روحاني : حققنا الانتصار في المفاوضات النووية ولن نعود الى الوراء – المدى |

روحاني : حققنا الانتصار في المفاوضات النووية ولن نعود الى الوراء

قال الرئيس الايراني حسن روحاني اليوم ان بلاده حققت الانتصار في المفاوضات النووية التي خاضتها مع دول مجموعة (5+1) بشأن ملفها النووي مشددا على أنها غير مستعدة للعودة الى الوراء.

واضاف روحاني في كلمة القاها بجامعة طهران بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد في الجامعات الايرانية “حققنا الانتصار” في المفاوضات النووية “وقد تحقق مصالحنا التي لا يمكن العودة عنها وان العالم سيدين الولايات المتحدة الامريكية وليس ايران” اذا ما انتهك الاتفاق النووي.

ولفت الى ان العالم كان قبل التوصل الى الاتفاق النووي يقول ان انشطة ايران النووية غير قانونية لكن هذه الانشطة اكتسبت اليوم شرعية على الصعيد الدولي”.

ومن جهة اخرى نقلت وسائل اعلام رسمية ايرانية عن وزير الخارجية جواد ظريف القول ان طهران لم توافق على أي تقييد لقدراتها الدفاعية في اطار الاتفاق النووي.

وأضاف ظريف ان الصواريخ الباليستية الايرانية لم تصمم لحمل رؤوس نووية وان اجراء التجارب عليها يتم فقط من اجل اختبار دقتها مضيفا “لن نعمل على انتاج الاسلحة النووية (اذا انهار الاتفاق النووي) إلا انه لدينا خيارات في اطار القوانين الدولية”.

وقال ظريف ان طهران لم تتخذ قرارا حول الرد في حال انتهاك الاتفاق النووي مشيرا إلى انها ستتخذ الاجراءات اللازمة بعد تقويم ردود جميع الاطراف ومنهم الاوروبيون.

وكانت مجموعة (5+1) التي تضم الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي اضافة الى المانيا قد توصلت مع ايران منتصف عام 2015 لتوقيع اتفاق شامل بينهما ينهي ازمة بين الجانبين استمرت نحو 12 عاما.

ويقضي الاتفاق برفع العقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة والامم المتحدة على ايران مقابل موافقتها على فرض قيود طويلة المدى على برنامجها النووي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد