خليفة بن سلمان آل خليفة: مواقف الكويت المشرفة ستظل على الدوام مصدر فخر واعتزاز لأبناء البحرين – المدى |

خليفة بن سلمان آل خليفة: مواقف الكويت المشرفة ستظل على الدوام مصدر فخر واعتزاز لأبناء البحرين

أكد رئيس مجلس الوزراء البحريني الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة أن العلاقات الاخوية بين مملكة البحرين والكويت تزداد رسوخا وصلابة مع الأيام «لما يجمع بين البلدين من أواصر القربى والتاريخ المشترك ووحدة المصير».

وأشاد خلال استقباله رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم والوفد البرلماني المرافق له اليوم الاثنين بمواقف الكويت قيادة وشعبا المساندة والداعمة لمملكة البحرين مؤكدا أن هذه المواقف المشرفة ستظل على الدوام مصدر فخر واعتزاز لابناء البحرين.

ورحب رئيس الوزراء بزيارة رئيس وأعضاء مجلس الأمة إلى مملكة البحرين وما تمثله هذه الزيارة من قاعدة راسخة لعلاقات الأخوة والتعاون بين البلدين والشعبين متمنيا أن تساهم في مزيد من التطور في مجال التعاون الثنائي الذي يلبي التطلعات المشتركة.

وأشار الى الجهود التي يقوم بها سمو امير الكويت الشيخ صباح الأحمد من أجل تحقيق الوحدة والتضامن العربي والخليجي في ظل ما يمتلكه سموه من رؤية حكيمة غايتها مستقبل أفضل للدول والشعوب العربية والخليجية.

وأكد أهمية الدور الذي تقوم به المجالس التشريعية في دول مجلس التعاون في تحقيق أمال وتطلعات الشعوب الخليجية نحو مزيد من الرخاء والازدهار، لاسيما في ظل ما تمتلكه هذه المجالس من أدوات تكفل لها وضع القوانين والتشريعات العصرية التي تلبي تطلعات المرحلة الحالية ومستجدات المستقبل.

كما أكد اهمية تعزيز التعاون بين المجالس التشريعية في مختلف دول مجلس التعاون بما يعزز من قدرة دول المجلس على الاستمرار في جهودها التنموية ويمكنها من بناء حائط يزيد من مناعتها في مواجهة مختلف التحديات السياسية والأمنية والاقتصادية.

من جانبه أعرب الغانم عن خالص الشكر والتقدير للأمير خليفة بن سلمان على ما يوليه من حرص واهتمام بتطوير العلاقات بين مملكة البحرين ودولة الكويت الشقيقة في المجالات كافة.

وأكد أن مواقفه الداعمة لتطوير التعاون الخليجي والارتقاء به إلى المستوى الذي يلبي طموحات دول وشعوب مجلس التعاون من شأنها أن تدعو إلى بذل مزيد من الجهود على صعيد التكامل الخليجي، مشيدا بما تشهده مملكة البحرين في ظل قيادتها الحكيمة من نهضة وتطور في مختلف المجالات.

كما التقى وزير الداخلية البحريني الشيخ راشد بن عبدالله ال خليفة حيث استعرضا عددا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد