هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف: عروبة القدس وهويتها الفلسطينية غير قابلة للتغيير أو العبث – المدى |

هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف: عروبة القدس وهويتها الفلسطينية غير قابلة للتغيير أو العبث

أكدت هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف أن عروبة القدس وهويتها الفلسطينية غير قابلة للتغيير أو العبث، مشيرة إلى أن مواثيق الأمم المتحدة تلزم الكيان الغاصب بعدم المساس بالأوضاع على الأرض ومنع أية إجراءات تخالف ذلك.
وقالت الهيئة في بيان لها إن على الإدارة الأميركية أن تعي أنها ليست إمبراطورية تحكم العالم، وتتصرف في مصائر الشعوب وحقوقها ومقدساتها.
واضافت أن هذه القرارات الأميركية المتغطرسة والمزيفة للتاريخ، لن تغير على أرض الواقع شيئا، فـالقدس فلسطينية عربية إسلامية، وهذه حقائق لا تمحوها القرارات المتهورة ولا تضيعها التحيزات الظالمة.
وأكدت الهيئة على دعمها الانتفاضة الفلسطينية التي يقدم فيها الشعب الفلسطيني دماءه فداء لمقدساتنا، وتدعو القادرين من العرب والمسلمين لتقديم العون المادي لهم.
واعلنت الهيئة في بيانها استمرار مكتبها في حالة انعقاد دائم لمتابعة المتغيرات لحظة بلحظة، وإعداد التوصيات اللازمة لعرضها على المؤتمر العالمي لنصرة القدس المزمع عقده في 17 و18 يناير المقبل بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد