بانون: لا حلول عسكرية حيال نظام بيونغ يانغ – المدى |

بانون: لا حلول عسكرية حيال نظام بيونغ يانغ

أكد مساعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب وكبير مستشاريه ستيف بانون، انه لا حلول عسكرية للأزمة الراهنة مع بيونغ يانغ.
وقال بانون في تصريحات لمجلة «ذا أميركا بروسبكت» الأميركية اول من امس، انه «لا حلول عسكرية لمواجهة كوريا الشمالية، انسوا الأمر».
وتأتي تصريحات كبير مستشاري ترامب عقب إعلان الأخير الأربعاء الماضي جهوزية إدارته لاستخدام الحل العسكري حيال نظام بيونغ يانغ.
وتعليقا على أعمال العنف التي رافقت تظاهرات جماعات «اليمين المتطرف» بمدينة «تشارلوتسفيل» بولاية فيرجينيا الأحد الماضي، وصف بانون جميع المشاركين في التظاهرات بأنهم «مجموعة هامشية من المهرجين الخاسرين».
في غضون ذلك، حثت الصين، الحليف الرئيسي لكوريا الشمالية، واشنطن وسيئول على إلغاء المناورات مقابل وقف بيونغ يانغ برامجها النووية.
وأبلغ فان تشانغ لونغ نائب اللجنة العسكرية المركزية في الصين دانفورد بأن بكين ترى أن المحادثات هي السبيل الفعال الوحيد لحل المسألة.
بدوره، اعتبر السفير الروسي في الأمم المتحدة ان تخفيف المناورات العسكرية المقررة ابتداء من الاثنين بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، يتيح خفض التوتر مع كوريا الشمالية.
في هذه الأثناء، اعلن مصدر حكومي في اليابان امس أن وزارة الدفاع تعتزم نشر منظومة دفاع صاروخية من طراز «أيجيس» لمواجهة تهديدات كوريا الشمالية الصاروخية، بعد قرارها بالتماس مصادر تمويل في السنة المالية المقبلة لتغطية تكاليف تصميم النظام الصاروخي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد