مضيفة تُحبط عملية اتجار بالبشر على متن طائرة – المدى |

مضيفة تُحبط عملية اتجار بالبشر على متن طائرة

تمكنت مضيفة طيران في الولايات المتحدة، من إحباط عملية اتجار بالبشر، بطريقة بارعة، بعدما ساورتها الشكوك في أمر فتاة مرتبكة برفقة رجل أنيق، على متن رحلة جوية لشركة «ألاسكا إيرلاينز».

وبحسب ما نقلت صحيفة «إندبندنت» البريطانية، فإن المضيفة شايلا فريدريك، البالغة من العمر، 49 عاما، كانت تخدم الركاب على رحلة بين سياتل إلى سان فرانسيسكو، حين ارتابت في أمر راكبة يقارب عمرها 15 سنة.

ولما شكت المضيفة في هيئة الفتاة الرثة وسبب مرافقتها للرجل الأنيق، بادرت إلى محادثتهما، فإذا بها تجد الرجل يرد بلهجة دفاعية، فيما لم تستطع الفتاة أن تشارك في الحديث.

ولما استشعرت المضيفة صعوبة في أن تتبين الأمر، في وجود الرجل المرافق، أومأت للفتاة الضحية بأن تذهب إلى الحمام، وتركت لها رسالة على المرآة حول ما إذا كانت تحتاج إلى مساعدة.

ولما وجدت المضيفة «الشجاعة» أن الفتاة قد أكدت حاجتها إلى المساعدة، سارعت إلى إخبار ربان الطائرة الذي تواصل مع شرطة سان فرانسيسكو، فجرى اعتقال الرجل فور هبوط الطائرة.

ويحرص مضيفو رحلات الطيران، في الولايات المتحدة، منذ 2009، على ملاحظة أي هيئة غريبة للركاب، سواء أظهروا ارتباكا، أو أنهم لا يرغبون في التجاوب مع الأسئلة المطروحة عليهم.

وتشير الهيئة الأميركية للجمارك وحماية الحدود، إلى أنها اعتقلت ألفي شخص بتهمة الاتجار في البشر، خلال العام الماضي، كما تمكنت من تحديد 400 ضحية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد