عمادي: التعاون بين «الأوقاف والتربية» بمشروع «تحصين» يهدف لحماية الشباب من الأفكار الدخيلة – المدى |

عمادي: التعاون بين «الأوقاف والتربية» بمشروع «تحصين» يهدف لحماية الشباب من الأفكار الدخيلة

أشاد وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أمين عام اللجنة العليا لتعزيز الوسطية المهندس فريد عمادي بالتعاون بين وزارة التربية ووزارة الأوقاف والشئون الإسلامية في الحملة الوطنية الوقائية لحماية الشباب من الأفكار الدخيلة “تحصين”.

جاء ذلك عقب زيارة وكيل وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية المهندس أمين عام اللجنة العليا لتعزيز الوسطية فريد عمادي لوكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الأثري – بمكتبه صباح اليوم بمرافقة مدير مركز تعزيز الوسطية السيد عبدالله الشريكة و مشرف مشروع “تحصين” علي العتيبي ورئيس القسم الفني بمكتب وكيل الوزارة عيد الشمري.

وقال عمادي إن الجهود الكبيرة والتسهيلات التي تقدمها وزارة التربية بتوجيهات السيد وكيل الوزارة والتوجيه العام لمادة التربية الإسلامية ومتابعة وعناية الموجه العام للمادة الدكتور محمد الراشد وزملائه الموجهين الأوائل في المناطق التعليمية وعموم الموجهين العاملين بالمشروع بالإضافة الى التعاون المميز من المناطق التعليمية لتسهيل مهمة الفريق العامل.

ومن جانبه شدد سعادة وكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الأثري على أهمية الشراكة المؤسسية الوطنية ودور الوزارتين في العملية التوجيهية خاصة في ظل الأوضاع الحالية وذلك بهدف حماية المجتمع من كل الافكار الدخيلة والشاذة على ديننا الاسلامي الحنيف وقيم مجتمعنا.

ودعا الأثري الى تضافر الجهود المبذولة وضرورة استمرار التعاون المشترك بين وزارة التربية ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وتبادل الزيارات والاستعداد لخدمة ما يعزز من شأنه حماية النشء من كافة الأخطار المحيطة بهم.

وفي نهاية اللقاء قام وكيل وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية أمين عام اللجنة العليا لتعزيز الوسطية المهندس فريد عمادي بتكريم وكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الأثري.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد