إنجاز معاملة المعاق.. من منزله – المدى |

إنجاز معاملة المعاق.. من منزله

أكدت وزيرالشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة لشؤون الاقتصادية هند الصبيح، ان نظام الميكنة الذي يجري تنفيذه حاليا في الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة سيكتمل في موعده اول ابريل المقبل وستكون كافة المعاملات آلية وسيتمكن ذوي الاعاقة من انجاز معاملاتهم من منازلهم عبر هذا النظام الآلي.

جاء ذلك في تصريح صحفي للوزيرة الصبيح عقب افتتاحها صالة المراجعين رقم 2 في الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة بحضور مدير عام الهيئة الدكتورة شفيقة العوضي، ونواب المدير العام وحشد من العاملين في الهيئة.

واشارت الى انه بتوزيع العمل بين الصالتين تكون الهيئة عالجت مشكلة الانتظار الطويل في صالات الاستقبال مشيدة في هذا الصدد بخطوة تكثيف اجتماعات اللجان الطبية وبجهود الاطباء وتعاونهم مع الهيئة ومضاعفة عملهم لمعالجة التأخير في المواعيد مشيرة الى استقبال 40 حالة في الجلسة بدلا من ال 20 حالة في السابق.

واضافت ان الأيام المقبلة سوف تظهر جهود مسؤولي هيئة ذوي الإعاقة في تذليل المعوقات امام المراجعين وسرعة الإنجاز.

واشارت الى استمرار الهيئة في فتح مراكز لخدمة المعاقين في مناطقهم في مختلف المحافظات.

بدورها كشفت مدير عام الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة د.شفيقة العوضي عن توجه الهيئة لإنجاز مركز تشخيص كامل لكل انواع الاعاقات ضمن المشاريع التي تعمل الهيئة على تنفيذهاالى جانب التوسع في الخدمات التأهيلية لذوي الإعاقة والتدخل المبكر وتقييم المعايير المعمول بها مؤكدة ان جميع الموظفين العاملين في صالة رقم 2 هم موظف يشمل وينجز المعاق معاملته لدى موظف واحد.

واكدت على حرص الهيئة على إنجاز كافة المشاريع التي تخدم مصالح المعاق موضحة ان تخصيص الصالة رقم2 لذوي الإعاقة بهدف الى منحهم الاولوية في إنجاز معاملاتهم بسهولة دون اي تأخير وان العمل سوف يوزع بين الصالتين الامر الذي ينعكس في الإيجاب لصالح المعاق وولي أمره الى جانب مضاعفة عمل اللجان الطبية وانجاز كل المواعيد دون انتظار او تأخير وايضا مشروع الميكنة اصبح جاهز مشددة على ان الهيئة ستشهد قفزة نوعية في الخدمات وانجاز الإجراءات خلال الأشهر القليلة المقبلة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد