سفارات دولة الكويت في الامارات والبحرين وتونس واستوكهولم تحتفل بالاعياد الوطنية – المدى |

سفارات دولة الكويت في الامارات والبحرين وتونس واستوكهولم تحتفل بالاعياد الوطنية

احتفلت سفارات دولة الكويت في الامارات والبحرين وتونس واستوكهولم بالعيد الوطني ال57 لاستقلال الكويت والذكرى ال27 لتحريرها.
واقامت سفارة الكويت لدى الامارات مساء امس الثلاثاء احتفالية وطنية مميزة بهاتين المناسبتين اعرب خلالها سفير دولة الكويت لدى الامارات صلاح البعيجان عن أسمى آيات التهاني والتبريكات الى مقام سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الامين الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح والحكومة الرشيدة والشعب الكويتي الكريم.
وقال البعيجان في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) “ان الاحتفالات الوطنية تعد احدى المناسبات المهمة للتعبير عن مشاعر الولاء والانتماء في حب الوطن وتجسد احدى صور التلاحم والترابط بين الشعب وقيادته الرشيدة”.
وعبر عن خالص فخره واعتزازه بما تحقق من انجازات تنموية وحضارية منوها بدور دولة الكويت تحت قيادة سمو أمير البلاد وما بذله سموه من جهود لترسيخ هذا العمل على المستوى الاقليمي والدولي وانجازات لافتة ومميزة لدولة الكويت (بلد الصداقة والسلام).
واشاد البعيجان “بدعم سمو امير البلاد ومساعيه الدؤوبة لتسخير كافة الجهود لتحقيق تطلعات شعب الكويت في المزيد من التطور والازدهار والتنمية المستدامة الى جانب دور سموه الانساني في خدمة القضايا الاقليمية والاسلامية والعربية والخليجية ودعمه المتواصل للعمل الخيري والانساني في الدول التي تعرضت للكوارث والحروب والدمار من اجل اغاثة المنكوبين واعادة الاعمار فيها”.
واثنى على المبادرة الاميرية السامية التي تزامنت مع هذه الاحتفالات الوطنية بجمع شمل الغارمين المحبوسين على ذمة ديونهم سواء كانوا مواطنين او مقيمين في دولة الكويت.
من جهة اخرى أبرز البعيجان عمق العلاقات والروابط التاريخية بين دولتي الكويت والامارات ومتانة العلاقات الثنائية والمتنامية في العديد من المجالات وعلى كافة الاصعدة.
واعرب عن اعتزازه بمشاطرة القيادة السياسية في دولة الامارات وكبار المسؤولين والشعب الاماراتي لدولة الكويت احتفالاتها الوطنية مشددا على ان العلاقات بين البلدين الشقيقين تمتاز بقوة ترابطها وعمقها السياسي والاجتماعي والتي تمتد لتصل الى بقية شعوب وقادة دول مجلس التعاون الخليجي.
وحضر الاحتفالية وزير الخارجية والتعاون الدولي الاماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير التسامح الاماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان ووزير العدل الاماراتي سلطان الظاهري ووزيرة الثقافة وتنمية المعرفة الاماراتية نورة الكعبي وعدد من المسؤولين الاماراتيين ورؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والاجنبية في الامارات.
كما حضر اعضاء البعثة الدبلوماسية الكويتية ورئيس الملحق العسكري الكويتي العقيد الركن يوسف بوقمبر والطلبة الضباط ورجال الاعمال ووسائل الاعلام والصحافة.
وتضمنت الاحتفالية التي اقيمت في فندق (فيرمونت باب البحر) وشهدها حشد كبير من الحاضرين عزف فرقة موسيقية عسكرية للسلام الوطني الكويتي والاماراتي وفقرات غنائية وطنية لفرقة القصر الاحمر الشعبية وإلقاء قصيدة وطنية للشاعر الكويتي مجلاد الرشيدي وعرض تراثي لعدد من المهن والحرف اليدوية الكويتية في الماضي.
وفي سياق متصل أقامت سفارة دولة الكويت لدى مملكة البحرين مساء امس الثلاثاء حفل استقبال بحضور عدد من الشخصيات السياسية والدبلوماسية بمناسبة العيد الوطني ال57 لاستقلال الكويت والذكرى ال27 ليوم التحرير والذكرى ال12 لتولي سمو امير البلاد مقاليد الحكم.
وهنأ عميد السلك الدبلوماسي سفير دولة الكويت لدى مملكة البحرين الشيخ عزام مبارك الصباح في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح.
وأكد السفير الشيخ عزام الصباح عمق العلاقات التاريخية والاخوية بين دولة الكويت ومملكة البحرين وحرص الطرفين على تعزيزها وتطويرها.
ومن جانبه أشاد رئيس مجلس النواب البحريني أحمد الملا في تصريح مماثل ل(كونا) على هامش الحفل بالعلاقات المتميزة والاخوية التي تربط مملكة البحرين بدولة الكويت.
وهنأ الملا القيادة السياسية الكويتية بمناسبة الاحتفال بالاعياد الوطنية داعيا المولى عز وجل ان يديم نعمة الامن والامان على الكويت حكومة وأميرا وشعبا.
وبدوره تقدم مستشار العاهل البحريني لشؤون الاعلام نبيل الحمر في تصريح مماثل ل(كونا) بأجمل التهاني والتبريكات للكويت بمناسبة اعيادها الوطنية متمنيا لها التقدم والازدهار في ظل حكومتها الرشيدة.
واضاف الحمر ان اعياد الكويت هي اعياد لمملكة البحرين مؤكدا ان العلاقات الثنائية بين الكويت والبحرين تربطها جسور اخوية كبيرة.
من جهتها نظمت سفارة دولة الكويت لدى تونس مساء امس الثلاثاء حفل استقبال بمناسبة الاعياد الوطنية بحضور عدد من كبار المسؤولين واعضاء البعثات العربية والاجنبية في تونس.
ورفع سفير دولة الكويت لدى تونس علي الظفيري اسمى ايات التهاني والتبريكات لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابرالصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح وحكومة شعب الكويت والمقيمين فيها متمنيا دوام التقدم والازدهار لدولة الكويت.
وأعرب السفير الظفيري في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) وتلفزيون دولة الكويت على هامش الحفل عن سعادته بالحضور التونسي المتميز في الحفل “الذي يعكس عمق العلاقات التونسية – الكويتية”.
واكد ان العلاقات بين دولة الكويت وتونس تعود إلى بدايات استقلال البلدين مضيفا أن الفترة المقبلة ستشهد تعزيزا للتعاون بين الجانبين على جميع المستويات وفي مختلف المجالات.
وأشار السفير الظفيري في هذا الصدد إلى عقد اللجنة المشتركة بين البلدين في الفترة المقبلة بتونس والتي ستشهد ابرام العديد من الاتفاقيات التي ستسهم في تعزيز علاقات التعاون بين الجانبين.
وحضر الحفل كل من وزير المالية التونسي رضا شلغوم وعدد من الشخصيات التونسية وسفراء عرب واجانب وشخصيات سياسية وثقافية.
من جانبه أكد وزير المالية التونسي رضا شلغوم أن مشاركته في احتفالات السفارة الكويتية تعبر عن مدى الاحترام والتقدير اللذين تكنهما تونس لدولة الكويت الشقيقة “التي تربطنا بها أخوة عميقة لذلك نعتبر أعياد الكويت أعياد كل التونسيين”.
وأوضح شلغوم ان العلاقات التونسية – الكويتية عريقة ومجالات التعاون تتوسع بين البلدين مؤكدا أن تونس تقدر كثيرا سمو الامير وجهوده لحل الازمات العربية.
كما هنأ رؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى تونس دولة الكويت بأعيادها الوطنية متمنين لها دوام التقدم والازدهار.
وأعرب سياسيون وبرلمانيون وممثلو أحزاب تونسية عن خالص التهنئة لدولة الكويت وشعبها مؤكدين حرص بلدهم على توسيع آفاق التعاون المشترك مع دولة الكويت في مختلف المجالات.
ونظمت السفارة الكويتية على هامش الاحتفال معرضا يتضمن مجسمات كويتية تقليدية ولوحات تراثية وصورا تمثل كويت الماضي والحاضر إضافة إلى أشرطة فيديو تعرف بدولة الكويت وتاريخها ومساهماتها التنموية والإنسانية.
وفي استوكهولم قالت سفارة دولة الكويت في بيان تلقته وكالة الانباء الكويتية (كونا) ان السفير نبيل راشد الدخيل احيا احتفالا بمناسبة الاعياد الوطنية وسط حضور رسمي ودبلوماسي وشعبي لافت من كبار المسؤولين والشخصيات فاق عدده 400 شخص مؤكدين مكانة دولة الكويت الدولية.
وتقدم السفير الدخيل بالتهنئة الى سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح وحكومة دولة الكويت والشعب الكويتي الوفي الامين بمناسبة الاعياد الوطنية متمنيا ان يحفظ الله العلي القدير دولة الكويت من كل مكروه.
واكد خلال كلمته متانة علاقات الصداقة بين دولة الكويت ومملكة السويد لافتا الى نيل ان سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لقب (قائد العمل الإنساني) من قبل الأمم المتحدة جاء تقديرا للدور الكبير الذي تقوم به دولة الكويت في مجال العمل الإنساني.
وتطرق السفير الدخيل في تصريحه الى عمق العلاقات الثنائية بين دولة الكويت ومملكة السويد مشيرا إلى التعاون الاقتصادي والتعليمي والدبلوماسي حيث هناك 13 دكتورا مبتعثا من دولة الكويت يكملون دراساتهم العليا بطب الاسنان.
واضاف ان على المستوى الدبلوماسي فإن البلدين يشغلان مقعدين غير دائمين في مجلس الأمن الدولي ويتم التنسيق فيما بينهما حول العديد من القضايا المطروحة على جدول أعمال المجلس.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد