إنجاز المدن المستقبلية بخبرات صينية – المدى |

إنجاز المدن المستقبلية بخبرات صينية

كشف وزير الدولة لشؤون الإسكان ووزير الخدمات ياسر أبل عن أن جمهورية الصين الشعبية ستسهم في تقديم تطور مهم على المدن السكنية الكويتية المقرر تنفيذها ضمن الخطة المستقبلية. وقال أبل في تصريح صحافي إن الاتفاقية التي تم توقيعها بين البلدين منذ أسابيع في مجال الرعاية السكنية تفتح المجال لتبادل الخبرات الهندسية والفنية والاستفادة من الاستشارات المرتبطة بأعمال البنية التحتية ومتابعة تنفيذها مع مهندسي «الرعاية السكنية» لإنجاز المشروع بالشكل السليم. وأضاف أن الخبرات الحكومية الصينية ستساعد المؤسسة على التعامل مع مقاولي الشركات الصينية التي باشرت تنفيذ عقود حالية ضمن مشروع جنوب المطلاع.
من جهة أخرى، نفى المتحدث الرسمي للمؤسسة العامة العامة للرعاية السكنية م.إبراهيم الناشي أن ما يتم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا بشأن إيقاف صرف بدل الإيجار لمن لم يحدِّث بياناته الشخصية بمهلة أقصاها 15 سبتمبر الجاري، مؤكدا ان ذلك عار عن الصحة تماما.
وقال الناشي في تصريح صحافي امس إن «السكنية» مستمرة في تحديث بيانات جميع الطلبات الإسكانية القائمة لديها دون تحديد فترة معينة لذلك، مبينا ان الإدارات المعنية في المؤسسة تقوم باستدعاء كل فرد لديه نقص أو تعديل في بياناته لإجراء اللازم.
وأوضح أن وقف صرف بدل الإيجار مرتبط بمخالفة أصحاب الطلبات الإسكانية للشروط التي حددها قانون الرعاية السكنية ومنها أن يكون لديه أسرة مكونة من شخصين على الأقل زوجة أو ابن أو بنت ولا يستلم بدل ايجار من مقر عمله فإذا قل البدل النقدي الذي يتقاضاه دفعت له المؤسسة الفرق بين البدلين وألا يكون سبق شموله برعاية سكنية من قبل الدولة أو متنازل عن «قسيمة او بيت او شقة».

ودعا الناشي أصحاب الطلبات الإسكانية بضرورة مراجعة المؤسسة لمن يستجد عنده أي تغيير في الحالة الاجتماعية أو ما يرتبط بشروط المؤسسة تجنبا لإيقاف معاملته أو قطع بدل الإيجار عنه، مناشدا الجميع بأهمية متابعة الحسابات الرسمية للمؤسسة في (تويتر، يوتيوب، انستقرام) PAHWGOVKW للتعرف على أخبار المؤسسة أولا بأول.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد