«الغوص»: انتشال سفينة غارقة زنتها 20 طنا من «نقعة الشملان» – المدى |

«الغوص»: انتشال سفينة غارقة زنتها 20 طنا من «نقعة الشملان»

تمكن فريق الغوص التابع للمبرة التطوعية البيئية من انتشال سفينة خشبية غارقة في نقعة الشملان بمنطقة شرق بلغت زنتها 20 طنا وبطول 50 قدما.

وقال مسؤول العمليات البحرية بالفريق وليد الشطي في تصريح صحفي اليوم إن السفينة كانت تسبب إعاقة للحركة داخل مرفأ نقعة الشملان، إضافة إلى تسرب الوقود منها مما تسبب بتلوث المياه في النقعة.

وأضاف إن الفريق استخدم الحقائب الهوائية حتى يتمكن من تعويم السفينة بعد إفراغ المياه منها والعمل على إصلاح الأماكن المتضررة في بدنها، مبينا أن غواصي الفريق واجهوا صعوبات كثيرة منها برودة المياه والمخلفات العديدة في قاع الموقع التي كانت تشكل خطورة عليهم.

وأوضح أن الفريق قام برفع السفينة جزئيا وعلى مراحل حتى يتم إدخال الأحزمة تحت بدن السفينة لتسهيل رفعها، لافتا إلى أن نقعة الشملان تعاني كثرة الترسبات الطينية مع وجود المخلفات في القاع رغم إنجاز مشروع تنظيفها منذ سنوات عدة من قبل مؤسسة الموانئ الكويتية.

وذكر إن هناك سفينتين غارقتين في النقعة حاليا وينتظر فريق الغوص موافقة الجهات المعنية لانتشالهما، مطالبا بضرورة الإسراع في رفع السفن الغارقة نظرا إلى ضررها على الكائنات البحرية لاحتوائها على الوقود والزيوت فضلا عن أنها تسبب إعاقة الملاحة البحرية.

وناشد الصيادين والقائمين على قوارب النزهة الموجودة بكثرة في النقعة التوقف عن رمي المخلفات الضارة للبيئة والحرص على إبقاء نقعة الشملان مرفأ بحريا ذا طابع تاريخي قديم يعبر عن عراقة النشاط البحري الكويتي وواجهة بحرية جميلة في العاصمة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد