اليابان: لم يعد بالإمكان «التسامح» مع استفزازات كوريا الشمالية – المدى |

اليابان: لم يعد بالإمكان «التسامح» مع استفزازات كوريا الشمالية

أعلنت الحكومة اليابانية اليو الخميس أنه لم يعد بإمكانها «التسامح» مع استفزازات كوريا الشمالية، بعد أن أعلن الجيش الكوري الشمالي أنه يضع اللمسات الأخيرة على خطة لإطلاق صواريخ باتجاه جزيرة غوام تطير فوق اليابان.

وقال الناطق باسم الحكومة اليابانية يوشيهايد سوغا للصحافيين إن «تصرفات كوريا الشمالية الاستفزازية، بما فيه هذه المرة، هي بشكل ظاهر استفزاز للمنطقة ومن ضمنها اليابان وأيضا لأمن المجتمع الدولي»، مضيفا «لم يعد بإمكاننا التسامح مع هذا».

وأضاف «نحث كوريا الشمالية بقوة على أخذ التحذيرات القوية والتوبيخات التي تكررت بجدية، والالتزام بسلسلة قرارات الامم المتحدة والامتناع عن القيام بأي اعمال استفزازية أخرى».

وتعهدت اليابان في الماضي بإسقاط الصواريخ الكورية الشمالية التي تهدد أراضيها، على الرغم من امتناع سوغا هذه المرة الكشف عن تفاصيل استراتيجية بلاده بهذا الخصوص.

لكن سوغا قال إن قوات بلاده العسكرية «سوف تأخذ التدابير الضرورية».

وأضاف «من المهم جدا المحافظة على قوة ردع أميركية في الوقت الذي أصبح فيه الوضع الأمني في المنطقة حرجا للغاية».

وتابع «الرئيس ترامب قال إن كل الخيارات موجودة على الطاولة، والحكومة اليابانية ترحب بهذه السياسة».

وأشار الى أن اليابان والولايات المتحدة «تتشاوران عن قرب مع بعضهما البعض»، وسوف يعقد وزيرا دفاع وخارجية البلدين اجتماعا في 17 أغسطس.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد