تراجع الدور الخليجي تجاه فلسطين – المدى |

تراجع الدور الخليجي تجاه فلسطين

في زمن مظلم كانت الرايات المنكسة والجيوش المهزومة هي مغذيات بذور ثقافة مراهقي نهاية الستينيات من العرب ،ثم أسر خيالنا بشغف رجال القضية الفلسطينية بهالاتهم المضيئة كشغف أولادنا حاليا بلاعبي الدوري الاوروبي .ومن المفارقات إن الدكتور وديع حداد قد أدارهم ضد فريق الموساد ومشجعيه من كافة الاستخبارات الغربية من الملعب الاوروبي نفسه.وكانت عملياته الفدائية التي أدت غرضها بإظهار الصوت الفلسطيني ضد الدعاية الصهيونية القائلة ‘أن فلسطين أرض بلا شعب،تُعطي لشعب بلا أرض.’

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد