والكأس بدينار.. ضبط بار خمور متنقل بإدارة هندي في الوفرة – المدى |

والكأس بدينار.. ضبط بار خمور متنقل بإدارة هندي في الوفرة

أسفرت حملة قام بها رجال الأحمدي أمس عن ضبط هندي يدير بار خمور متنقل في منطقة الوفرة، وهو الأمر الذي اعتبره مصدر أمني كشفا غريبا جدا، وجرأة غير طبيعية من الهندي في أن يفتتح مثل هذا البار على أحد الطرق السريعة لمنطقة الوفرة.
وفي التفاصيل، كما جاء على لسان مصدر أمني فان الحملة التي انطلقت بتعليمات من مدير أمن محافظة الأحمدي بالإنابة العميد معتوق العسلاوي وبإشراف مدير إدارة العمليات العقيد محمد العتيبي اسفرت عن ضبط 11 مطلوبا أمنيا بين مواطنين ومقيمين، و10 أشخاص لا يحملون هويات إثبات، كما تم ضبط 4 باعة متجولين لا يحملون تراخيص، كما تم خلال الحملة تحرير 30 مخالفة مرورية.
وأوضح المصدر أن الضباط والأفراد المشاركين بالحملة وخلال تجولهم على العربات المتنقلة للتحقق من تراخيص العاملين بها توجهوا لعربة متنقلة على جانب الطريق، وعندما دخلها أحد الضباط ليطلب أوراق البائع الذي يعمل بها اشتم رائحة خمر نفاذة تنبعث من داخلها، فقام مع أفراده بتفتيش العربة ليتم العثور على عدد من زجاجات الخمر المحلية مخبأة أسفل العربة، وعليه تم فتح تحقيق أولي مع البائع الهندي الذي اعترف بأنه يقوم ببيع الخمر المخلوطة بالمشروبات الغازية أو مشروبات الطاقة للراغبين من زبائنه، وأضاف المصدر أن من أبرز ما ذكره البائع في إفاداته أنه يعمل بهذا المجال وحول عربته إلى بار متنقل منذ ما يقرب العام، موضحا أن أغلب زبائنه من المراهقين وأنه يبيع كأس الخمر المخلوطة بمبلغ يتراوح بين دينار ودينار ونصف الدينار.
وذكر المصدر أنه تمت إحالة البائع الهندي إلى جهات الاختصاص وتمت مصادرة العربة ونقلها إلى الحجز.
من جهة أخرى، أصدرت وزارة الداخلية بيانا عن حملة أمنية بالأحمدي انطلقت فجر امس وأسرفت ضبط ملابس عسكرية و35 بائعاً و45 شخصاً دون إثبات في الأحمدي، وجاء في بيان الداخلية الذي اصدرته ظهر امس أنه ضمن استراتيجية وزارة الداخلية وجهودها المستمرة لحفظ الأمن وتأكيد الأمان بجميع المناطق وفي إطار الإجراءات والمهام الأمنية المكثفة التي يضطلع بها قطاع الأمن العام بالتعاون مع أجهزة الوزارة ذات الصلة، قامت إدارة العمليات والدوريات بمديرية أمن محافظة الأحمدي بالتنسيق مع بلدية محافظة الأحمدي بشن حملة تفتيشية فجر أمس الجمعة على سوق للعمالة الوافدة (خضار، ملابس، عطورات، أجهزة كهربائية، اسماك، ملابس عسكرية، مواد التموين) بمنطقة المهبولة وذلك بتعليمات من مدير عام مديرية أمن محافظة الأحمدي بالإنابة العميد معتوق العسلاوي، وبإشراف مدير العمليات والدوريات المقدم فالح الهذيلي الدوسري ورئيس قسم الدوريات الرائد سلمان لافي المطيري.
حيث قام عدد 15 عسكريا يرتدون الملابس الرياضية بالدخول للسوق وبعد التأكد من تواجد الباعة تم إعطاء الإشارة لدخول عدد 10 دوريات عسكرية، حيث تم ضبط عدد 35 بائعا، كما تم ضبط بائع للملابس العسكرية وكذلك عدد 45 شخصا دون اثبات، تمت احالتهم الى جهة الاختصاص، كما قامت البلدية بمصادرة جميع الملابس والخضار.
وتؤكد مديرية أمن محافظة الأحمدي استمرار حملاتها التفتيشية بالتنسيق مع جميع الإدارات التابعة لقطاع الأمن العام، وإدارات الوزارة ذات الصلة بهدف القضاء على جميع الظواهر السلبية.
في سياق متصل، قام رجال أمن الأحمدي بحملة أمنية مصغرة استهدفت الباعة المتجولين في منطقة أسواق الفحيحيل والصناعة وميناء عبدالله وأسفرت عن ضبط عدد من المخالفين.
يذكر أن حملات مديرية أمن الأحمدي مستمرة بشكل يومي وبشكل مفاجئ حيث تستهدف أماكن محددة كان آخرها الخميس الماضي عندما قامت قوة من قطاع الأمن العام بمديرية أمن محافظة الأحمدي بالاشتراك مع بلدية محافظة الأحمدي بحملة أمنية على منطقة صناعية الفحيحيل بقيادة مدير عام مديرية امن محافظة الاحمدي بالانابة العميد معتوق العسلاوي، وقائد منطقة الفحيحيل العقيد راشد النومس، ومدير إدارة العمليات والدوريات المقدم فالح الهذيلي، وبالتنسيق مع مدير فرع بلدية محافظة الاحمدي م.فهد الدغيم، حيث اسفرت تلك الحملة عن ضبط عدد (162) شخصا مطلوبين وعلى ذمة قضايا ومخالفين بدون إثبات وانتهاء إقامة، وتم رفع عدد (40) مركبة مهملة، كما تم تحرير عدد (40) مخالفة مرورية، وحجز مركبتين.

 390709-61784_4cea1-300x223

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد