ريا وسكينة.. جرمهما القضاء وبرأهما الفن – المدى |

ريا وسكينة.. جرمهما القضاء وبرأهما الفن

يحفل التاريخ بشخصيات كرس اسمها على أنها سيئة ومجرمة، هذا حال الأختين الشهيرتين ريا وسكينة اللتين أدينتا بتهم القتل والسرقة وأعدمتا أوائل القرن الماضي.

وقصة ريا وسكينة وجدت طريقها بسهولة إلى عالم الفن، إذ قدمت العديد من الأعمال عنها.. لكن الجديد أن فيلما بعنوان «براءة ريا وسكينة» تناول قصتهما برؤية جديدة استندت الى بعض الوثائق التي قد تبدل ما كنا نراه حقائق راسخة حول هاتين الشخصيتين.

تعبير «ياما في السجن مظاليم» قد ينطبق على هذه الحالة التي يدعي الفن أنه أنصف ما ظلمته العدالة

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد