الكسوف الشمسي يبدأ على الساحل الغربي لأمريكا – المدى |

الكسوف الشمسي يبدأ على الساحل الغربي لأمريكا

بدأ القمر في حجب أشعة الشمس على الساحل الغربي للولايات المتحدة، في بداية الكسوف الشمسي، الذي طال انتظاره.
وأظهرت صور بثتها وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا»، اليوم الاثنين، الأمريكيين في مدينة مدراس بولاية اوريجون، التي تقع على مسار الكسوف الكلي، وهم يشاهدون قطعة صغيرة من قرص الشمس وقد حجبها القمر.
ويمر القمر بين الشمس والأرض في حدث نادر، وقع أخر مرة في الولايات المتحدة في عام 1979.
وقالت وكالة ناسا، إن «جميع أمريكا الشمالية سوف ترى الكسوف، ولكن فقط مساحة بعرض 100 كيلومتر تقريبا هي التي ستشهد الكسوف الكلي، حيث سيحجب القمر أشعة الشمس تماما».
وأضافت وكالة ناسا ،على موقع خاص للكسوف: «يمكن لأي شخص في مسار الكسوف الكلي أن يرى واحدة من أكثر المشاهد مهابة في الطبيعة».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد