«نفط الكويت» تنفذ إخلاء وهمي بمستشفى الأحمدي – المدى |

«نفط الكويت» تنفذ إخلاء وهمي بمستشفى الأحمدي

قالت شركة نفط الكويت اليوم الجمعة إنها نفذت عملية اخلاء وهمي في مستشفى الأحمدي الجديد بالتعاون مع الإدارة العامة للاطفاء بهدف الحفاظ على متطلبات الأمن والسلامة وفق أعلى المعايير والاشتراطات العالمية.
وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن عملية الاخلاء اشتملت على بلاغ بحدوث حريق في أحد أقسام المستشفى استجاب له الطاقم الطبي والإداري حسب الخطط والإجراءات المعتمدة في مثل هذه الحالات وبالتنسيق مع فرق الطوارئ التابعة للشركة.
وأفادت بأن التمرين ركز على مفاهيم القيادة المشتركة للحوادث ورفع جاهزية ووعي العاملين في المجموعة الطبية للاستجابة الأولية للمخاطر المحتملة وكذلك تعريف العاملين بفرق طوارىء الشركة ورجال الاطفاء بالتحديات وخصوصية بيئة العمل في مؤسسات الخدمات الصحية التي قد يتعاملون معها في حال حدوث أي طارىء.
وأضافت أن هذا التمرين جزء من برنامج التمارين المشتركة مع (الاطفاء) استعدادا لافتتاح المستشفى كأحد أهم المشاريع في الدولة وكصرح وطني لتقديم أرقى الخدمات الصحية للقطاع النفطي والمجتمع.
من جهته أكد مدير التمرين ومنسق وحدة الاستجابة للطوارىء في الشركة ناصر البحيري أهمية التعاون المشترك بين الشركة و(الاطفاء) لتطوير قدرات الطرفين وتبادل الخبرات والاستجابة للحوادث وحالات الطوارىء في القطاع النفطي.
وأشاد البحيري بما أظهره المشاركون في التمرين من قدرة على التعامل مع الحدث بحرفية عالية من حصر للاضرار وسرعة الوصول إلى منطقة الحادث والسيطرة عليه والحفاظ على الأرواح وإعادة الأعمال اليومية إلى طبيعتها.
يذكر أن مستشفى الأحمدي الجديد يتكون من أربعة طوابق وسرداب بطاقة استيعابية 300 سرير قابلة للزيادة ويضم أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا في مجال معدات الخدمات الطبية والصحية ووسائل الحفاظ على الطاقة والبيئة إضافة غلى أحدث أنظمة الإنذار ومكافة الحريق.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد