الظفيري: الملتقي الرمضاني الأول «مع القرآن» ينطلق في رمضان في أربعة مساجد بهدف ربط الناس بكتاب الله – المدى |

الظفيري: الملتقي الرمضاني الأول «مع القرآن» ينطلق في رمضان في أربعة مساجد بهدف ربط الناس بكتاب الله

صرح الشيخ مسير ماطر الظفيري رئيس مكتب الدعوة العامة في (وقفية منابر النور لحفظ القرآن الكريم وفهمه) التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي عن إطلاق الملتقى الرمضاني الأول.

وأوضح الظفيري أن الملتقى يقام لهذا العام بالتعاون مع إدارة مساجد محافظة الفروانية، وسيشمل خمسة مساجد هي : مسجد خميس السبع – بمنطقة الفردوس ق (٨) ، ومسجد عبدالله الياقوت – بمنطقة الأندلس ق (١٢)، ومسجد مجاهد بن جبر – بمنطقة الرحاب ق (٢)، إضافة إلى مسجد فهد العناز – بمنطقة أشبيلية ق (١) ، وأنه سيحاضر فيها ما يقرب من 40 شيخا ومحاضرا من الشخصيات الإسلامية المرموقة .

وعن شعار الملتقى بين الظفيري إنه سيكون تحت عنوان: (مع القرآن) وذلك في إشارة واضحة لواجب التعايش مع القرآن في هذا الشهر وغيره من الشهور .

وأشار إلى أنه تم اختيار موضوعات الملتقى بعناية؛ حيث سيدور موضوع الملتقى حول نزول القرآن وتصديقه ، وهدايته للناس وحجيته على الخلق، وأن في تطبيقه وامتثال أوامره واجتناب نواهيه السعادة والانشراح في الحياة الدنيا والآخرة.

كما سيتم الحديث فيه عن بعض قصص القرآن الكريم وعن العبر المستفادة منها ، وسيقام في كل مسجد عشر محاضرات بواقع محاضرة كل يومين بإذن الله تعالى.

وبين الظفيري أن وقفية منابر النور تحرص على إبراز هذا الملتقى لجمهورها الكريم لتتم الاستفادة منه وتحقيق أكبر حضور لهذا البرنامج ، وأكد أنه سيتم وضع تفاصيل هذا البرنامج في حسابات الوقفية في وسائل التواصل الاجتماعي بشكل يومي، ومن أراد الاستفادة من هذا البرنامج ما عليه سوى زيارة مواقع الوقفية manaberalnoor@

وفي ختام تصريحه بارك الظفيري لجميع المسلمين قرب حلول شهر رمضان المبارك، وألمح إلى أن ( وقفية منابر النور) مؤسسة دعوية تربوية تهتم بالفرد والمجتمع ، وأنها وضعت نصب عينها أهدافًا سامية تسعى إلى تحقيقها تتمثل في تخريج جيل حافظ للقرآن الكريم، وإلى نشر الثقافة الشرعية .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد