المغرد ناصر الديحاني ينتظر حكم الجنايات ما بين السجن أو البراءة – المدى |

المغرد ناصر الديحاني ينتظر حكم الجنايات ما بين السجن أو البراءة

2_14_2013122702AM_4214398241
ينتظر المغرد ناصر الديحاني اليوم الخميس حكم محكمة الجنايات في قضية أمن الدولة بتهمة بالعيب في الذات الأميرية وإساءة أستخدام هاتف .

وكان الديحاني الذي يعمل معلماً في وزارة التربية، قد أعتقل نهاية العام الماضي من قبل جهاز أمن الدولة التي وجهت له تهمة العيب بالذات الأميرية وإساءة أستخدام هاتف محمول على خلفية تغريدات له بموقع التواصل الإجتماعي ‘تويتر’، وتم إخلاء سبيله مقابل كفالة مالية قدرها 1000 دينار في ذات الوقت .

يذكر أن محكمة الجنايات قضت أمس ببراءة خمسة مغردين من تهمة العيب بالذات الأميرية بعد اتهامهم بقضية أمن دولة على خلفية مشاركتهم في هاشتاق حمل إسم ‘البطارية’، وفي نفس السياق ينتظر أيضاً العشرات من المغردين أحكاماً بنفس القضية .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد