي دعوة للتظاهر في اطار المساعي السياسية المبذولة للتهدئة في المدينة بعد سلسلة من المعالجات الامنية التي اسفرت عن اطلاق سراح الكثير من الموقوفين والادعاء على 27 شخصا فقط بينهم الاسير وشقيقه واولاده وشاكر وشقيقه.وهتف المشاركون في التظاهرة، الذين قدر عددهم بنحو ألف شخص بينهم حشد من النساء، مؤيدين الشيخ الاسير وشاكر ورافعين صورهما. وفيما لم يقع اي احتكاك مع القوى الامينة، جرى اعتداء على بعض الصحافيين ووسائل الاعلام المرئية لان كثيرا من المشاركين رفضوا تصويرهم خوفا من ملاحقتهم مستقبلا وبينهم بعض الناشطين الصيداويين.واعتبرت مصادر صيداوية، ان هذه التظاهرة هي لتنفيس اجواء الاحتقان التي تسود المدينة رغم المعالجات السياسية والامنية لاحداث عبرا الأخيرة.

 دول الخليج ستفرق بين اللبنانيين وبين المنتمين حصراً لـ «حزب الله»

قالت مصادر أمنية لـ «الراي» ان اجتماع وكلاء وزارات الداخلية الخليجيين الذي عقد في الرياض تطرق ضمن مناقشاته الى عدد اللبنانيين الموجودين في دول مجلس التعاون الخليجي الذي يناهز 400 الف لبناني، والى إجراءات خاصة سوف تشمل المنتمين منهم الى «حزب الله».وقالت المصادر القريبة من أجواء الاجتماع ان المجتمعين شددوا على ضرورة التفريق بين اللبنانيين العاملين والمساهمين جنبا الى جنب مع مواطني تلك الدول في بناء المجتمعات الخليجية كمقيمين شرفاء، وبين الحزبيين المنتمين الى «حزب الله»، مشيرة الى ان المجتمعين أبدوا حرصهم على عدم المساس بالعلاقة المتميزة بين دول الخليج ولبنان.وكشفت المصادر عن حزمة من الاجراءات التي ستتخذها دول مجلس التعاون الخليجي ضد المنتمين لـ «حزب الله» من اللبنانيين المقيمين فيها، من أبرزها عدم تجديد اقاماتهم ومراقبة التحويلات المالية التي تتم من دول الخليج الى لبنان ودول اخرى تسمح بالدورة المالية، وايجاد تنسيق خليجي في شأن تلك الاسماء الحزبية وحظر دخولها الى جميع دول الخليج حال ابعادها من اي دولة من الدول الست، وكذلك تكليف مكاتب الارتباط التنسيق في ما بينها بهذا الشأن، ناهيك عن الابعاد الفوري لمن يقوم بأنشطة حزبية مشبوهة في اي بلد خليجي، مشيرة الى تشكيل مكتب ارتباط خليجي بهذا الشأن مهمته البحث والاستعلام حول المشبوهين والأنشطة التي يقومون بها.واشارت المصادر الى ان تلك الاجراءات سترفع الى وزراء الداخلية الخليجيين خلال اجتماعهم المقبل لاعتمادها وادخالها حيز التنفيذ.وكشفت المصادر ان الاجتماع طلب تشكيل لجان فنية وقانونية من جميع دول المجلس تجتمع الاسبوع المقبل لإعداد تصور فني يتضمن الاجراءات المقرر اتخاذها ضد «حزب الله» والمنتسبين له المقيمين في دول مجلس التعاون.وأكدت المصادر ان تلك اللجان الفنية ملزمة بتقديم تقرير فني بالاجراءات التي يجب اتباعها وعليها رفع ذلك التقرير خلال اسبوعين الى الوكلاء الذين سيعقدون اجتماعا غير عادي لاقرار تلك التوصيات ورفعها الى وزراء الداخلية.وأشارت المصادر الى أن الاجتماع تطرق الى مناقشة ورقتي عمل بشأن الاجراءات الواجب اتخاذها ضد المنتسبين لـ «حزب الله» في الخليج مقدمتين من وفدي المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين وتضمنتا حزمة من الاجراءات.

الجريدة:

الأذينة لـ الجريدة.: التجديد لوكلاء السكنية ينتظر التشكيل الوزاري الجديد

أكد وزير المواصلات وزير شؤون الإسكان سالم الأذينة أن مناقشة التجديد لوكلاء المؤسسة العامة للرعاية السكنية الثمانية المنتهية عقودهم، من أصل تسعة، ستتم عقب التشكيل الوزاري الجديد بعد الانتخابات البرلمانية، مبيناً أنه لم يُجدَّد لأيٍّ منهم حتى الآن.وقال الأذينة لـ’الجريدة’ إن الفترة الزمنية التي حددها مجلس الوزراء للسماح لقياديي الجهات الحكومية بالتقاعد مقابل الامتيازات المالية لم يستفد منها في وزارتي المواصلات و’الإسكان’ إلا وكيل مساعد واحد فقط، هو وكيل وزارة المواصلات المساعد لقطاع البريد راشد الميع.وعن نقل الأرقام في وزارة المواصلات ووجود أي مشاكل تواجهها الوزارة في هذا الشأن، أكد أن الوزارة لم تشهد أي مشاكل حتى الآن بشأن نقل الأرقام، مشيراً إلى أن ‘العملية نجحت بكل المعايير دون أي مشاكل تُذكَر’.وتوقع أن تشهد الفترة المقبلة طفرة في مجال الخصخصة، تشمل عدداً من مؤسسات القطاع الحكومي، الأمر الذي يحرك عجلة التنمية، ويمنح القطاع الخاص فرصة الانخراط أكثر في الدورة الاقتصادية، والمساهمة في جعل البلاد مركزاً مالياً واقتصادياً إقليمياً وعالمياً.

«الصحة»: خفض كلفة الاستشفاء في «الخاص» قريباً

علمت ‘الجريدة’ من مصادر صحية مطلعة أن وزارة الصحة بصدد إصدار قرار وزاري خلال أيام يقضي بخفض أسعار الاستشفاء في مستشفيات القطاع الخاص.وقالت المصادر إن هذا الموضوع كان محور اجتماع وكيل الوزارة المساعد لشؤون الخدمات الأهلية د. محمد الخشتي مع قيادات إدارة التراخيص الصحية قبل أيام.وأوضحت أن الاجتماع أوصى بضرورة وضع حد للغلاء وارتفاع الأسعار في مستشفيات القطاع الخاص، وذلك من خلال إصدار قرار وزاري عقب عودة وزير الصحة د. محمد الهيفي من رحلته إلى الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة غداً.وأضافت أن الاجتماع بحث كذلك شكاوى القطاع الخاص المتعلقة بتأخر معادلة الشهادات، والروتين في إصدار التراخيص الخاصة بمزاولة الأطباء والممرضات العاملين في القطاع الأهلي للمهنة، مبينة أن الخشتي استغرب تجديد تراخيص الأطباء العاملين في المستشفيات الحكومية من الكويتيين كل 5 سنوات، ودفع الرسوم على هذا الترخيص.وأشارت إلى أن الاجتماع ناقش أيضاً الشكاوى التي قدمت من بعض المستشفيات الخاصة إلى لجنة الشكاوى في مجلس الأمة على إجراءات منح التراخيص وتأخرها.وأكدت أنه تمت مناقشة شكاوى القطاع الخاص حول بطء الحصول على التراخيص، إلى جانب مشكلات إدارية في الإدارة، من بينها كثرة حصول بعض الموظفين على إجازات مرضية وتحديداً في وظائف السكرتارية وتغيبهم عن العمل، مما يؤثر في الإنجاز وسير العمل.

 

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد