«الابن البار» أطلقت الجائزة السنوية – المدى |

«الابن البار» أطلقت الجائزة السنوية

أعلن رئيس مجلس إدارة مبرّة إبراهيم البغلي للابن البار، إبراهيم البغلي، عن تطوير متواصل في أفرع الجائزة السنوية، فضلا عن اتّباع نهج جديد في العمل التطوعي والإنساني، وانتهاء المبرّة من الإجراءات الرسمية في مخاطبة الأمم المتحدة لاعتماد يوم الــ15 من ديسمبر كل عام اليوم العالمي للابن البار.
وقال البغلي خلال مؤتمر صحافي إن فعاليات الجائزة للسنة الحالية ستبدأ اعتبارا من 21 الجاري وبإمكان الراغبين في المشاركة تسلم استمارة المشاركة من مقر المبرة من الساعة الــ8 صباحا حتى الثالثة بعد الظهر، أو عبر شبكات التواصل الاجتماعية العائدة للجائزة.
وأشار إلى أن الجائزة تتضمن المسابقات المعدة للابن البار، والقصة القصيرة، والصورة الفوتوغرافية، واللوحة الفنية، والقصائد الشعرية عن البر بالوالدين، مضيفا: إلى جانب بدء التنفيذ في التوسّع الخليجي للمشاركات في كل فئات المسابقة.
بدوره، أثنى رئيس اللجنة العليا للجائزة علي حسن، على الدور الإنساني الذي لعبته الجائزة منذ إطلاقها عام 2007 حتى العام في زرع فضيلة البر بالوالدين، متوجّهاً بالشكر للجهات التي عاصرت الجائزة منذ انطلاقتها، ومنها: جمعية الصحافيين والمجلس الوطني للثقافة والفنون ورابطة الأدباء وجمعية الفنون التشكيلية ووزارة الشؤون ووزارة التربية وجمعية المرشدات وجمعية الكشافة، وكل الوسائل الإعلامية، موضحاً أن بجهود الجميع حقّقت الجائزة انتشارها على مستوى دول مجلس التعاون، والمستوين الإقليمي والعالمي.
وأكد الاستمرار في نهج العمل التطوعي الإنساني لبلوغ الهدف العالمي في تحديد اليوم العالمي للابن البار، مشيرا إلى أن الحفل الختامي سيكون برعاية وزير الشؤون منتصف ديسمبر المقبل.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد