«النفع العام»: التكاتف يعزز التنمية المجتمعية – المدى |

«النفع العام»: التكاتف يعزز التنمية المجتمعية

عقدت اللجنة التنسيقية المنبثقة عن جمعيات النفع العام الكويتية، مساء أمس الاثنين، اجتماعها الثاني، في مقر الجمعية الكويتية للإعلام والاتصال، بحضور طلال الرميضي أمين عام رابطة الأدباء الكويتية، ود.عادل دشتي رئيس جمعية أصدقاء النخلة، و د.صلاح الغزالي رئيس جمعية الشفافية الكويتية، ويوسف كاظم عضو جمعية الدفاع عن المال العام، وماضي الخميس رئيس الجمعية الكويتية للإعلام والاتصال.

وناقش الحضور عدد من القضايا التي تمس جمعيات النفع العام على المستوى المحلي.

وتم التأكيد خلال المناقشات على ضرورة تكاتف الأيدي بين الجمعيات الأهلية، بما يعزز الدور المنوط بكل منها في تعزيز التنمية المجتمعية، مقترحا عدة توصيات من شأنها تأهيل جمعيات النفع العام لممارسة دور أكبر وأشمل بما يتواكب مع خطة التنمية 2030، وإن الهوية المشتركة بين جمعيات النفع العام الكويتية لها أهمية في تفعيل دور هذه الجمعيات، وتنظيم عمليات الانضمام إليها، وتحديد اهتماماتها.

وأشاروا إلى أن جمعيات النفع العام تظهر بأشكالها ومهامها المختلفة بدور بارز في تطوير المجتمع؛ إذ تعمل على الارتقاء بشخصية الفرد باعتباره القاعدة الأساسية في بناء المجتمع عن طريق بث الوعي ونشر المعرفة والثقافة العامة.

الجدير بالذكر أن عدد الجمعيات ذات النفع العام بلغ في نهاية العام الماضي 149 جمعية، وذلك بعد تعديل قانون الجمعيات ذات النفع العام في سنة 2008، الذي أجاز إشهار مثل تلك المؤسسات باسم فرد أو عائلة، مما شكل إضافة مهمة للجمعيات.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد