انفجارات ضخمة تهز معسكر للجيش اليمني – المدى |

انفجارات ضخمة تهز معسكر للجيش اليمني

هزت انفجارات ضخمة، فجر اليوم السبت، أحد معسكرات الجيش اليمني، بمحافظة عدن، جنوبي اليمن، جراء اشتعال النيران بمخزن ذخيرة لأحد ألوية الحماية الرئاسية.

وقال شهود عيان في أحاديث منفصلة مع مراسل الأناضول، ‘وقعت انفجارات ضخمة ناتجة عن احتراق مستودع للذخيرة الثقيلة، بمعسكر الغزل والنسيج، التابع لألوية الحماية الرئاسية، بمديرية المنصورة’، بمحافظة عدن، جنوبي البلاد.

وأضافوا، أنه شوهدت ألسنة اللهب، وأعمدة الدخان وهي تتصاعد في السماء، جراء الانفجارات الضخمة التي يعتقد بأنها، قذائف (دبابات) وصواريخ (كاتيوشا)، مخزنة في المعسكر، واستمرت زهاء نصف ساعة.

وأشاروا أن الشظايا الناجمة عن الانفجار وصلت إلى منازل المواطنين في أحياء ‘الشيخ عثمان وعبدالعزيز عبد الولي، والمنصورة’، وتسببت في حالة ذعر وهلع في صفوف السكان، دفعت بعض الأسر للهروب.

ويقع مصنع الغزل والنسيج ‘سابقا’، والذي تحول إلى معسكر للجيش، عقب طرد مليشيات الحوثي من عدن، وسط أحياء مكتظة بالسكان، ولا تفصله عن المراكز التجارية الكبيرة، سوق ‘عدن الدولي’ ومركز ‘ظمران’، سوى 50 مترا تقريبا.

ولم يصدر بيان من المنطقة العسكرية الرابعة، أو ألوية الحماية الرئاسية، حول اسباب احتراق مخزن الاسلحة الثقيلة، حتى ساعة (05:00 تغ)، فيما لم يعرف بعد الخسائر التي أحدثها الانفجار.

ومعسكر مصنع الغزل والنسيج، تابع لأحد ألوية الحماية الرئاسية، ويقوده العميد ‘بسام المحضار’ الذي تخوض قواته معارك ضارية في جبهة البقع بمحافظة صعدة ‘شمال’، المحاذية للمملكة العربية السعودية، منذ عدة أشهر، وتمكنت من تحقيق انتصارات كبيرة على القوات التابعة للحوثيين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد