فرنسا تطالب إسرائيل بعدم تغيير الوضع القائم في القدس – المدى |

فرنسا تطالب إسرائيل بعدم تغيير الوضع القائم في القدس

حذرت فرنسا اليوم الجمعة السلطات الاسرائيلية من تغيير الوضع القائم في القدس تزامنا مع اندلاع اعمال العنف مجددا في المدينة المحتلة اثر فرض تل أبيب قيودا على وصول الفلسطينيين الى المسجد الاقصى.

واعربت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان عن قلقها في ضوء تصاعد الاشتباكات في القدس وفي منطقة الاقصى على وجه الخصوص داعية جميع الاطراف الى الامتناع عن اي فعل من شأنه ان يزيد من حدة التوتر.

وكانت سلطات الاحتلال اغلقت الحرم القدسي الشريف امام المصلين يوم الجمعة الماضي في خطوة غير مسبوقة بحجة الهجوم المسلح الذي نفذه ثلاثة فلسطينيين من مدينة (ام الفحم) قرب الحرم اسفر عن استشهادهم ومقتل شرطيين إسرائيليين اثنين.

ورفض موظفو دائرة الاوقاف الاسلامية الفلسطينية الانصياع لاوامر الاحتلال الاسرائيلي بعبور المسجد الاقصى من خلال بوابات الكترونية وضعها الاحتلال الاحد الماضي لتفتيش المصلين وقرر مجلس الوزراء الاسرائيلي المصغر (الكابينت) اليوم الابقاء عليها.

وتدور مواجهات بين فلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي في (جمعة الغضب) التي دعت لها حركة (فتح) نصرة للمسجد الاقصى المبارك ورفض محاولات اسرائيل فرض الامر الواقع باقامة البوابات الالكترونية على مداخله.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد