سيلفستر ستالون ينفي تهمة التحرش بسيدة قبل 30 عامًا – المدى |

سيلفستر ستالون ينفي تهمة التحرش بسيدة قبل 30 عامًا

نفى نجم أفلام “الأكشن” الشهير الأميركي سيلفستر ستالون “بشدة” اتهامات الاعتداء الجنسي على فتاة كانت تبلغ من العمر 16 عاما عندما كان هو في الأربعين، وذلك عام 1986.

وكشفت تقارير للشرطة أن ستالون أجبر الفتاة المراهقة آنذاك على “فعل جنسي مهين” من خلال ممارسة الجنس معه ومع حارسه الشخصي في غرفة أحد الفنادق المعروفة في لاس فيغاس، وفق ما ذكرت “سكاي نيوز”.

وقالت وسائل إعلام بريطانية أن ستالون وحارسه هددا الفتاة إذا أبلغت أي شخص بالحادث. ووصفت المتحدثة باسم ستالون ميشيل بيغا هذه الاتهامات بأنها “قصة سخيفة”.

وأضافت بيغا: “لم يكن أحد على علم بهذه القصة حتى اليوم، بما في ذلك السيد ستالون، كما لم تتصل السلطات في أي وقت بالسيد ستالون أو أي شخص آخر يعمل معه بشأن هذه المسألة”.

وأوضح تقرير الشرطة أن الفتاة التقت ستالون (71 عاما) في إحدى ردهات الفندق لكي يوقع لها في دفترها، ثم اقترب منها حارسه الشخصي وأعطاهم مفاتيح غرفة ستالون وطلب منها الصعود إليها بسرعة.

وذكرت تقارير الشرطة أن ستالون وحارسه طلبا من الفتاة عدم الإفصاح عما جرى، وهدداها بضرب رأسها في حال كشفت عن الواقعة، وقالا لها إنهما متزوجين.

ويأتي نفي ستالون للاعتداء الجنسي على الفتاة في وقت يواجه عدد من نجوم هوليوود منذ أسابيع اتهامات مماثلة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد