اربط حزامك واستعد يامعالي وزير الداخلية..بقلم :فيحان العازمي – المدى |

اربط حزامك واستعد يامعالي وزير الداخلية..بقلم :فيحان العازمي

تفاجئت حالي حال كل مواطن على القرار الاخير لوزير الداخلية فبعد قرار حزام الامان المثير للجدل والذي طبق يوم 15 نوفمبر وتم تجميده بعد يوم واحد من تطبيقه من قبل وكيل وزارة الداخلية اللواء محمود الدوسري يعود الينا مرة اخرى وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح ويعيد العمل بالقرار تحت مبدأ العناد فالكل يعلم بان حجز المركبات بسبب حزام الامان مخالف للقانون ولكن نعلم ونيقن بان من وراء هذا القرار اناس لا يفقهون شيء بالقانون بل انهم ربما لم يطلعو على القوانين الخاصه بهذا الشأن فالهدف كان التضييق على المواطن من خلال مصادرة مركبته التي هي حق شخصي له لا يمكن مصادرتها تحت اي ذريعه وباي ظرف من الظروف الا بامر المحكمة ولكن اسلوب خاطأ وساذج لقرار لا يمت باي صلة بتقليض العقوبات بل هو مخالف للقرارات والبركه في المستشارين الذي ادخلو الداخلية في متاهة قانونية شائكة ، يا معالي وزير الداخلية اعدت القرار تحت بند العناد فنرجو ان تربط الحزام لما هو ات في المحاكم بسبب هذا القرار المخالف لجميع قوانين العقوبات ، كنا نتمنى بان تكون قرارات صارمه بحق الشاحنات وباصات المواصلات التي هي اشبه بفرق اعدام تجول شوارعنا حاصدة الارواح بسبب رعونه واستهتار قائديها وكنا ننتظر ان تكون لكم وقفة مع طريق الوفرة والطرق الجنوبية بشكل عام والتي تعاني من الاستهتار والرعونه بسبب غياب دوريات المرور والنجدة عنها كان الاولى معالجة تلك السلبيات لا خلق مشاكل من لاشيء بقرار حزام الامان ، واخيرا فانني ارى بان المحاكم ستكون حلبة صراع بيننا وبين الداخلية والسبب قرار متسرع وغير مدروس

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد