مسؤولة أمريكية.. نعمل جاهدين لانهاء الحرب المدمرة في سوريا – المدى |

مسؤولة أمريكية.. نعمل جاهدين لانهاء الحرب المدمرة في سوريا

أكدت وكيل وزارة الخارجية للدبلوماسية العامة والشؤون العامة بالولايات المتحدة الأمريكية تارا سيونين شاين ان بلادها تعمل جاهدة على انهاء الحرب المدمرة في سوريا من خلال حل سلمي سياسي يمنح الشعب السوري فرصة التمتع بالكرامة والحرية.
وقالت سيونين في كلمتها خلال الجلسة الافتتاحية لمنتدى امريكا والعالم الاسلامي الليلة الماضية “أنه خلال السنوات الثلاث الماضية شهدنا بروز الربيع العربي في عدد من البلدان ويجب العمل والمتواصل للحصول على مكاسب التغيير الايجابي بما يؤدي الى تغييرات سياسية واقتصادية تصب في مصلحة شعوب هذه المنطقة”.
واوضحت ان الولايات المتحدة تسعى الى دعم شعوب المنطقة في عملها لتحقيق طموحاتها وكرامتها وتحقيق العدالة وايجاد فرص مواتية.
وأضاف ان الويلات المتحدة مستمرة في توفير المساعدة للعملية الانتقالية الديمقراطية التي تحصل في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا ولاقامة الشراكات مع المصلحين داخل الحكومات وخارجها الذين يقومون بالعمل الشاق من الاصلاح السياسي والاقتصادي.
وحول الصراع العربي الاسرائيلي قالت ان الولايات المتحدة تبذل جهودا من اجل انهاء هذا النزاع بشكل نهائي وحاسم بين اسرائيل وفلسطين.
وأضافت “ان الناس في المجتمعات الاسلامية يتشاركون معنا الاهتمامات نفسها على غرار كل شعوب العالم حيث يريد الجميع أن يعيشوا بسلام وأن يحظوا بالتعليم والرعاية الصحية والفرص الاقتصادية خاصة وأن أكثر من 60 في المئة من سكان هذه المنطقة هم دون سن الثلاثين”.
وأضافت ان الكثير من الأشخاص يصلون الى سن الرشد في حين نجد أن تعليمهم لا يوازي طموحاتهم وهذا أمر غير جيد لذا يجب مساعدتهم في أن يتابعوا مساراتهم المهنية وأن يبنوا مستقبلا مزدهرا لهم.
وشددت على ضرورة أن تعمل المنظمات غير الحكومية بشكل حر وهذا يفرض على الحكومات أن تعزز حرية التفكير والكلام والتجمع وهذا أيضا يتطلب سلسلة من الالتزامات والموجبات وتعزيز التسامح الديني.
وقالت سيونين “انه عندما نبني اقتصاديات شاملة ونستثمر في التعليم والصحة يصبح الأشخاص أكثر انتاجا وديمقراطية وازدهارا لذا تعمل الولايات المتحدة مع شركائها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على دعم الحكومات في بناء مؤسسات فعالة”.
وأكدت التزام مجموعة دول الثماني والولايات المتحدة بمساعدة شعوب العالم الاسلامي والمجتمعات الاسلامية التي لعبت دورا رياديا في الماضي في مجالات الطب والرياضة وغيرها.US-DeptOfState-Seal_400_-300x300

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد