4 شركات عملاقة تضررت من تغريدات ترامب – المدى |

4 شركات عملاقة تضررت من تغريدات ترامب

عندما نشر الرئيس الأميركي دونالد ترامب تغريدة عبّر فيها عن استيائه من قيام متاجر «نوردستروم» بوقف بيع بضائع ابنته إيفانكا، انخفضت أسهم المتاجر بسرعة بنسبة %0.5، لكنها ارتفعت مرة ثانية خلال ساعة، وبنهاية اليوم زادت بنسبة أكثر من %4.
وعلى الجانب الآخر، فإن ثناء ترامب على أية شركة، يؤدي إلى قفز سعر أسهمها بنسبة %1 في أول ساعة من التداول، إلا أن هذا التأثير يبدأ في الزوال خلال 24 ساعة.
وفيما يلي 4 حوادث أثرت فيها تغريدات ترامب على أسهم الشركات، وأدت إلى خفض قيمتها:

1 – أمازون
انخفض سهم الشركة يوم 16 أغسطس الجاري بنسبة %1.2 قبل ساعتين من التداول، ويمثل ذلك نحو 5.7 مليارات دولار من قيمتها السوقية.
جاءت هذه الخسارة عقب دقائق من تغريدة للرئيس ترامب انتقد بها الشركة، قائلاً إنها تُلحق ضررًا كبيرًا بتجار التجزئة ممن يدفعون الضرائب.
وأضاف في تغريدته أنها أضرت بالمدن والولايات في جميع أنحاء أميركا، وتسببت في خسارة العديد من الوظائف.
وقد استعادت الشركة القيمة التي فقدتها بعد فتح الأسواق في نيويورك.

2 – تويوتا
تسببت تغريدة للرئيس ترامب يوم 6 يناير هذا العام في انخفاض أسهم الشركة في غضون خمس دقائق، وخسارتها نحو 1.2 مليار دولار من قيمتها البالغة 200 مليار دولار.
وكان ترامب قد نشر تغريدة هدد فيها الشركة بفرض ضرائب كبيرة عليها، في حال إذا نفذت خطتها ببناء مصنع جديد للسيارات في المكسيك.
ووفقًا لوكالة «فرانس برس» فإن سهم الشركة انخفض بنسبة %3.11 عند بدء التداول، إلا أنها قلصت الخسائر لاحقا لتغلق بانخفاض %1.68.

3 – لوكهيد مارتن
انخفض سهم الشركة التي تعمل في مجال الصناعات العسكرية والأسلحة، بنسبة أكثر من %4 في وقت مبكر من التداول يوم 12 ديسمبر 2016.
حدث ذلك بعد 4 ساعات من نشر ترامب تغريدة ينتقد بها برنامج الطائرة إف 35، قائلاً إن تكلفتها خارجة عن السيطرة.
تسببت التغريدة في خسارة الشركة 3.5 مليارات دولار من قيمتها السوقية.
ولم يرتفع سعر السهم ثانية بشكل كامل قبل الإغلاق، لكنه ارتفع بنسبة %2.5.
كما تسببت التغريدة في خفض أسهم شركات أخرى مساهمة في المشروع.
إذ انخفض سهم شركة «نورثروب غرومان» بنسبة %4، وانخفض سهم «بي آي إي سيستمز» بنسبة %1.3.

4 – بوينغ
نشر ترامب يوم 6 ديسمبر 2016 تغريدة وجه فيها انتقادات لصفقة شراء طائرة رئاسية جديدة من شركة بوينغ، زاعمًا أن تكاليف الطائرة أكثر من 4 مليارات دولار، ودعا خلال التغريدة إلى إلغاء الصفقة.
وقد كان سعر السهم الواحد للشركة قبل التغريدة 152.16 دولارا، لكنه بعد التغريدة انخفض بنسبة تبلغ نحو %1، ليصل سعره إلى 149.75.
خسرت الشركة بسبب ذلك مليار دولار من قيمتها السوقية. (أرقام)

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد