ميسي: المنتخب الأرجنتيني سيتحسن وسيتغير للأفضل – المدى |

ميسي: المنتخب الأرجنتيني سيتحسن وسيتغير للأفضل

ألقى النجم ليونيل ميسي قميصه لجماهير المنتخب الأرجنتيني، احتفالا بتأهل الفريق إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقرر إقامتها بروسيا العام المقبل، وانتهاء معاناته بتصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال.
ورغم الأجواء الاحتفالية التي عاشتها الجماهير الأرجنتينية عقب فوز منتخب بلادها 3 / 1 على مضيفه منتخب الإكوادور ضمن الجولة الأخيرة للتصفيات، فإن ميسي كان يدرك تماما أن الكثير من الأمور بحاجة ماسة للتغيير قبل انطلاق البطولة في شهر حزيران/يونيو المقبل.
وقال ميسي عقب المباراة، التي أقيمت في وقت مبكر من صباح أمس الأربعاء بالعاصمة الإكوادورية كيتو، : «بعدما تحررنا من تلك الضغوط فإن المنتخب الأرجنتيني سوف يتحسن وسيتغير للأفضل بكل تأكيد».
وأوضح ميسي أن «هذه المجموعة سوف تحقق الكثير من الأمور الإيجابية رغم كل هذا».
وتقمص ميسي دور البطولة أمام الإكوادور، بعدما أحرز ثلاثة أهداف (هاتريك)، ليقود المنتخب الأرجنتيني، الفائز بكأس العالم عامي 1978 و1986، للاستفاقة من الكابوس الذي ظل يطارده خلال الفترة الماضية، وتجنب خطر الغياب عن المونديال للمرة الأولى منذ 48 عاما، والذي كان سيمثل دون شك كارثة ضخمة للبلد المولع بكرة القدم.
وأطلق لاعبو منتخب الأرجنتين العنان لاحتفالاتهم داخل غرفة خلع الملابس بملعب أتاهولبا في كيتو، حيث رددوا أغاني، بعضها تضمن إشارات فظة تجاه وسائل الإعلام التي انتقدت أداءهم خلال الفترة الماضية، بينما أنهى ميسي الحظر الإعلامي الذي فرضه على نفسه، وتحدث مع الصحفيين الأرجنتينيين للمرة الأولى منذ عام تقريبا.
ولعب ميسي، الفائز بجائزة الكرة الذهبية التي يتم منحها لأفضل لاعب في العالم من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) أعوام 2009 و2010 و2011 و2012 و2015، دورا بارزا في حصول منتخب الأرجنتين على بطاقة التأهل لكأس العالم، غير أن خورخي سامباولي مدرب الفريق يدرك أن الأمر يتطلب الاعتماد على أكثر من نجم داخل الفريق إذا أراد المضي قدما في روسيا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد